فوائد القرفة في الوقاية من مرض السكري والسيطرة عليه

فوائد القرفة في الوقاية من مرض السكري والسيطرة عليه
1 / 3
فوائد القرفة في الوقاية من مرض السكري والسيطرة عليه
القرفة غنية بخصائص مضادة للاكسدة تمنع مقاومة الانسولين وضبط السكر في الدم
2 / 3
القرفة غنية بخصائص مضادة للاكسدة تمنع مقاومة الانسولين وضبط السكر في الدم
تساعد القرفة في خفض خطر الاصابة بالسكري ومضاعفاته
3 / 3
تساعد القرفة في خفض خطر الاصابة بالسكري ومضاعفاته

فوائد القرفة عديدة، أهمها أنها تمنع الالتهابات كما أنها مصدر ممتاز للألياف الغذائية والحديد والكالسيوم، ويمكن إضافتها للمأكولات التي فيها لحوم كما وتدخل في صناعة الكعك والحلويات وتجهيز العديد من المشروبات بحسب موقع "ويب طب".

وتأتي القرفة في طليعة الأطعمة التي ينصح بتناولها للوقاية من مرض السكري والسيطرة عليه بفضل مقاومتها الطبيعية الأنسولين واحتوائها على خصائص مضادة للسكري. ويشير موقع "بولد سكاي" نقلاً عن دراسة نشرت نتائجها في مجلة International Journal of Food Science إلى أن القرفة غنية بمركبات نشطة تحاكي الأنسولين، ويمكن أن تساعد في تنظيم جلوكوز الدم في الجسم والسيطرة على مرض السكري إلى حد كبير.

فما هي هذه الخصائص، وكيف تعمل على ضبط مستوى السكر في الدم وبالتالي الوقاية من مرض السكري أو السيطرة عليه؟ هذا ما نتعرف عليه سوياً وفق معلومات نشرها موقع "العربية.نت".

فوائد القرفة في الوقاية من مرض السكري والسيطرة عليه

القرفة فعال في السيطرة على مرض السكري

وفقاً للتقرير الذي أورده موقع "بولد سكاي" حول أهمية القرفة في الوقاية من مرض السكري، فإن القرفة من التوابل التي يساعد تناولها من قبل مرضى السكري إنما بكميات محددة وبعد استشارة الطبيب، في السيطرة على هذا المرض الذي يحمل مضاعفات جسيمة على المصابين به تصل لحد بتر الأطراف والفشل الكلوي وأمراض القلب في مراحل متقدمة.

وذلك بفضل المواد الفينولية التي يحتويها كل نوع من القرفة، وهي أنواع مختلفة وكلها تصب في مصلحة مرضى السكري.

تعد القرفة غنية بالمركبات الحيوية النشطة، إذ تحوي أوراقها وجذورها وكذلك لحاؤها على 3 زيوت حيوية هي سينامالديهيد ويوجينول وكافور، والتي تُعرف بتأثيراتها المضادة لمرض السكري بحسب إحدى الدراسات. كما تحتوي على الألياف، والبروتينات، والمعادن المهم مثل الكالسيوم والحديد والبوتاسيوم وغيرها، وفيتامينات بي1 وب2 وبي3 وحمض الفوليك والكولين والبيتاكاروتين وفيتامين اي.

ويسهم تناول القرفة في أوقات مختلفة في توفير الفوائد الصحية التالية لمرضى السكري:

  • تناول القرفة قبل الأكل: إن جلوكوز الدم قبل الأكل هو مستوى السكر في الجسم عند تناول الطعام. ووفقاً لإحدى الدراسات، فإن تناول القرفة قبل الأكل يساعد في تنظيم جلوكوز الدم عند البالغين الأصحاء بفضل محتواها من السينامالديهيد، ومواد تحاكي الأنسولين ما يساعد على تنشيط بروتين كيناز وزيادة امتصاص الجلوكوز، وبالتالي تنظيم مستوياته في الدم.

كذلك تعمل القرفة على تصحيح ضعف مستويات الجلوكوز قبل الأكل في الجسم عند تناولها بجرعة 500 مغم / ديسيلتر يوميًا لمدة ثلاثة أشهر تقريبًا.

  • تناول القرفة بعد الطعام: ويشير جلوكوز الدم بعد الأكل إلى مستويات السكر في الجسم. ويؤشر ارتفاع نسبة الجلوكوز بعد تناول الطعام لوجود مخاطر الإصابة بمرض السكري لدى البالغين الأصحاء، فضلاً عن معدل نجاح التدبير العلاجي لمرضى السكري.

وتشير إحدى الدراسات إلى أن تناول مسحوق القرفة أو الشاي بعد الأكل يساعد في خفض نسبة السطر في الدم بنسبة عالية، بفضل محتواه الكبير من مضادات الأكسدة ومحتوى البوليفينول، ما يحول دون الإصابة بمرض السكري. وينصح الخبراء بتناول حوالي 5 جرامات من مسحوق القرفة من قبل البالغين الأصحاء لخفض مستويات الجلوكوز بعد الأكل.

تساعد القرفة في خفض خطر الاصابة بالسكري ومضاعفاته

فوائد القرفة الأخرى لمرضى السكري

يسهم تناول القرفة قبل وبعد الطعام في تأمين فوائد إضافية للقرفة لمرضى السكري تتمثل في التالي:

  • منع مقاومة الأنسولين: ومعلوم أن مقاومة الأنسولين هي من الأسباب الرئيسية لتطور مقدمات السكري ثم مرض السكري. وهي حالة تفشل فيها الخلايا في تناول الجلوكوز وتحويله إلى طاقة، وبالتالي زيادة كميات الجلوكوز في الجسم.

ويعمل مركب سينامالديهيد المتوافر في القرفة على المستويات الخلوية، من خلال المساعدة في تحسين وظائف خلايا غاما البنكرياس، ما ينتج عند تحسين قدرة الخلية على الإستفادة من الجلوكوز والتحكم في مستوياته.

  • تقليل خطر الإصابة بمضاعفات مرض السكري: يقف الإجهاد التأكسدي كسبب رئيسي وراء مرض السكري ومضاعفاته. وذكرت إحدى الدراسات أن مستويات الجلوكوز التي يتم التحكم فيها بشكل سيئ لدى مرضى السكري، يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات خطيرة مثل أمراض القلب والإعتلال العصبي وأمراض العيون والزهايمر وتلف القدم.

وبالتالي تساعد الأنشطة المضادة للأكسدة والسكري القوية في القرفة على تقليل الضرر الناجم عن الجذور الحرة في الجسم وخفض خطر حدوث مضاعفات مرتبطة بمرض السكري.

  • خفض مستويات الكوليسترول: يتشابك الكوليسترول والسكري بشكل كبير، لجهة أن ارتفاع مستويات الكوليسترول لدى البالغين الأصحاء يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري.

وتشير دورية Nutrition Journal إلى أن للقرفة تأثير إيجابي على عسر شحميات الدم، وهو عامل خطر لكل من مرض السكري ومضاعفاته. والسبب في ذلك هو قيام القرفة بخفض مستويات الجلوكوز، وتقليل مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر في غضون ثلاثة أشهر بما يساعد في الوقاية من الحالة والسيطرة عليها.

×