دراسة: اكياس الشاي البلاستيكية تضر بالصحة

اكياس الشاي البلاستيكية تضر بالصحة

اكياس الشاي البلاستيكية تضر بالصحة

الاكياس البلايتيكية تؤدي لوصول جزيئات البلاستيك الدقيقة الضارة للجسم

الاكياس البلايتيكية تؤدي لوصول جزيئات البلاستيك الدقيقة الضارة للجسم

ترتبط اكياس الشاي البلاستيكية بزيادة الاصابة بالسرطان

ترتبط اكياس الشاي البلاستيكية بزيادة الاصابة بالسرطان

يفضل استخدام الشاي المعبأ في عبوات بدل الاكياس البلاستيكية

يفضل استخدام الشاي المعبأ في عبوات بدل الاكياس البلاستيكية

من منا لا يتناول الشاي بانواعه المختلفة سواء الاسود او الاحمر او الاخضر، ومن منا لم يتناول الشاي باكياسه البلاستيكية الجاهزة التي لا تحتاج سوى للماء المغلي او الساخن لاعداد فنجان من الشاي اللذيذ والمنعش؟

الحقيقة ان اكياس الشاي البلاستيكية تعد افضل الوسائل لتحضير الشاي بسرعة وسهولة، الا ان هذه الاكياس لا تخلو من المخاطر الصحية التي يبدو ان تفاعلها مع الماء الساخن يؤدي لانطلاق المواد الضارة والاصابة بالعديد من الاضطرابات الصحية.

هذا ما كشفت عند دراسة حديثة نشرت نتائجها في المجلة العلمية الدولية Environmental Science & Technology.

اكياس الشاي البلاستيكية وعلاقتها بالسرطان

الدراسة التي نشرت في شهر ديسمبر من العام الماضي، اكدت ما كانت دراسات عدة سابقة تحدثت عنه من مخاطر تفاعل محتويات اكياس الشاي مع المياه، حيث وجدت الدراسة الجديدة ان هذا التفاعل يمكن ان يؤدي لاضرار صحية كبيرة نتيجة تراكم جزيئات السموم في الجسم وتحول الخلايا السليمة الى خلايا سرطانية.

ويشير العلماء الذين اشرفوا على الدراسة ان تناول الشاي باستخدام الاكياس البلايتيكية، يمكن ان يؤدي لوصول جزء كبير من جزيئات البلاستيك الدقيقة الضارة للجسم.

وتضيف الدراسة ان الكيس البلاستيكي الواحد من الشاي وعند وضعه لبعض الوقت في كوب من الماء المغلي الذي تصل درجة الحرارة فيه لنحو 95 مئوية تقريبا، يمكن ان يطلق حوالي 11.6 مليار جزيء من المايكرو بلاستيك وحوالي 3.1 مليار جزيء من النانو بلاستيك في كوب المياه ، وبالتالي وصول هذه الجزيئات بالكامل إلى داخل الجسم عند تناول كوب الشاي .

وقد قام العلماء بالمزيد من الدراسات حول هذا الموضوع، من خلال وضع بعض أنواع الكائنات الدقيقة في كوب المياه المحتوي على هذه الجزيئات البلاستيكية الدقيقة. ليجدوا أن هذه الكائنات الدقيقة لم تمت، لكنها تعرضت لبعض التغيرات السلوكية والتشوهات أيضا. 

وأشارت الدراسة ايضا إلى أن تراكم هذه المواد في خلايا جسم الإنسان على المدى البعيد يؤدي لحدوث اضطرابات وخلل في الأنظمة البيولوجية داخل الجسم، وبالتالي احداث خلل في معدل افراز الهرمونات المختلفة في الجسم وخلل في معدل انقسام خلايا الجسم وخلايا الدم. ما يجعل الانسان اكثر للاصابة بانواع مختلفة من مرض السرطان.

وقد أوصى القائمون على هذه الدراسة بضرورة الرجوع لاستخدام الشاي المعبأ في العبوات العادية والتوقف عن استخدام اكياس الشاي البلاستيكية، خاصة أن الجزيئات البلاستيكية التي تطلقها تلك الأكياس تكون صغيرة بشكل كبير جدا ويصعب تمييزها بالعين المجردة. 

تجدر الاشارة الى ان الدراسة شملت اكياس الشاي البلاستيكية من ثلاثة من اكبر العلامات التجارية، ما يوضح ان هذا الخطر ينطبق على جميع انواع اكياس الشاي البلاستيكية.