النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

5 فوائد لشرب المياه القلوية

5 فوائد لشرب المياه القلوية
1 / 4
5 فوائد لشرب المياه القلوية
المياه القلوية فعالة في ابطاء الشيخوخة وضمان الترطيب العميق
2 / 4
المياه القلوية فعالة في ابطاء الشيخوخة وضمان الترطيب العميق
تساعد المياه القلوية في علاج ارتداد حمض المعدة
3 / 4
تساعد المياه القلوية في علاج ارتداد حمض المعدة
تعزز المياه القلوية المناعة ضد الامراض
4 / 4
تعزز المياه القلوية المناعة ضد الامراض

لا يخفى على أحد اهمية الماء، فهي عصب الحياة وبها يحيا كل شيء، من بشر وحيوانات ونباتات.

قال سبحانه وتعالى في كتابه الكريم: (وَجَعَلْنَاْ مِنَ المَاْءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلاْ يُؤْمِنُوْنَ)، وتَكفِي هَذه الآية الكريمة لتدلل عَلى أَهمية الماء في الحياة. فالله عزَّ وجلّ جعل من الماء، السر الدفين لكل شيءٍ حي على هذه الكرة الأَرضية؛ وباختفائها تختفي الحَيَاة، فالماء أحد أهم العناصرالأساسية المهمة التي يقوم عليها كوكب الأَرض، إذ يشكَل ما نسبته 71% من مساحة الأرض.

يؤثر الرقم الهيدروجيني أو درجة حموضة مياه الشرب التي نستهلكها والذي يشار إليه باختصار (PH)، تأثيرًا هائلًا على كيمياء أجسامنا وعلى مستوى ما نتمتع به من صحة وما قد يصيبنا من أمراض، وذلك لأن أجسامنا تتكون من 60% من الماء وتحتاج إليه أنسجة وخلايا الجسم للعمل بشكل صحيح.

بينما تحتوي مياه الشرب العادية على درجة حموضة ((PH بين 6.5 إلى 7.5، فإن مياه الشرب القلوية تحتوي على درجة حموضة تفوق 8، وقد أظهرت الدراسات أن شرب المياه القلوية أكثر فائدة للجسم بفضل خصائصها المضادة للأكسدة.

5 فوائد لشرب المياه القلوية

تعزز المياه القلوية المناعة ضد الامراض

يساعد تناول المياه القلوية عوضاً عن المياه العادية، في توفير الفوائد التالية لجسم الانسان بحسب الخبراء في شركة "أكوا بلس" للمياه:

  1. تعزيز جهاز المناعة: تدعم درجة الحموضة المتوازنة مناعة الجسم، حيث تحيَد المياه القلوية تأثير العناصر الضارة والسموم في الجسم وتساعد في التخلص منها نظرًا لأنها أكثر سهولة من حيث امتصاص الجسم لها.

ويعمل شرب المياه القلوية المنتظم على تحسين أداء الجهاز الدوري حيث ترفع جودة الدم فيزداد حجم الأكسجين الذي يصل إلى الأعضاء الأساسية، فتقي الجسم من العديد من الأمراض.

  1. الوقاية من الأمراض: المياه القلوية من مضادات الأكسدة القوية التي تقلَل من الجذور الشاردة في الجسم، ما يساعد في تنقية الجسم من الفضلات السامة والحمض الزائد.

وتساعد المياه القلوية على تقوية الجهاز المناعي بفعالية حتى يتمكن من مقاومة مسببات الأمراض والعدوى المختلفة.

  1. معالجة ارتداد حمض المعدة: يمكن للمياه القلوية علاج الزيادة الحمضية في أنسجة الجسم وتخفيف أعراض ارتداد حمض المعدة إلى المريء، وهي الحالة التي تصيب الأشخاص الذين يفضلون الطعام الحار والغني بالتوابل الحارة.
  2. إبطاء الشيخوخة: تعمل مضادات الأكسدة في المياه القلوية على حماية الجسم من شيخوخة الخلايا التي تسببها الجذور الحرة، مما يمكن معه إبطاء عملية الشيخوخة ليبقى الجسم في حالة من الشباب والنضارة.
  3. الترطيب العميق: تخضع المياه القلوية لعملية فلترة فريدة، يتم فيها تقليص حجم بلوراتها ما يمنحها القدرة على ترطيب الجسم بشكل أكثر كفاءة وفعالية تتجدد معه الخلايا ويمنح الجسم الشعور المضاعف بالانتعاش.

وهذه الخاصية الهامة مثالية لهواة ممارسة الرياضة اليومية الذين تتطلب أجسامهم مزيدًا من الماء والترطيب.

×