الغذاء الصحي يحمي من الانسداد الرئوي

السعال المزمن من اعراض الانسداد الرئوي

السعال المزمن من اعراض الانسداد الرئوي

الطعام غير الصحي يمكن ان يسبب الالتهاب في الرئة

الطعام غير الصحي يمكن ان يسبب الالتهاب في الرئة

التدخين السلبي وتلوث الهواء والوراثة عوامل اخرى وراء مرض الانسداد الرئوي

التدخين السلبي وتلوث الهواء والوراثة عوامل اخرى وراء مرض الانسداد الرئوي

التدخين سبب مباشر ورئيسي وراء الاصابة بالانسداد الرئوي

التدخين سبب مباشر ورئيسي وراء الاصابة بالانسداد الرئوي

الغذاء الصحي يحمي من الانسداد الرئوي

الغذاء الصحي يحمي من الانسداد الرئوي

يعاني مرضى الانسداد الرئوي من ضيق التنفس

يعاني مرضى الانسداد الرئوي من ضيق التنفس

لا يختلف اثنان على اهمية الغذاء الصحي على الجسم لجهة التمتع بصحة سليمة ومعافاة على الدوام، كون الغذاء الصحي يحمل الكثير من الفوائد لجهة تعزيز مناعة الجسم وتقوية العضلات والعظام وتحسين الحالة المزاجية والحفاظ على صحة القلب والوزن المثالي وغيرها من الفوائد الصحية التي تجعلنا نكبر في السن بدون اية مشاكل صحية.

وفيما نعمد احيانا، بشمل متعمد او غير متعمد، لايداء انفسنا باساليب وطرق حياتية سلبية وغير صحية تؤذينا وتتسبب لنا بالمشاكل الصحية، مثل التدخين الذي يؤثر سلبيا وبشكل خطير على صحتنا ويصيبنا بامراض قاتلة وخطيرة ومنها الانسداد الرئوي.

الا ان الابحاث تشير الى الدور الكبير الذي يلعبه الغذاء الصحي في الوقاية من الانسداد الرئوي، بحسب احدى الدراسات.

الغذاء الصحي يحمي من الانسداد الرئوي

بحسب دراسة جديدة نشرت في مجلة The PMJ فان الاكل غير الصحي يمكن ان يتسبب بالاصابة بمرض الانسداد الرئوي، فضلا عن الاسباب الاخرى المتعلقة بالتدخين والتلوث البيئي.

ويعتبر التدخين السبب الاول والرئيسي في مرض الانسداد الرئوي وبنسبة تصل لحدود 90% فيما النسبة المتبقية ناجمة عن تلوث الهواء والتدخين السلبي والعوامل الوراثية.

الدراسة التي اجراها الباحثون على اكثر من 70 الف سيدة من اعام 1984 للعام 2000 وحوالي 74 الف رجل بين الاعوام 1986-1998، ركزت على نتائج عادات الاكل المتبعة عند كل مجموعة وعلاقتها بالانسداد الرئوي المزمن.

وكشفت النتائج انخفاض خطر الاصابة بالمرض حوالي الثلث عند الاشخاص الذين اتبعوا العادات الغذائية الصحية. ويشير الباحثون الى ان هذه النتائج تلخص اهمية النظام الغذائي السليم والصحي في الحفاظ على صحة الرئة، كون مضادات الاكسدة التي تكثر في الغذاء الصحي تساعد في الوقاية من مرض الانسداد الرئوي.

ويعود السبب في ذلك لكون الرئة متواجدة في وسط غني بالاوكسجين، ويمكن للالتهاب ان يزيد من احتمال الاكسدة وتلف الخلايا. وهنا يبرز دور مضادات الاكسدة في النظام الغذائي الصحي لجهة الحفاظ على سلامة الرئة من الاكسدة والوقاية من مرض الانسداد الرئوي.

اشارة الى ان مرض الانسداد الرئوي المزمن يمكن ان يؤدي لحالات صحية حرجة، منها الالتهاب الشعبي المزمن وتضخم الرئة ما يؤدي لاعتراض مجرى الهواء وحدوث مشاكل في التنفس.

من ابرز اعراض الانسداد الرئوي:

•    ضيق التنفس.

•    السعال المزمن.

•    العدوى المستمرة في الجهاز التنفسي.

•    كثرة افراز المخاط.

•    التعب وازرقاق لون الشفاه والاظافر.

والحقيقة ان مرض الانسداد الرئوي يمكن ان يصيب غير المدخنين ايضا، نتيجة التدخين السلبي حيث ان التواجد في مكان يعج بالمدخنين يمكن ان يؤدي لمخاطر صحية عديدة على الشخص غير المدخن ومنها الاصابة بالانسداد الرئوي.

لذا ينصح الاشخاص غير المدخنين بتجنب الاجواء الملوثة او العابقة بدخان السجائر للحفاظ على صحتهم من خطر الامراض وعلى رأسها مرض الانسداد الرئوي.