60% معدل انتشار الام الظهر بين سكان دولة الامارات

60% معدل انتشار الام الظهر بين سكان دولة الامارات

60% معدل انتشار الام الظهر بين سكان دولة الامارات

الجلوس لوقت طويل وعدم الحركة يسببان الام الظهر

الجلوس لوقت طويل وعدم الحركة يسببان الام الظهر

الاكل غير الصحي وزيادة الوزن وراء زيادة الام الظهر

الاكل غير الصحي وزيادة الوزن وراء زيادة الام الظهر

الام اسفل الظهر هي الاكثر شيوعا في الامارات وحول العالم

الام اسفل الظهر هي الاكثر شيوعا في الامارات وحول العالم

الدكتور نك شيمي

الدكتور نك شيمي

ان اردنا الحديث عن اكثر المشاكل الصحية انتشارا حول العالم، يبرز الم الظهر في طليعة هذه المشاكل خاصة الام اسفل الظهر والتي تتسبب بمضاعفات واعباء جسدية ومالية وعدم قدرة المريض على الحركة والعمل بشكل فعال.

وتعد الام الظهر ابرز المشاكل الصحية التي يعاني منها الناس حول العالم باختلاف اجناسهم واعمارهم ووظائفهم. وتشير الابحاث التي اجراها معهد القياسات الصحية والتقييم في جامعة واشنطن وسياتل، ان السبب الأول الذي يكمن وراء سنوات العيش مع العجز يكمن في الام الظهر مع تكلفة باهظة تلقي بظلالها على الاقتصاد الأمريكي تقدر بنحو 102 مليار دولار.

ويقول الدكتور نك شيمي، استاذ جراحة العظام وجراحة الاعصاب في كلية الطب بجامعة ديفيد غيفين في لوس انجلوس الامريكية، ان الام اسفل الظهر باتت تسبب قلقا كبيرا على الصعيد العالمي. وتكفي الإشارة إلى أن 90% من الأشخاص يعانون من هذه الالام لمرة واحدة على الأقل في حياتهم، نحو 60% منهم تعاودهم الالام ثانية بعد مرور عام على زيارتهم الطبيب. 

تزايد الاصابة بالام اسفل الظهر في الامارات

وفقا للابحاث التي ابرزها الدكتور شيمي، يعاني نحو 60% من سكان دولة الامارات من الام أسفل الظهر. وحسب المعهد الوطني للاضطرابات العصبية والسكتة الدماغية، فإن غالبية الحالات المسببة لهذه الالام تأتي نتيجة الإصابات مثل التواء أو تمزق العضلات بسبب الحركات المفاجئة أو بسبب ضعف آلية الجسم أثناء رفع الأحمال أو الأشياء الثقيلة. 

وفي دولة الإمارات أيضاً، سلط الدكتور شيمي الضوء على الأسباب المحتملة التي تؤدي للإصابة بآلام الظهر بما فيها: 

•    ارتفاع مؤشر كتلة الجسم او زيادة الوزن. 

•    عدم ممارسة التمارين الرياضية المنتظمة. 

•    هشاشة العظام لاسيما بين كبار السن. 

•    عدم التعرض لأشعة الشمس بقدر كاف على مدار العام والذي يؤدي إلى نقص مستوى فيتامين د في الجسم.

علاج الام الظهر

بحسب الدكتور شيمي، يمكن النظر لعلاج الام الظهر بشكلٍ مشابه لأمراض القلب، اي في حال كان لدى العائلة سجل من المشاكل المتعلقة بأمراض القلب، يتوجب عليها التركيز على تناول الاكل الصحي وممارسة الرياضة بشكل منتظم. كذلك الحال لالام الظهر التي ينبغي توخي الحذر منها ومعالجتها بشكل مناسب والاعتناء أكثر بالصحة.  

ويضيف شيمي ان الية حركة الجسم هامة للغاية خصوصاً أننا نجد أنفسنا في معظم الأحيان في وضعية الجلوس، لاسيما خلف شاشة الكمبيوتر. 

ولأن هذا الأمر من شأنه أن يضع مزيداً من الضغط على أقراص العمود الفقري لدينا مقارنة مع وضعية الوقوف، فإنه من الضرورة عدم الجلوس بشكل متواصل لساعات طويلة والمشي كل ساعة مع اجراء بعض الحركات التنشيطية للعضلات لتخفيف الضغط على الفقرات، والا فإننا معرضون بشكل جدي للإصابة بمتلازمة القرص المنزلق أو كما يعرف بمرض الديسك. 

ويشدد الدكتور شيمي ان التشخيص السليم والعلاج المناسب لالام الظهي هما في غاية الأهمية، وعندما يتم إجراء جراحة بناء على التشخيص الصحيح، فإن ذلك سيسهم بلا شك في إنقاذ حياة المريض وعدم تعريضه للاعاقة مستقبلا.