النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

7 أسباب تؤدي إلى صعوبة حرق دهون البطن

حرق دهون البطن لن تحصلي عليه بممارسة التمارين الرياضية بالطريقة العشوائية
1 / 5
حرق دهون البطن لن تحصلي عليه بممارسة التمارين الرياضية بالطريقة العشوائية
حرق دهون البطن يتطلب الامتناع عن الوجبات السريعة والمشروبات الغازية
2 / 5
حرق دهون البطن يتطلب الامتناع عن الوجبات السريعة والمشروبات الغازية
حرق دهون البطن يستلزم تجنب تناول المعجنات والسكريات المكررة
3 / 5
حرق دهون البطن يستلزم تجنب تناول المعجنات والسكريات المكررة
حرق دهون البطن يستلزم عدم السهر ليلاً لفترات طويلة
4 / 5
حرق دهون البطن يستلزم عدم السهر ليلاً لفترات طويلة
7 اسباب تؤدي الى صعوبة حرق دهون البطن
5 / 5
7 اسباب تؤدي الى صعوبة حرق دهون البطن

حرق دهون البطن، بات من العمليات المعقدة عند الكثيرات، وعلى الرغم من أن دهون البطن ضرورية لحماية المعدة والأجهزة الأخرى الموجودة في البطن، إلا أن زيادتها عن المعدل الطبيعي قد يشكل خطورة على صحة الجسم وحيويته، وذلك بخلاف المظهر المزعج والمؤثر على قوام الجسم وشكله المتناسق.

وبالتالي لابد من معرفة أسباب صعوبة حرق دهون البطن الزائدة، كي تستطعين عزيزتي القضاء عليها بأساليب صحية من دون اللجوء إلى الحميات القاسية التي قد تضر بصحتك العامة وليس العكس.

من هذا المنطلق، سنتعرف على أهم 7 أسباب تؤدي إلى صعوبة حرق دهون البطن، من خلال أخصائي التغذية الدكتور كريم متولي من القاهرة.

أسباب تؤدي إلى صعوبة حرق دهون البطن

أوضح دكتور متولي، أن دهون البطن يطلق عليها الدهون الحشوية العنيدة" والتي قد يصعب التخلص منها بسهولة، وبالتالي لابد من اتباع خطة غذائية وبدنية محكمة حسب طبيعة الجسم وحالته الصحية والمحددة من الطبيب المختص لإذابتها بالشكل الصحي السليم.

كذلك لابد من الأخذ بعين الاعتبار أنه يوجد أسباب عدة، والتي من شأنها أن تؤثر على عملية حرق دهون البطن خلال إنقاص الوزن، أهمها

  1. تناول الأطعمة المخزنة لدهون البطن

يعد تناول الأطعمة المصنوعة من الخبز الأبيض والمعجبات المتنوعة، إحدى الأسباب التي تؤدي إلى صعوبة حرق دهون البطن، إذ يتحول السكر الزائد في الدم إلى دهون مخزنة حول منطقة البطن، ما يساهم ذلك في تراكمها وعدم القدرة على الخلص منها في أسرع وقت.

  1. الاعتماد على الأطعمة المشبعة بالدهون

الإكثار من تناول اللحوم، منتجات الألبان، الأطعمة المقلية والوجبات السريعة، إحدى الاسباب التي تؤدي إلى صعوب حرق دهون البطن، لذا لابد من استبدالها خلال إنقاص الوزن بالشكل الصحي بالأطعمة غير المشبعة وخصوصا الأطعمة الصحية غير المشبعة ذات السعرات الحرارية المنخفضة.

  1. الإفراط في تناول الأطعمة المالحة

تعمل الأطعمة المالحة على تخزين كميات كبيرة من الماء في أنسجة الجسم، ما يساهم ذلم في إبطاء عملية حرق دهون الجسم وخصوصا منطقتي الخصر والبطن، فضلا عن ذلك تقل فاعلية أي رجيم مهما كان صحي ومفيد لإنقاص وزن الجسم وحرق الدهون.

  1. المبالغة في تناول المشروبات الغازية

تعد جميع المشروبات الغازية سواء العادية أو قليلة السعرات الحرارية، إحدى الأسباب التي تؤدي إلى صعوبة حرق دهون البطن، خصوصا عند تناولها أثناء أو مباشرة بعد الوجبات الرئيسية، لذا لابد من استبدالها بالمشروبات التي تمنع تكوين الخلايا الدهنية، على سبيل المثال " الشاي الأبيض".

  1. النوم لفترات قليلة أثناء الليل

تؤدي قلة النوم أثناء الليل، إلى زيادة إفراز الهرمونات التي تؤدي إلى زيادة الوزن وصعوبة حرق دهون الجسم بصفة عامة، لذا ينصح بضرورة النوم لمدة لا تقل عن 7 ساعات ولا تزيد عن 9 ساعات أثناء الليل.

  1. ممارسة التمارين الرياضية بالطريقة العشوائية

أثبتت الدراسات المتنوعة أن ممارسة التمارين الرياضية بالطريقة العشوائية ومن دون هدف محدد من شأنها أن تؤدي إلى صعوبة حرق دهون البطن وليس العكس، لذا لابد من استشارة المدرب المختص في حديد أفضل التمارين المناسبة لطبيعة الجسم وحالته الصحية وكذلك القادرة على شد عضلات البطن وحرق دهونها بالشكل السليم.

  1. الشعور بالقلق والتوتر بصفة مستمرة

يؤدي الشعور بالقلق والتوتر بصفة مستمرة إلى زيادة إفراز الكورتيزول في الجسم، وهو الهرمون الذي يزيد من الشعور بالجوع و الرغبة في تناول كميات كبيرة من الطعام، والميل إلى تناول الأطعمة الغنية بالسكريات والدهون المشبعة على وجه الخصوص، ما يتسبب ذلك في صعوبة حرق دهون البطن وزيادة تراكمها على الدوام.

وأخيرا، وبعد أن تعرفتي عزيزتي على أهم 7 أسباب تؤدي إلى صعوبة حرق دهون البطن، فما عليك سوى البدء في وضع برنامج غذائي صحي وبدني مع المختصين، كي تستطعين الوصول إلى وزنك المثالي وجسمك الممشوق الخالي من دهون البطن الضارة.

فضلا عن ذلك، تأكدي عزيزتي أن إرادتك وصبرك أساس الوصول إلى هدفك المنشودة من دون اللجوء إلى الحميات القاسية التي لن تجني من خلالها إلا الأمراض المزمنة على المدى الطويل.

×