دراسة: فيتامين أ وعلاقته بمرض السرطان

الأطعمة المحتوية على فيتامين أ تقي من السرطان

الأطعمة المحتوية على فيتامين أ تقي من السرطان

فيتامين أ يساعد في الوقاية من سرطان الجلد

فيتامين أ يساعد في الوقاية من سرطان الجلد

مصادر فيتامين أ الطبيعية

مصادر فيتامين أ الطبيعية

للغذاء دور رئيسي ومباشر في الوقاية من الأمراض أو الشفاء منها، ولأن السرطان بات من الأمراض الشائعة مؤخرا، باتت كثير من الدراسات تبحث في أنواع الأطعمة التي تعمل على الوقاية أو الشفاء منه، وهاهي دراسة ترتبط بين الأطعمة المحتوية على فيتامين أ والشفاء من السرطان.

فيتامين أ  والسرطان:

توصلت دراسة حديثة جرى نشر نتائجها في مجلة طب الجلد إلى أن الحصول على كميات وافرة من الفيتامين أ قد يقي من الإصابة بسرطان الجلد ذو الخلايا الحرشفية، وهو أحد الأنواع الشائعة للسرطان.

تفاصيل الدراسة:

قام الباحثون بمراجعة بيانات حوالي 125 ألف أمريكي (75 ألف أنثى، و50 ألف ذكر) بلغ متوسط أعمارهم حوالي 50 عاماً، قاموا بتقديم بيانات حول نظامهم الغذائي والمكملات الغذائية التي يستخدمونها، وذلك ضمن دراستين مختلفتين.

لاحظ الباحثون، أنه وعلى مدى 25 سنة، أصيب حوالي 4 آلاف مشارك/مشاركة بسرطان الجلد حرشفي الخلايا، وأن المعدل الوسطي اليومي لاستهلاك المشاركين من الفيتامين أ بلغ حوالي 7-21 ألف وحدة دولية، وأن معظم كميات فيتامين أ كان مصدرها من الأطعمة وليس المكملات الغذائية.

نتائج الدراسة:

بحسب نتائج الدراسة، فإن استهلاك المستويات الأعلى من الفيتامين أ ارتبط بتراجع خطر سرطان الجلد حرشفي الخلايا بنسبة 15%، مع ملاحظة أن هذا التأثير الإيجابي اقتصر على استهلاك الأطعمة الحاوية على الفيتامين أ، في حين أن استهلاك المكملات الغذائية للفيتامين أ لم يحقق نتائج مماثلة.

مصادر فيتامين أ :

  • الهليون.
  • زيت كبد الحوت وزيت السمك.
  • كبد البقر والعجل.
  • الهندباء البرية.
  • الجزر.
  • الخضراوات الورقية: كالسبانخ، والبقدونس، والخس، والنعناع.
  • صفار البيض.
  • الفواكه بأنواعها : كالخوخ، والمشمش، والمانجا، والشمام، والبابايا، والبرتقال، والدراق، والموز.

وتوصي الهيئات الصحية بجرعة يومية لا تزيد عن 10 آلاف وحدة دولية من الفيتامين أ، وهي الكمية الموجودة في جزرة واحدة تزن حوالي 60 غراماً.