مجوهرات لا تنسى تزينت بها سيدات العائلة الملكية المصرية

مجوهرات لا تنسى تزينت بها سيدات العائلة الملكية المصرية

مجوهرات لا تنسى تزينت بها سيدات العائلة الملكية المصرية

قلادة الملكة نازلي

قلادة الملكة نازلي "Queen Nazli's Diamond Rose Necklace"

الملكة نازلي ترتدي عقد رائع من الألماس والبلاتين

الملكة نازلي ترتدي عقد رائع من الألماس والبلاتين

عقد من الألماس والبلاتين الذي يعود ملكيته للملكة نازلي

عقد من الألماس والبلاتين الذي يعود ملكيته للملكة نازلي

تاج الأميرة فوزية

تاج الأميرة فوزية

بروش من الذهب والألماس  يحمل اسم الأميرة فوزية

بروش من الذهب والألماس يحمل اسم الأميرة فوزية

علبة مجوهرات من العقيق المرصعة بالأماس وتتوسطها صورة الملكة فريدة

علبة مجوهرات من العقيق المرصعة بالأماس وتتوسطها صورة الملكة فريدة

طقم الأكوامارين الذي تعود ملكيته للملكة فريدة

طقم الأكوامارين الذي تعود ملكيته للملكة فريدة

عقد الأميرة فوزية من الزمرد والألماس

عقد الأميرة فوزية من الزمرد والألماس

تاج زفاف الملكة فريدة

تاج زفاف الملكة فريدة

تاج زفاف الأميرة فوزية

تاج زفاف الأميرة فوزية

أسس محمد على باشا الأسرة العلوية والتي حكمت مصر عام 1805، والتي امتد حكمها لأكثر من 147 عامًا، وشهدت هذه الفترة أفخم المجوهرات الملكية، التي كانت جزء هام من تاريخ البلاد، إذ تزينت الملكات والأميرات بأثمن وافخم المجوهرات الملكية المشغولة بالأحجار النفيسة.

 وفيما يلي نأخذ جولة في مجوهرات لا تنسى تزينت بها سيدات العائلة الملكية المصرية.

قلادة الملكة نازلي "Queen Nazli's Diamond Rose Necklace"

تحتوي قلادة الملكة نازلي، زوجة الملك فؤاد الأول ملك مصر، على وردين كبيرين وعدة أوراق من الشجر، وهى مصنوعة من إطار من البلاتين المرصع بالألماس، وكان مصمم معه دبابيس تستخدم  كزينة للشعر.


ومن ضمن مجموعة مجوهرات الملكة نازلي الرائعة، عقد من الألماس والبلاتين الذي يزن حوالي٢١٧ قيراط، والذي تم صنعه خصيصًا لها في عام 1939 من قبل علامة المجوهرات فان كليف أند آربلز، لحضور حفل زفاف ابنتها الأميرة فوزية ورضا بهلوي ولي عهد إيران حينذاك.

طاقم مجوهرات الأميرة فوزي

بتكليف من العائلة المالكة المصرية قبل زفاف الأميرة فوزية أكبر أعضاء الأسرة العلوية وولي العهد الإيراني محمد رضا بهلوي في عام 1939، طٌلب من دار فان كليف أند آربلز، طاقم مجوهرات يتكون من تاج من 54 ماسة على شكل كمثرى و530 ماسة باغيت، وعقد وأقراط.

ارتدت الأميرة فوزية لأول مرة تاجها المتلألئ من فان كليف أند آربلز خلال احتفالات زفافها الفخمة في القاهرة وطهران في عام 1939.

تألقت الأميرة فوزية بعقد آخر من الزمرد والألماس صنع عام 1929 بتصميم الآرت ديكو، من تصميم فان كليف أند آربلز.

وأيضا من ضمن قطع المجوهرات الفخمة والتي تعرض حاليا في متحف المقتنيات الملكية بمدينة الأسكندرية، هو بروش علي شكل لوحة مكتوب عليها اسم الأميرة فوزية قام شاه إيران محمد رضا بهلوي بإهدائها أياه بمناسبة خطوبتهما.

تاج زفاف الملكة فريدة

ارتدت الملكة فريدة ملكة مصر، في حفل زفافها من الملك فاروق، في 20 يناير 1938 تاجًا من الألماس مزين على شكل الطاووس وزهرة اللوتس، ولكنه من قطع المجوهرات الملكية المفقودة فمكانه غير معلوم.

طاقم الأكوامارين للملكة فريدة

من ضمن مقتنيات الملكة فريدة والموجود حاليا بمتحف المجوهرات بمدينة الأسكندرية بمصر، عقد مصنوع من الذهب الأبيض والألماس ومرصع بحجر الأكوامارين.

علبة المجوهرات الملكة فريدة

علبة مجوهرات من العقيق المرصعة بالأماس وتتوسطها صورة الملكة فريدة

كانت الملكة فريدة تمتلك عدد من المقتنيات الثمينة من بينها علبة مجوهرات من العقيق المرصعة بالأماس وتتوسطها صورة الملكة فريدة.