10 طرق للوقاية من مرض الزهايمر

10 طرق للوقاية من مرض الزهايمر

10 طرق للوقاية من مرض الزهايمر

يؤثر مرض الزهايمر على عدد كبير من الناس حول العالم

يؤثر مرض الزهايمر على عدد كبير من الناس حول العالم

تناول الاطعمة الغنية باوميغا 3 يحمي من الزهايمر

تناول الاطعمة الغنية باوميغا 3 يحمي من الزهايمر

ممارسة العاب الذكاء تقوي الدماغ وتحمي من الزهايمر

ممارسة العاب الذكاء تقوي الدماغ وتحمي من الزهايمر

القهوة مفيدة جدا في الوقاية من مرض الزهايمر

القهوة مفيدة جدا في الوقاية من مرض الزهايمر

رياضة التأمل تسهم في الوقاية من مرض الزهايمر

رياضة التأمل تسهم في الوقاية من مرض الزهايمر

الاكثار من السكر يمكن ان يزيد مخاطر الاصابة بالزهايمر

الاكثار من السكر يمكن ان يزيد مخاطر الاصابة بالزهايمر

10 طرق للوقاية من مرض الزهايمر، احد امراض العصر الحديث الذي يحير الكثيرين ويقلق العديد من الاشخاص خاصة كبار السن كونه يعد من امراض التقدم بالسن، على الرغم من تسجيل حالات عديدة للزهايمر عند الشباب وصغار السن.

وحاليا يؤثر مرض الزهايمر على اكثر من 27 مليون شخص حول العالم مع مخاوف من ارتفاع هذا الرقم في السنوات المقبلة.

والزهايمر او الخرف الكهلي، هو مرض تنكسي عصبي مزمن، يبدأ عادة بشكل بطيء ليتدهور مع مرور الوقت، ويشكل مرض الزهايمر سبب حوالي 60% - 70% من حالات الخرف. 

وتشمل الاعراض الاكثر شيوعًا للمرض، الصعوبة في تذكر الاحداث الأخيرة (فقدان الذاكرة قصيرة الأمد. ومع تقدم المرض، قد تتضمن الأعراض مشاكل في اللغة، والتوهان (بما في ذلك الضياع بسهولة)، وتقلب المزاج، وفقدان الدافع وعدم القدرة على العناية بالنفس، ومشاكل سلوكية. وبشكل تدريجي تتدهور حالة المريض، لينسحب من الاسرة والمجتمع، كما تفقد وظائف الجسم، ما يؤدي في نهاية الامر الى الموت.

لكن بالامكان الوقاية من مرض الزهايمر باتباع بعض الطرق والنصائح التي نستعرضها في موضوعنا اليوم.

10 طرق للوقاية من مرض الزهايمر

• تناول الاسماك:

تسهم احماض اوميغا 3 الدهنية الموجودة في الاسماك، في الحد من تطور مرض الزهايمر، واكثر انواع السمك التي تحتوي على هذه الاحماض هي السلمون والسردين كما يمكن الحصول على اوميغا 3 من الجوز والبيض وبذور الكتان.

• العصائر:

في دراسة اجريت على مجموعة من الاشخاص الذين قاموا بتناول عصائر الفواكه والخضراوات، اشارت النتائج الى انخفاض خطر الاصابة بمرض الزهايمر بنسبة 76% لدى المشاركين في الدراسة.

ويعود السبب في ذلك لاحتواء هذه العصائر على نسبة عالية من الفيتامينات ومضادات الاكسدة.

• التقليل من استهلاك السكر:

اشارت ابحاث عدة الى ان مرض الزهايمر يشبه مرض السكري بسبب علاقتهما المباشرة بمستويات الانسولين في الدم. وعادة ما يرتبط الانسولين بوظائف المخ، واي افراط في تناول السكريات تنتج عنه عواقب وخيمة لا تقتصر فقط على السمنة والسكري وانما يمكن ان تمتد ايضا الى الاصابة بمرض الزهايمر. 

لذا يفضل اتباع نظام غذائي يحوي القليل من السكريات للوقاية من الزهايمر.

• العاب الذكاء:

تعزز هذه الالعاب نشاط الدماغ المرتبط بشكل مباشر مع الحد من الاصابة بمرض الزهايمر، ومن هذه الالعاب نذكر السودوكو والالعاب المتقاطعة والالعاب الرقمية الصغيرة.

• القهوة:

حاولي الاستمتاع بقهوتك التي تحوي مضادات الاكسدة التي تحارب مرض الزهايمر وتقلل من خطر الاصابة به بنسبة 65% من خلال تناول بين 3-5 اكواب من القهوة يوميا.

• رياضة التأمل:

من الوسائل المفيدة جدا للوقاية من الزهايمر، كونها تساعد على تحسين الدورة الدموية وتدفق الدم الى الدماغ.

• تجنب التوتر:

كل لحظة يمر فيها الجسم بنوبة من التوتر والغضب يفقد فيها العقل التركيز والتوازن وبالتالي يصبح اكثر هشاشة وعرضة للاصابة بمرض الزهايمر.

• التعرض لاشعة الشمس:

وهي الوسيلة الافضل والانجح للحصول على فيتامين د الذي باتحاده مع احماض اوميغا 3، يشكل حصانة كبيرة ضد مرض الزهايمر.

• النوم الجيد:

كما التوتر، فان الارق والحرمان من النوم يمكن ان يضعف الدماغ ويجعله اكثر عرضة للاصابة بالزهايمر، لذا احرصي على الحصول على نوم هادئ وجيد كل ليلة للحفاظ على صحة الدماغ وتقويتها.

• العلاقات الاجتماعية:

هي من الاسس التي تدعم صحة الدماغ والوقاية من اية امراض تصيبه ومنها الزهايمر، خاصة العلاقات الاجتماعية الناشطة خلال فترة الشباب. حيث ان الوحدة والعزلة الاجتماعية تعرض الدماغ لقلة النشاط وهو ما قد ينعكس لاحقا بالاصابة بالخرف والزهايمر.