النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ما هي فوائد اللبن الرائب للجهاز الهضمي والتخسيس

ما هي فوائد اللبن الرائب للجهاز الهضمي والتخسيس
1 / 3
ما هي فوائد اللبن الرائب للجهاز الهضمي والتخسيس
اللبن الرائب مفيد بعد الرياضة ويقوي العظام والاسنان ويحمي من نزلات البرد
2 / 3
اللبن الرائب مفيد بعد الرياضة ويقوي العظام والاسنان ويحمي من نزلات البرد
يساعد اللبن الرائب على تعزيز الشبع وخسارة الوزن الزائد وتحسين الهضم
3 / 3
يساعد اللبن الرائب على تعزيز الشبع وخسارة الوزن الزائد وتحسين الهضم

كلنا يعرف الزبادي ولبن العيران الذي يحلو للكثيرين تناوله مع بعض الأطباق العربية مثل الفلافل والشاورما وغيرها، لكن ماذا عن اللبن الرائب الذي يدخل في العديد من وصفات الطعام ويمتاز إضافة لطعمه الحامض، بخصائص صحية عدة ينبغي التعرف عليها؟

واللبن الرائب هو أحد منتجات الحليب والألبان التي يتم صناعتها عبر عمليات تخمير خاصة يستعمل فيها نوع خاص من البكتيريا لتحويل الحليب إلى لبن رائب بقوام كثيف وبطعم تطغى عليه حموضة محببة. 

في موضوعنا اليوم، نستعرض وإياكم لمزايا اللبن الرائب ومكوناته التي تجعله في مصاف "الأطعمة الخارقة" الواجب اعتمادها في النظام الغذائي اليومي للحفاظ على الصحة والوقاية من الأمراض.

ما هي فوائد اللبن الرائب للجهاز الهضمي والتخسيس

ما هي فوائد اللبن الرائب

بداية لا بد من التذكير بضرورة استشارة الطبيب المختص، قبل التركيز على تناول اللبن الرائب وغيره من أصناف الطعام لأغراض صحية.

ويشير موقع "ويب طب" المختص بالشؤون الصحية والطبية، إلى أن للبن الرائب قيمة غذائية عالية من فيتامينات ب، وفيتامين أ، وفيتامين د، والبروبيوتيك إضافة إلى الكربوهيدرات والبروتين بنسب جيدة وقلة محتواه من السعرات الحرارية.

ويسهم تناول اللبن الرائب في توفير المزايا الصحية التالية:

  • تعزيز الشبع وخسارة الوزن الزائد: يعد اللبن الرائب من الأطعمة الغنية بالبروتين التي تحتاج وقتاً طويلاً للهضم، ما يعزز الشعور بالشبع لوقت طويل ويقلل الشهية لتناول الطعام خلال النهار، وبالتالي يسهم في التخلص من الوزن الزائد بفعالية. كما تعمل هذه البروتينات على بناء العضلات وحرق الدهون المتراكمة في الجسم.
  • تحسين عملية الهضم: يحتوي اللبن الرائب على البروبيوتيك، وهي بكتيريا نافعة تعزز صحة الجهاز الهضمي وتعالج العديد من مشاكله اللإسهال، كما تحسن الهضم، وتخفف من أعراض القولون العصبي وأعراض عدم تحمل اللاكتوز.
  • تعزيز صحة الأسنان والعظام: كون اللبن الرائب من منتجات الألبان، فهو مصدر جيد للكالسيوم والمعادن الأخرى الضرورية لصحة العظام والأسنان. وتعمل هذه المكونات على الحماية من مرض هشاشة العظام، كما أن للأحماض الموجودة في اللبن الرائب دور بارز في الحفاظ على صحة اللثة ومينا الأسنان.
  • وجبة ممتازة قبل الرياضة وبعدها: إن كنت من محبي ممارسة الرياضة وتبحثين عن "وصفات مثالية" لتناولها قبل وبعد التمرين، ما عليك سوى تناول اللبن الرائب الذي يحتوي على كمية جيدة من الكربوهيدرات والتي تعزز الطاقة الضرورية خلال التمرين.

كما أن اللبن الرائب غني بالبروتينات والأحماض الأمينية التي تساعد العضلات على التعافي بعد التمرين الشاق، ما يجعله وجبة مثالية في الفترة التي تلي ممارسة الرياضة مباشرة بحوالي 60 دقيقة.

اللبن الرائب مفيد بعد الرياضة ويقوي العظام والاسنان ويحمي من نزلات البرد

  • الوقاية من نزلات البرد: يعمل اللبن الرائب على تقوية الجهاز المناعة، ما يحفَز إنتاج المزيد من الخلايا التائية التي يحتاجها الجسم لمحاربة العدوى والإلتهابات، بما في ذلك نزلات البرد والزكام.

وذلك بفضل احتواء اللبن الرائب على البكتيريا الجيدة التي تقوم بإرسال إشارات تحفز جهاز المناعة على إنتاج المزيد من الخلايا المقاومة للإلتهاب والعدوى.

  • الوقاية من ارتفاع ضغط الدم: إذ يساعد على ضبط ضغط الدم والسيطرة عليه وبالتالي الوقاية من ضغط الدم المرتفع. كما أن محتوى اللبن الرائب من البروبيوتيك الذي يساعد على رفع الكوليسترول الجيد في الجسم يجعله مفيداً لجهاز الدوران بشكل عام.

ومن فوائد اللبن الرائب الأخرى:

  • تخفيف أعراض أمراض الحساسية.
  • محاربة الإلتهابات والعدوى الناتجة عن الخمائر.

محاذير تناول اللبن الرائب

بالرغم من الفوائد الصحية الجمة التي يوفرها اللبن الرائب لجسم الإنسان، إلا أنه قد يحمل بعض المخاطر خصوصاً في حال الإفراط بتناوله كما قد لا يناسب الجميع.

إذ ينصح الأشخاص الذين يعانون من حساسية الحليب أو عدم تحمل اللاكتوز، بتجنب اللبن الرائب تمامًا خوفًا من أي مخاطر محتملة.

×