أعراض حمى الضنك عند الكبار

أعراض حمى الضنك عند الكبار، تتشابه مع أعراض الحمى او الإنفلونزا بشكل عام، إلا أن حدتها تختلف حسب شدة الإصابة، وحمى الضنك هي عدوى فيروسية تنتقل بواسطة لدغة أنثى بعوضة الزاعجة المصرية، و الوقاية من البعوض هي الطريقة الوحيدة لتفادي الإصابة بها.

أعراض حمى الضنك عند الكبار

الصداع و الألم خلف الأذن من أعراض حمى الضنك

في الإصابات البسيطة تكون الأعراض بسيطة أيضا تستمر من يومين إلى أسبوع كما ذكرت وزارة الصحة السعودية، وهي:

  • صداع شديد، يرافقه ألم خلف العين.
  • ألم في العضلات والمفاصل.
  • غثيان وقيء.
  • طفح جلدي.

أما في الحالات المتقدمة فتكون الأعراض أكثر حدة، وفي هذه الحالة يمكن أن يكون هنالك مضاعفات خطيرة على الصحة ومنها نزيف شديد وانخفاض مفاجئ بضغط الدم، أو فشل لأحد أجهزة الجسم ثم الوفاة، والأعراض الحادة هي:

  • ألم شديد بالبطن.
  • قيئ مستمر.
  • نزيف باللثة أو الأنف.
  • دماء في البول أو البراز أو القيئ.
  • نزيف تحت الجلد يشبه الكدمات.
  • صعوبة أو سرعة بالتنفس.
  • شحوب وبرودة بالجلد.
  • إرهاق شديد.

علاج حمى الضنك عند الكبار

حمى الضنك مرض ينقله الذباب

لا يوجد دواء معين لمعالجة المصابين بحمى الضنك، لذلك تعتبر الوقاية أهم خطوة يجب اتباعها، وعند الإصابة بها ينصح بالتالي:

  • أخذ قسط من الراحة.
  • تناول السوائل.
  • أخذ مسكنات الألم.
  • تجنب مسيلات الدم مثل: الأسبرين.

وفي حال الإصابة بحمى الضنك الشديدة فإن الرعاية الطبية وتعويض السوائل المفقودة يساعدان على منع تطور المرض والمحافظة على حياة المريض.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.