اضرار قلة شرب الماء وأعراضها

قلة شرب الماء تقلل من وظائف الدماغ

قلة شرب الماء تقلل من وظائف الدماغ

الصداع وقلة التركيز من أعراض جفاف الجسم

الصداع وقلة التركيز من أعراض جفاف الجسم

قلة شرب الماء تسبب جفاف العيون

قلة شرب الماء تسبب جفاف العيون

 قلة شرب الماء تؤثر على ضغط الدم وكميته

قلة شرب الماء تؤثر على ضغط الدم وكميته

هنالك الكثير من الدراسات التي تحفز على شرب ليترات معينة من الماء كل يوم، لما في ذلك من فوائد عدة ومهمة على الصحة، إلا أنه ومن جانب آخر من المهم التوعية بخطورة قلة شرب الماء، وأعراض ذلك، وتلك المعلومات وردت في موقع ويب طب وهي:

أضرار قلة شرب الماء:

  • الجفاف يتسبب في تحفيز الجسم ليقوم بإنتاج المزيد من الكولسترول في محاولة منه للحفاظ على الرطوبة الداخلية وحماية جدران الخلايا، ما قد يرفع منسوب الكولسترول في الدم.
  • النقص العام في حجم الدم  بسبب قلة الماء يتسبب في انخفاض ضغط الدم بشكل مستمر.
  • قد يتسبب الجفاف المزمن في  حرمان الدماغ من حاجته من الأكسجين والمواد الغذائية بسبب نقص كمية الدم التي تصل إليه، الأمر الذي يؤدي لمشاكل وصعوبات في الذاكرة والتركيز.
  • نقص الدم الواصل للدماغ يؤدي للإصابة بنوبات من الصداع الحاد، وشعور متكرر بالدوار والدوخة وحتى الغثيان.
  • تتسبب قلة الماء في الجفاف الحاد في العيون، وقد تجف الغدد الدمعية والتي تحافظ على رطوبة العيون وتحميها.
  • شرب كميات كافية من الماء ضروري للحفاظ  على العظام من عدم التلامس والاحتكاك سوية عبر وجود غضاريف صحية وسليمة تفصل بينها.
  • عدم شرب الماء كما يجب بانتظام يساهم في الشعور بآلام في المفاصل.
  • يدخل الماء وبنسبة كبيرة في تكوين عضلات الجسم، لذا فمن البديهي أن يتسبب نقص الماء في الجسم بانخفاض في الكتلة العضلية ككل على المدى الطويل، أو قد يتسبب في تشنجات عضلية مزعجة.
  • يساعد شرب الماء الجسم على الحفاظ على وتيرة عمليات التخلص من السموم وبانتظام.
  • قلة شرب الماء تسبب حرقة وحموضة المعدة وصعوبة الهضم والإمساك وغيرها.
  • يعتبر جفاف البشرة أحد أول أعراض نقص الماء في الجسم والجفاف.
  • يؤدي نقص الماء إلى انخفاض كمية العرق التي يتم إفرازها يومياً، ما يقلل من قدرة الجسم على التخلص من الفضلات عبر العرق، وبالتالي قد يسبب مشاكل صحية عديدة، مثل حب الشباب وغيرها.
  • عند الإصابة بالجفاف قد يظن الجسم أنه جائع، مع أنه في الحقيقة يشعر بالعطش! الأمر الذي يجعل الشخص يفرط في تناول الطعام خاصة قبل النوم.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.