ماهي اضرار اشعة الماموجرام للثدي

 الماموجرام أحد مسببات انتشار سرطان الثدي

الماموجرام أحد مسببات انتشار سرطان الثدي

الماموجرام تكشف عن السرطان لدى الكبيرات في السن فقط

الماموجرام تكشف عن السرطان لدى الكبيرات في السن فقط

أشعة الماموجرام لا تكشف عن السرطان في مراحله الأولى.

أشعة الماموجرام لا تكشف عن السرطان في مراحله الأولى.

اضرار اشعة الماموجرام للثدي مازالت محل دراسات وأبحاث كثيرة تفاوتت في المنفعة و الضرر، إلا أن معظمها جدت أنها مجرد وسيلة للكشف المبكر عن السرطان ( لدى كبار السن فقط)  فيما أكدت بعضها أن يمكن أن تكون سبب في تنشيط خلايا السرطان وأنه يصعب الكشف عن  السرطان لدى صغيرات السن من النساء وإليكم البعض الدراسات التي تؤكد ضرر أشعة الماموجرام.

اضرار اشعة الماموجرام للثدي:

  • شير جون غوفمان وهو طبيب فيزياء نووية في كتابه الإجراءات الطبية في امراض السرطان إلى أن 60 في المئة من مجموع حالات السرطان و83 في المئة من مجموع حالات سرطان الثدي حدثت بسبب الأشعة الطبية. في وقت مبكر من عام 1974،
  • وفي عام 1995، مجلة لانسيت (واحدة من أفضل خمس مجلات رائدة طبيا) أنه منذ بدأ الفحص بالأشعة، زادت نسبة سرطان اقنية الثدي بنسبة 328 في المئة، وان إصابة النساء به تحت 40 ارتفعت أكثر من 3000 في المئة. وخرجوا بنتيجة بشأن تصوير الثدي بالأشعة السينية مفادها ان له فائدة هامشية تتسبب في ضرر كبير وبتكاليف هائلة
  • الدكتور تشارلز سيموني، وهو باحث سابق في المعهد القومي للسرطان يقول “تصوير الثدي بالأشعة السينية تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي وترفع خطر انتشار السرطان الموجود”
  • مقابل كل حالة واحدة تشخص بسرطان الثدي ما بين 5 و10 نساء سيخضعن لخزعة عديمة الفائدة ومؤلمة بسبب نتائج الاشعة المضللة.
  • تعتبر الكثير من الدراسات أن أشعة الماموجرام تساعد على إنتشار خلايا السرطان في حال وجوها.
  • اشعة الماموجرام لا تكشف عن وجود السرطان إلى عندما يبدأ بالظهور.

نصيحة: الخضوع لأشعة الماموجرام أو عدم الخضوع يمكن أن يحدده الطبيب المختص بناء على التشخيص أو بناء على وجود عوامل الإصابة بسرطان الثدي.