النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

Vacheron Constantin تكشف عن أحدث إصداراتها في معرض Watches & Wonders 2022

الممالك المائية Les Royaumes Aquatiques لي كابينوتييه توربيون جولري-سي هورس
1 / 10
الممالك المائية Les Royaumes Aquatiques لي كابينوتييه توربيون جولري-سي هورس
الممالك المائية Les Royaumes Aquatiques لي كابينوتييه غريزاي-تورتل
2 / 10
الممالك المائية Les Royaumes Aquatiques لي كابينوتييه غريزاي-تورتل
أوڤرسيز توربي ون سكولوتون نسمة من الهواء المنعش لوظيفة معقدة رمزية في عالم الساعات
3 / 10
أوڤرسيز توربي ون سكولوتون نسمة من الهواء المنعش لوظيفة معقدة رمزية في عالم الساعات
تراديسيونل بيربتشويل كال ندر كرونوغراف توقيع جديد يجمع بين البلاتين وميناء بلون السلمون
4 / 10
تراديسيونل بيربتشويل كال ندر كرونوغراف توقيع جديد يجمع بين البلاتين وميناء بلون السلمون
تراديسيونل بيربتشويل كالندر ألترا-ثن باتريموني سلف-وايندنغ
5 / 10
تراديسيونل بيربتشويل كالندر ألترا-ثن باتريموني سلف-وايندنغ
ساعات تراديسيونل بيربتشويل كالندر ألترا-ثن باتريموني سلف-وايندنغ
6 / 10
ساعات تراديسيونل بيربتشويل كالندر ألترا-ثن باتريموني سلف-وايندنغ
ساعة الممالك المائية Les Royaumes Aquatiques لي كابينوتييه توربيون جولري-سي هورس
7 / 10
ساعة الممالك المائية Les Royaumes Aquatiques لي كابينوتييه توربيون جولري-سي هورس
ساعة أوڤرسيز توربي ون سكولوتون
8 / 10
ساعة أوڤرسيز توربي ون سكولوتون
ساعة هيستوريك 222
9 / 10
ساعة هيستوريك 222
هيستوريك 222.. عودة الأيقونة
10 / 10
هيستوريك 222.. عودة الأيقونة

كشفت دار الساعات السويسرية "ڤاشرون كونستنتان" Vachron Constantin عن أحدث إصداراتها من الساعات الرائعة ضمن فعاليات معرض  2022Watches & Wonders . ومن بين هذه الساعات:

"هيستوريك 222" Historique 222 عودة الأيقونة

1

تعيد دار "ڤاشرون كونستنتان" إصدار ساعاتها الأسطورية 222 التي أطلقتها عام 1977 في الذكرى السنوية الـ 222 للدار. شكل التصميم الجريء لـيورغ هايسك نقطة تحول في تاريخ الدار، مما أدى إلى دخولها إلى عالم الساعات "الرياضية الأنيقة" من الباب العريض. من بين 222 مرجعا موجودا، كان المرجع المختار للإحتفال بعودة الساعة الأسطورة هو المرجع 44018 المصنوع من الذهب عيار 18 قيراطا  3N بقطر 37 مم. تماشيا مع روح مجموعة "هيستوريك"، تسلط هذه الساعة الجديدة الضوء على التراث الجمالي والثقافي الغني لڤاشرون كونستنتان من خلال ترجمة جديدة ومعاصرة.

تظهر هذه الساعة ذات السوار المدمج روحا قوية وعملية ورياضية بأناقة تنبع من نقاء خطوطها وجودة منحنياتها، وذلك بفضل العلبة أحادية الكتلة ذات القاعدة المسطحة والتي يعلوها إطار مخدد. هذه النسخة المعاد إصدارها في مجموعة "هيستوريك" هي وفية للطراز الأصلي، وإن كان ذلك مع بعض التعديالت لصالح الراحة والموثوقية المحسنة. تحتوي العلبة المزينة بشعار الدار المالطي عند موضع الساعة 5 على خلفية تظهر الجيل الجديد من حركة كاليبر 2/2455  التي تتميز بوزن متذبذب أعيد تصميمه لهذا الطراز. وهي تعمل بمعدل 28800 هزة ترددية في الساعة وتوفر دقة مثالية بمستوى تشطيب دقيق تماما مثل النموذج األصلي. تم احترام الرموز الجمالية للطراز 222 الأولي: ميناءا أخضر في الليل، في إشارة إلى ذهبي اللون مزود بعالمات ساعات مستقيمة وعقارب من نوع الهراوات يأخذ لمعانها لون التريتيوم المستخدم في 222 الأصلي. تمت إعادة تصميم مفصل السوار لضمان مستوى راحة أكبر على المعصم.

"أوڤرسيز توربيون سكولوتون" Oversees Tourbillon Skeleton نسمة من الهواء المنعش لوظيفة معقدة رمزية في عالم الساعات

3

تتردد عبارة "أول مرة" مع طراز "أوڤرسيز توربيون سكولوتون" الجديد في أكثر من مجال. فهي أول ساعة في هذه المجموعة يتم تجهيزها بحركة نظام التوربيون في إصدار هيكلي. تتسم حركتها الجديدة كاليبر SQ 2160 بلمسات نهائية مصنوعة يدويا، وهي ميزة خاصة بصناعة الساعات الفاخرة وإنما تنعكس مع هذه الحركة بروح معاصرة، وتم تجهيزها بمنظم أصلي يتميز بنابض توازن مع نابض بريغيه. يكشف العمل المفتوح للبرميل عن غطاء على شكل وردة البوصلة، وهو تصميم جديد لـ"ڤاشرون كونستنتان". يتوفر هذا الإصدار الأخير من الذهب الوردي عيار 18 قيراطا 5N والتيتانيوم من الدرجة 5 ، ما أدى إلى أن تكون هذه الساعة الأولى من "ڤاشرون كونستنتان" التي يتم تصنيعها من هذا المعدن، بما في ذلك الإطار والتاج. يشكل هذا الطراز الجديد نسمة هواء منعشة تتماشى تماما مع روح السفر لمجموعة "أوڤرسيز"، مصحوبا باهتمام دقيق بتشطيب الحركة والعلبة.  تتم إعادة صياغة كل مكون ووضع اللمسات النهائية عليه يدويا، مما يعكس تماما موضوع تشريح الجمال الذي تتبناه الدار للدار لعام 2022 ، والذي يسلط الضوء على ثراء ودقة التفاصيل الموجودة في أي ساعة من ساعات "ڤاشرون كونستنتان". يأتي كال الإصدارين مع حزامين من الجلد والمطاط قابلين للتبديل.

"تراديسيونل بيربتشويل كالندر كرونوغراف"  Traditionelle Perpetual Calendar Chronograph توقيع جديد يجمع بين البالتين وميناء بلون السلمون

5

 

تقدم دار "ڤاشرون كونستنتان" نسخة جديدة من طراز "تراديسيونل بيربتشويل كالندر كرونوغراف"، مزودة بحركة يدوية التعبئة مصنعة من قبل الدار كاليبر QP 1142، وهي واحدة من أرقى حركات الكرونوغراف المعززة بوظيفة التقويم الدائم.  يكشف هذا الطراز عن توقيع جمالي جديد وحصري مستوحى من الطراز الكلاسيكي في شكل ميناء بلون السلمون وعلبة من البالتين، ويتم إنتاجه بكميات محدودة تتوفر حصريا في بوتيكات "ڤاشرون كونستنتان".

"تراديسيونل بيربتشويل كالندر ألترا-ثن باتريموني سلف-وايندنغ" Traditionelle Perpetual Calendar Ultra-Thin and Patrimony Self Winding  ساعات نسائية

6

 

من ساعات الجيب الأولى في مطلع القرن الثامن عشر إلى ساعات اليد المعاصرة ، تمكنت "ڤاشرون كونستنتان" دائما من التقاط روح العصر وتلبية توقعات النساء. يحظى كاليبر QP 1120 ، وهو من صنع الدار، بتقدير كبير من قبل الخبراء، وهو يمنح الحياة لساعة "تراديسيونل بيربتشويل كالندر ألترا-ثن" المصممة لمعصم النساء. يعكس هذا الطراز الذي يبلغ قطره 5.36 مم تقليد "ڤاشرون كونستنتان" الكبير المعتمد في تعقيدات الساعات، والذي يتم تفسيره بشكل ملحوظ من خلال الإصدارات فائقة الرقة. تحمل علبتها المصنوعة من الذهب الأبيض عيار 18  قيراطا أو الذهب الوردي عيار 18 قيراطا 5N رموز هوية مجموعة تراديسيونل التي تتميز بلمسات نهائية دقيقة مصنوعة يدويا. تم تصميم موضع زجاجة الساعة المرصع بالأحجار الكريمة والميناء المرصع بعرق اللؤلؤ المتلألئ بدقة لضمان الوضوح األمثل لمؤشرات

التقويم. وفاء لأناقتها المتحفظة والخالدة الموروثة من خمسينيات القرن الماضي، تكشف ساعة "باتريموني" الجديدة ذاتية التعبئة عن تشريح أنثوي أكثر نحافة مع منحنيات معاد تصميمها وميناء مقبب قليال مع تدرج عميق ومضيء. يتوفر هذا الطراز الذي يبلغ قطره 5.36 مم بالذهب الأبيض مع ميناء أزرق غامق أو بالذهب الوردي مع ميناء بلون أحمر الخدود الوردي، مكتمل إما بإطار مرصع بـ 72 ماسة ومسار دقائق "لؤلؤي"، أو بإطار ذهبي وعلامة مسار الدقائق مرصع بـ 48 ماسة. تنبع البساطة الواضحة لساعة باتريموني ذاتية التعبئة من الإهتمام الدقيق بالتفاصيل، كما هو جلي مع اللمسات الأخيرة الموضوعة على حركة كاليبر 3/Q6 2450 ذاتية التعبئة والقائدة لعروض الساعات والدقائق والثواني والتاريخ.

تتميز هذه الطرازات الجديدة في مجموعتي "تراديسيونل" و "باتريموني" بأحزمة قابلة للتبديل يمكن تحريرها بلمسة زر واحدة ودون الحاجة إلى أدوات.

الممالك المائية Les Royaumes Aquatiques® "لي كابينوتييه توربيون جولري-سي هورس"

7

 

تجسد ساعة "لي كابينوتييه توربيون جولري-سي هورس" الصادرة بقطعة واحدة موضوع الممالك المائية  Les Royaumes Aquatiques من خلال تصوير حصان البحر في بيئته الطبيعية. تستدعي تحفة التصغير هذه أربع حرف فنية لمنح اللوحة البحرية وهم العمق. يبدأ العمل على الميناء بتتبع الزخرفة لإنشاء طالء غيوشيه ونقش الخاليا، متبوعا بمينا كلوازونيه دقيقة وينتهي بتثبيت عين فرس البحر. يستمر ترصيع الأحجار الكريمة على الإطار بتدرج رقيق من السافير الأزرق.  داخل علبة من الذهب الوردي عيار 18 قيراط  5N يبلغ قطرها 39 مم، يحافظ عيار 2160 الذي طورته وصنعته دار  "ڤاشرون كونستنتان" على منحنيات الساعة الأنيقة بفضل نحافتها الرائعة. حركة توربيون ذاتية التعبئة مجهزة بدوار طرفي لتعزيز رقتها، وهي أيضا ميكانيكية تحتوي على 188 مكون وتعمل بمعدل 18000 هزة ترددية في الساعة.  تتميز الحركة بسماكة لا تكاد تتخطى 65.5 مم وبلمسات نهائية دقيقة للغاية وخاصة بالساعات الراقية.

الممالك المائية  Les Royaumes Aquatiques®  "لي كابينوتييه غريزاي-تورتل" Les Cabinotiers Grisaille — Turtle

 

8

السلاحف البحرية هي رمز بحري أسطوري يعتقد أنها ظهرت منذ 200 مليون عام. وقد وجدت طريقها اليوم إلى مجموعة "لي كابينوتييه" Les Cabinotiers بموضوعها الذي تحمله للعام 2002 بعنوان "الممالك البحرية" Les Royaumes Aquatiques والمخصصة لعالم البحار والأساطير المصاحبة لها.

تأخذ هذه النسخة ذات القطعة الواحدة "لي كابينوتييه غريزاي-تورتل" التحدي المتمثل في خلق وهم الإنغماس في القعر، نحو هذه المناظر الطبيعية البحرية المكونة من الظل والضوء. لإعادة إنشاء عالم الإنغماس في دورة النور والظلام هذه أو ما يعرف بالإيطالية بـ chiaroscuro ،عمل حرفيو "ڤاشرون كونستنتان" في البداية على الميناء وفقا لتقنية الرسم بالمينا المصغرة للكشف عن الأشكال التي تشبه الظل. تم استخدام تقنية طلاء المينا غريزاي لإضاءة الميناء، والكشف في طبقات ناجحة عن تفاصيل السلحفاة في بيئتها الطبيعية. كانت هناك حاجة إلى ما لا يقل عن 18 عملية إطلاق في الفرن خلال عملية مدتها 120 ساعة لإكمال هذه التحفة الفنية الواقعية المذهلة للتصغير. الساعة مدعومة بحركة ذاتية التعبئة عيار SC 2460 تشير إلى الساعات والدقائق والثواني، وهي حركة طورتها وصنعتها "ڤاشرون كونستنتان". في التقليد الكبير لتصنيع العيارات، تم الانتهاء من جميع مكونات الحركة وتزيينها يدويا. يمكن مشاهدة اللمسات النهائية المنجزة بعناية واهتمام كبيرين من خلال فتحة الخلفية من نوع الضابط والمصنوعة من الذهب الأبيض عيار 18  قيراطا بقطر 40 مم.

×