النسخة الإلكترونية

ما هو سرطان الثدي الغازي وما هي درجة خطورته

الدكتور عبد الرحمن الكنج
1 / 3
الدكتور عبد الرحمن الكنج
سرطان الثدي الغازي يبدأ بالنمو في قناة الحليب ويغزو الأنسجة الليفية أو الدهنية للثدي خارج القناة
2 / 3
سرطان الثدي الغازي يبدأ بالنمو في قناة الحليب ويغزو الأنسجة الليفية أو الدهنية للثدي خارج القناة
ما هو سرطان الثدي الغازي وما هي درجة خطورته
3 / 3
ما هو سرطان الثدي الغازي وما هي درجة خطورته

ما هو سرطان الثدي الغازي وما هي درجة خطورته، إن لتحديد نوع سرطان الثدي أهمية كبيرة في معرفة سلوك السرطان ونهج العلاج الأنسب لحالة الشخص. ويمكن أن يبدأ السرطان في أحد أجزاء الثدي المختلفة، منها قنوات الحليب، أو الفصيصات المنتجة للحليب، أو الأنسجة الضامة. لكن يمكن أن ينتقل سرطان الثدي خارج الثدي من خلال الأوعية الدموية والأوعية الليمفاوية.

ويشير موقع "ويب طب" لوجود تصنيفين رئيسيين لأنواع سرطان الثدي، هما كالآتي:

  1. سرطانات الثدي غير الغازية: وهي السرطانات التي تتكون في قنوات الحليب أو فصيصات الثدي، ولم تغزو أنسجة الثدي السليمة، وتسمى أيضًا السرطانات الموضعية، وتشمل التصنيفات التالية:
  • سرطان القنوات الموضعي: وهو أكثر أنواع سرطان الثدي غير الغازية شيوعًا، يبدأ في قنوات الحليب ولا يكون منتشرًا إلى الأنسجة المحيطة، ولا يشكل خطرًا على الحياة. لكن الإصابة بسرطان الثدي الموضعي يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي الغازي لاحقًا.
  • السرطان الفصيصي الموضعي: ينمو هذا النوع من السرطان في الفصيصات، وهي الغدد المنتجة للحليب في نهاية قنوات الثدي. ولا يحتاج هذا النوع إلى التدخل بجراحة سرطان الثدي و​​لا يهدد الحياة، لكن وجوده يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي الغازي لاحقًا.
  1. سرطانات الثدي الغازية: هي سرطانات الثدي التي انتشرت لأنسجة الثدي المحيطة، وتعد معظم أنواع سرطان الثدي غزوية، وتشمل سرطان القنوات الغازي وسرطان الفصيصات الغازية.

ما هو سرطان الثدي الغازي وما هي درجة خطورته

يشرح لنا أكثر الدكتور عبد الرحمن الكنج، إستشاري أمراض الدم وعلم الأورام في مستشفى إن أم سي رويال الشارقة، عن ماهية سرطان الثدي الغازي المعروف أيضاً باسم سرطان الأقنية الغازية، على أنه السرطان الذي يبدأ بالنمو في قناة الحليب ويغزو الأنسجة الليفية أو الدهنية للثدي خارج القناة. وهو الشكل الأكثر شيوعًا لسرطان الثدي، ويمثل 80% من جميع تشخيصات سرطان الثدي.

ما هي أعراض سرطان الثدي الغازي

كما هو الحال مع أي سرطان للثدي، قد لا توجد علامات أو أعراض ظاهرة. وقد يكشف التصوير الشعاعي للثدي عن كتلة مشبوهة، ما سيؤدي إلى مزيد من الاختبارات. وقد تجد المرأة أيضًا كتلة أثناء الفحص الذاتي للثدي ويجب عليها إبلاغ الطبيب على الفور لإجراء مزيد من التقييم.

وبحسب الدكتور الكنج، فإن ظهور الأعراض التالية يستدعي استشارة الطبيب لإجراء المزيد من الفحوصات:

  • حدوث نتوءات في الثدي.
  • سماكة جلد الثدي.
  • الطفح الجلدي أو احمرار الثدي.
  • تورم في أحد الثديين.
  • ألم جديد في مكان معين من الثدي.
  • تنقير حول الحلمة أو على جلد الثدي.
  • ألم الحلمة أو تحول الحلمة إلى الداخل.
  • إفراز سائل من الحلمة.
  • ظهور كتل في منطقة الإبط.
  • حدوث تغيرات في مظهر الحلمة أو الثدي تختلف عن التغيرات الشهرية العادية التي تمر بها المرأة.

كيف يتم تشخيص سرطان الثدي الغازي

يبدأ التشخيص بإجراء المزيد من التصوير مثل التصوير الشعاعي للثدي الرقمي، والتصوير بالموجات فوق الصوتية، وكذلك التصوير بالرنين المغناطيسي إضافة لأخذ خزعة من الكتلة للتأكد أكثر من وجود سرطان في الثدي.

ما هو علاج سرطان الثدي الغازي

يشير الدكتور الكنج إلى أن تحديد علاج جميع أنواع سرطان الثدي الغازي يتم حسب مراحل الإصابة، واعتمادًا على حجم الورم وانتشاره وتجاوبه مع العلاج الهرموني أو البيولوجي.

ويتم إخضاع معظم النساء المصابات بسرطان الثدي الغازي لمزيج من أي من العلاجات التالية:

  • استئصال الكتلة الورمية.
  • إستئصال الثدي جزئياً أو كلياً.
  • خزعة العقدة الحارسة.
  • تشريح العقدة الإبطية.
  • إعادة بناء الثدي.
  • العلاج الإشعاعي، والعلاج الكيميائي، والعلاج الهرموني، والعلاج البيولوجي الموجه، إضافة إلى العلاج المناعي.

×