نصائح طبية لمرضى الكلى أثناء الصيام في رمضان

نصائح طبية لمرضى الكلى أثناء الصيام في رمضان

نصائح طبية لمرضى الكلى أثناء الصيام في رمضان

يجب على مرضى الكلى شرب كمية كبيرة من الماء

يجب على مرضى الكلى شرب كمية كبيرة من الماء

يجب على مرضى الكلى تجنب الأغذية المملحة

يجب على مرضى الكلى تجنب الأغذية المملحة

يجب أن ينتبه مريض الكلى لعلامات الخطورة

يجب أن ينتبه مريض الكلى لعلامات الخطورة

نصائح طبية لمرضى الكلى

نصائح طبية لمرضى الكلى

مرضى الكلى سواءً من يعانون من الضعف الكلوي أو أمراض الكلى المزمنة مثل القصور الكلوي و الفشل الكلوي و غسيل الكلى يتسائلون كثيرا عما إذا كان صيام شهر رمضان يزيد في مرضهم أو يفاقم من أعراضه، باعتبارهم أكثر الأشخاص تأثرا بنمط تغذيتهم، و ما هي نصائح طبية لمرضى الكلى أثناء الصيام في رمضان.

مرضى الكلى و امكانية الصيام في رمضان

يرتبط مرض الكلى بالعديد من المشاكل الصحية التي تختلف شدتها و أعراضها من شخص لآخر، إلا أنه ليس هناك قاعدة عامة لكل مرضى الكلى فيما يخص الصيام، بل لكل مريض وضعه الخاص به، فبعض حالات الضعف البسيط لا تتأثر بالصيام، و لكن حالات الضعف الشديد التي تصل إلى الفشل الكلوي قد لا يمكنهم الصيام، أما مرضى الغسل الكلوي، فقد يكون بإمكانهم الصيام في غير أيام الغسل، و الطبيب المعالج خير من يستطيع تحديد ذلك.

نصائح طبية لمرضى الكلى أثناء الصيام في رمضان

ينصح الأطباء مرضى الكلى مهما كانت حالتهم باتباع النصائح التالية أثناء الصيام في رمضان:

- قبل البدء بالصوم، على مرضى الكلى استشارة الطبيب المعالج و الطبيب المختص بامراض الكلى، بخصوص ما إذا كان يجوز لهم الصوم من الناحية الطبية، و ما هي الخطوات التي يجب اتباعها خلال الصوم، إذ يتعلق القرار الذي يتخذ بشأن ذلك، بنوع المرض الكلوي و أداء الكلية و الأدوية الثابتة التي يجب مواصلة تناولها وفقا لتعليمات الطبيب و غيرها.

- يجب على مرضى الكلى شرب كمية كبيرة من الماء لا تقل عن لترين إلى 3 لترات مع مراعاة توزيعها من الإفطار إلى السحور.

- الحرص على تأخير وجبة السحور قدر الامكان بحيث يتم تناولها قبل موعد الإمساك بقليل.

- تجنب الأغذية المملحة أو الغنية بالصوديوم.

- تجنب أخذ مدرات البول كالمشروبات التي تحوي الكافيين من قهوة و شاي، و كذلك المشروبات الغازية فهي ستساهم في زيادة خسارة السوائل من الجسم و زيادة فرص الجفاف.

- تجنب الأغذية التي قد تزيد من الترسبات في الكلى أو مجرى البول مثل الاوكسالات، و المصادر الغنية بالكالسيوم.

- يجب على مريض الكلى أن يلتزم حمية غذائية صارمة، تتمثل في تجنب جميع الأغذية الغنية بمادة البوتاسيوم، و منها بعض الأغذية الخضراء، و بعض الفواكه كالموز، الفراولة، الطماطم المركزة، بعض الفواكه الجافة.

- اعتماد نظام غذاء صحي متوازن مع الحرص على ضبط كميات البروتين بحيث لا تتجاوز ما هو مسموح.

- تجنب التعرض لأشعة الشمس في النهار و القيام بأي مجهود بدني قد يساهم في زيادة خسارة السوائل من الجسم.

- أثبتت الدراسات أن تناول مرضى الكلى لفيتامين "أي" كمكمل غذائي خلال فترة الصيام في رمضان يخفض نسبة الكيرتانين في الدم، و هذه النسبة كلما كانت منخفضة كلما دل ذلك على أن الكلى تعمل بشكل أفضل.

- معظم الاشخاص المصابين بأمراض الكلى يعانون من وجود أمراض مزمنة أخرى مثل السكر أو الضغط، لذا ينبغي التأكد من السيطرة على هذه الأمراض بشكل ملائم من خلال الأدوية، و متابعتها بشكل يومي، كما ينبغي التأكد من الطبيب المتابع أن أي من هذه الأمراض لن ينتج عنه مضاعفات إضافية خطرة خلال الصيام.

- يجب أن ينتبه مريض الكلى لعلامات الخطورة، التي توجب ايقاف الصيام على الفور، و تدل على الحاجة لمراجعة طبية عاجلة لاحتمالية وجود مشكلة طارئة، و تشمل علامات الخطورة هذه:

انتفاخ و تورم في الجسم أو الوجه، صعوبة في التنفس، دوخة، فقدان الشهية، انخفاض الشهية بشكل ملحوظ، و الإحساس باضطراب درجة الوعي.