النسخة الإلكترونية

ما هي مخاطر تأخر الدورة الشهرية

ما هي مخاطر تأخر الدورة الشهرية
1 / 3
ما هي مخاطر تأخر الدورة الشهرية
الاصابة بهشاشة العظام احد مخاطر تأخر الدورة الشهرية
2 / 3
الاصابة بهشاشة العظام احد مخاطر تأخر الدورة الشهرية
تناول حبوب منع الحمل يمكن أن يسبب تأخر الدورة الشهرية
3 / 3
تناول حبوب منع الحمل يمكن أن يسبب تأخر الدورة الشهرية

ما هي مخاطر تأخر الدورة الشهرية، هي مخاطر صحية يمكن أن تؤثر على حياة وصحة المرأة التي قد تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية وتأخرها عن موعدها المتوقع كل شهر، سواء لعدة أيام وصولاً لعدم نزول الدورة الشهرية في عدة حالات.

ويعد انتظام الدورة الشهرية من الأمور المطمئنة على الصحة، لذا فإن اضطراب الدورة الشهرية وتأخرها قد يؤشر لوجود مشكلة صحية يجب التنبه لها وعلاجها. ويشير موقع "ويب طب" إلى أن تأخر الدورة الشهرية يشير لحدوث اضطراب وخلل في الهرمونات لا يجب إهماله، كونه قد يسبب مشاكل صحية ومخاطر نتعرف عليها في موضوعنا اليوم.

ما هي مخاطر تأخر الدورة الشهرية

ما هي مخاطر تأخر الدورة الشهرية

في حال المعاناة من تأخر الدورة الشهرية لأكثر من مرة، فإن المرأة تصبح عرضة لبعض المخاطر الصحية تتمثل في التالي:

  • غزارة الدورة الشهرية: في حال تأخر الحيض، فقد تعاني المرأة من النزيف عند نزول الدورة، ما يؤثر على نفسيتها لناحية زيادة التوتر والقلق وعدم القدرة على اتمام مهامها اليومية بشكل طبيعي.
  • صعوبة الإنجاب: تأخر الدورة الشهرية قد يزيد من ارتفاع احتمال الإصابة بتكيس المبايض، وهو من المشاكل التي تعيق الحمل والإنجاب، وتحتاج لعلاج. كما أن الدورة المتأخرة وغير المنتظمة تجعل من الصعب على المرأة معرفة موعد الإباضة، وبالتالي صعوبة الإنجاب خصوصاً للنساء اللاتي يعانين من مشاكل الحمل.
  • إحتمال الإصابة بهشاشة العظام: حيث أن احتباس الدم وتأخر نزول الدورة الشهرية الناتج عن نقص هرمون الأستروجين في جسم المرأة، قد يؤديان لزيادة خطر الإصابة بهشاشة العظام بسبب دور الهرمون الكبير في الحفاظ على كثافة العظام.

ما هي أسباب وأعراض تأخر الدورة الشهرية

بعد استعراض مخاطر تأخر الدورة الشهرية على صحة المرأة، لا بد من معرفة الأسباب وفهم الأعراض المصاحبة لهذا التأخر.

ومن أسباب تأخر الدورة الشهرية عند المرأة:

  • الإصابة ببعض الأمراض التناسلية، مثل تكيس المبايض وأورام الرحم.
  • حدوث خلل في إفراز الهرمونات نتيجة مشاكل الغدة الدرقية والغدة النخامية.
  • كثرة التوتر والقلق.
  • مشاكل الوزن سواء النحافة المفرطة أو زيادة الوزن.
  • تناول الأطعمة غير الصحية خاصة الغنية بالدهون الضارة التي تسبب الخلل في وظائف الجسم وتأخر الدورة الشهرية.
  • الإجهاد الزائد سواء في النشاط البدني اليومي أو عند ممارسة الرياضة بشكل مفرط.
  • استخدام وسائل منع الحمل التي تؤدي لحدوث تغيرات في النظام الهرموني الطبيعي للجسم.

وينتج عن تأخر الدورة الشهرية مجموعة من الأعراض نلخصها بالآتي:

  • ألم في منطقة الحوض، والرأس، وأسفل الظهر.
  • تساقط الشعر وظهور حب الشباب.
  • زيادة نمو الشعر في الجسم.

ما هي مخاطر تأخر الدورة الشهرية-رئيسية واولى

كيف يمكن الوقاية من تأخر الدورة الشهرية

بإمكان المرأة توخي تأخر الدورة الشهرية وانعكاساتها السلبية على صحتها، باتباع الإجراءات التالية:

  • تعديل نمط الحياة: من خلال تناول الطعام الصحي الذي يحوي كافة الفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، وممارسة الرياضة بانتظام ودون إجهاد، والحفاظ على وزن صحي.
  • التقليل من التوتر والقلق.
  • علاج أية مشكلة صحية تعاني منها المرأة، خصوصاً الأمراض المتعلقة بالرحم والمهبل والمنطقة التناسلية. ويجب البدء في علاج المشكلة الصحية فور حدوثها، إذ قد تتطلب علاجاً بسيطاً من خلال تناول بعض الأدوية التي تعمل على تنظيم الهرمونات.

×