ما هي افضل طريقة ناجحة لانقاص الوزن

ما هي افضل طريقة ناجحة لانقاص الوزن

ما هي افضل طريقة ناجحة لانقاص الوزن

ارتبط معدل الأكل الأسرع بشكل كبير مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر

ارتبط معدل الأكل الأسرع بشكل كبير مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر

الأشخاص الذين يلتهمون الطعام بسرعة هم أكثر عرضة لزيادة الوزن

الأشخاص الذين يلتهمون الطعام بسرعة هم أكثر عرضة لزيادة الوزن

التباطؤ وأخذ وقت أطول لتناول الوجبات يحافظ على محيط الخصر ومؤشر كتلة الجسم

التباطؤ وأخذ وقت أطول لتناول الوجبات يحافظ على محيط الخصر ومؤشر كتلة الجسم

 لا اختلاف بين البالغين والاطفال عندما يتعلق الأمر بتأثير الأكل السريع على السمنة

لا اختلاف بين البالغين والاطفال عندما يتعلق الأمر بتأثير الأكل السريع على السمنة

من منا لا يتمنى إنقاص وزنه أو الحفاظ عليه مثالياً خاصة أننا نبذل الكثير من الجهد والتعب في الحميات الغذائية وعملية فقدان الوزن؟

فإذا كنت تبحثين عن أفضل طريقة ناجحة لانقاص الوزن والحفاظ على وزنك بأساليب طبيعية دون الحاجة لتجويع نفسك أو المواظبة على القيام برجيم قاسٍ ومتعب، تابعي قراءة هذا المقال.

أفضل طريقة لإنقاص الوزن: تناول الطعام ببطء

ارتبط معدل الأكل الأسرع بشكل كبير مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر

في دراسة نشرتها مجلة Clinical Obesity توصلّ باحثون من جامعة روهامبتون وجامعة بريستول أن أفضل طريقة لفقدان الوزن هي تناول طعامك ببطء، بعد أن اكتشفوا أن الأشخاص الذين يلتهمون الطعام بسرعة هم أكثر عرضة لزيادة الوزن.

وشملت الدراسة البالغين والأطفال، ولم يكتشف المعدون أي اختلاف بين الاثنين عندما يتعلق الأمر بتأثير الأكل السريع على السمنة.

ووجدوا أن كلا من البالغين والأطفال يطورون محيط خصر أكبر ومؤشر كتلة جسم أعلى إذا كانوا يتناولون الطعام بسرعة.

ويقول الفريق الذي يقف وراء الدراسة، إن هذا يوضح المفاهيم الخاطئة القائمة منذ فترة طويلة، بأن البالغين ليسوا عرضة للإصابة بالسمنة مثل الأطفال من خلال تناول الطعام بوتيرة سريعة.

وشارك أكثر من 800 بالغ وطفل في لندن في البحث، الذي استند إلى مسح أكمله المشاركون قدموا معدل الأكل الخاص بهم المبلغ عنه ذاتياً، مع خيارات الاستجابة التي تتراوح في مقياس من بطيء جدا إلى سريع جداً.

وسجل الباحثون طول المشاركين ووزنهم ومحيط الخصر ومؤشر كتلة الجسم تحت إشرافهم. وارتبط معدل الأكل الأسرع بشكل كبير مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر الأكبر لدى كل من الأطفال والبالغين.

وتضيف هذه النتائج إلى الأدلة المتزايدة للدراسات التي تظهر وجود علاقة واضحة بين كتلة الجسم ومعدل الأكل، خاصة بين الأطفال.

وتقول الفكرة إن الأطفال الذين يأكلون بسرعة يستهلكون كميات أكبر من الطعام في أوقات الوجبات، ما يساهم بدوره في زيادة مؤشر كتلة الجسم.

تناول الطعام بسرعة يؤثر على البالغين والأطفال 

الأشخاص الذين يلتهمون الطعام بسرعة هم أكثر عرضة لزيادة الوزن

وبحسب الدكتور لي جيبسون وهو الباحث الرئيسي في الدراسة، فإن البحث كان ذا أهمية خاصة لأنه يظهر أن تناول الطعام بسرعة يؤثر على البالغين والأطفال بالطريقة نفسها.

وأضاف جيبسون: "ومع ذلك، من خلال تقييم كل من البالغين والأطفال، تمكنا من دحض فكرة أن البالغين محصنون من تأثير الأكل السريع على السمنة، التي ثبتت عند الأطفال".

ووجد الفريق أيضاً اختلافاً في ترتيب ولادة الأشقاء، عندما يتعلق الأمر بتحديد السرعة التي من المحتمل أن يأكلوا بها طعامهم.

وأخبر البالغون الذين ليس لديهم أشقاء، عن تناول الطعام بشكل أبطأ من البالغين الذين لم يكونوا الولد الأول في العائلة، وارتبط عدد أكبر من الأشقاء بمعدل أكل أسرع لدى أطفال بريستول، ولكن ليس لدى أطفال لندن.

وأوضح جيبسون أن "التوجيهات الخاصة بالوقاية من السمنة لدى كل من الأطفال والبالغين تحتاج إلى مراجعة، لتأخذ في الاعتبار ليس فقط أنواع وجودة وكمية الأطعمة المستهلكة، ولكن أيضاً معدل الأكل. ومن خلال التباطؤ وأخذ وقت أطول لتناول وجباتنا، يمكننا الحفاظ على محيط الخصر ومؤشر كتلة الجسم تحت السيطرة".

ولهذا، ننصحك بتناول الطعام ببطء، لتبدأ معدتك بالشعور بالشبع وحرق أكبر عدد من السعرات الحرارية، وحاولي الإستمتاع بمذاق الطعام أكثر. وللتعود على ذلك احرصي على وضع الشوكة والسكين على الطاولة بعد تناول كل قضمة في محاولة لتخفيف سرعة تناولك الطعام، والسماح لمعدتك بإرسال إشارات للدماغ بالشعور بالشبع.