النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

أميرات ورائدات من السعودية يتحدثن لمجلة "هي" في شهر المرأة

الأميرة ديمة بنت منصور بن سعود آل سعود على غلاف المجلة
1 / 4
الأميرة ديمة بنت منصور بن سعود آل سعود على غلاف المجلة
مجموعة من القياديات السعوديات في هيئة تطوير بوابة الدرعية
2 / 4
مجموعة من القياديات السعوديات في هيئة تطوير بوابة الدرعية
العنود بنت عبدالله الشويعر، المدير العام في وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية
3 / 4
العنود بنت عبدالله الشويعر، المدير العام في وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية
المذيعة السعودية أجواء الجودي
4 / 4
المذيعة السعودية أجواء الجودي

يحتفي العدد الجديد من مجلة "هي" بالمرأة خلال شهر مارس حيث تطل الأميرة ديمة بنت منصور بن سعود آل سعود على غلاف المجلة وقد تألقت خلال اللقاء بمجوهرات دار "شوميه" Chaumet العريقة والمعروفة بأنها دار مجوهرات العائلات الملكية على مرِّ التاريخ، وتتزين بتيجانها الملكات والأميرات، بمن فيهن "جوزفين" إمبراطورة فرنسا وزوجة "نابليون بونابرت".

وخصت الأميرة ديمة بنت منصور بن سعود آل سعود مجلة "هي" بمعلومات غنية عن أعمالها المميزة ومشاريعها المستقبلية، وطموحها، وشغفها بدعم صناع الموضة من الشابات والشباب السعوديين للوصول إلى العالمية، وتوسيع الدور الإقليمي للسعودية في الموضة وفن التصميم والثقافة.

الأميرة ديمة بنت منصور بن سعود أل سعود

 

كما سلط العدد الجديد من مجلة "هي" الضوء على أبرز الشخصيات القيادية الطموحة في المملكة العربية، وفي يوم المرأة واحتفالا بيوم التأسيس الذي يسطر تاريخ ومجد المملكة، التقت "هي" من قلب حي الطريف التاريخي وأمام "قصر سلوى” موطن مؤسس الدولة السعودية الأولى الإمام محمد بن سعود بمجموعة من القياديات السعوديات في هيئة تطوير بوابة الدرعية.

وفي جلسة تصوير خاصة من قلب عاصمة الدولة السعودية الأولى الدرعية، تقف كل من المهندسة نورة العمير مديرة تصميم المخطط الرئيس، وأحلام آل ثنيان مديرة عامة للمشاركة المجتمعية، ولينة الحبيب مديرة مساعدة لإدارة تطوير رأس المال البشري، بكل فخر وأصالة واعتزاز أمام "قصر سلوى” في حي الطريف التاريخي الذي لطالما كان يحتفي بالمرأة السعودية عبر التاريخ وفي يومنا الحاضر.

وفي لحظات توثق فخر المملكة بدور المرأة السعودية بصفتها ركيزة أساسية في دفع عجلة التنمية وبناء المجتمع، نسلط الضوء على جهود الدولة في احتضان أعمال فنية معاصرة تعبر عن رؤية 2030 الطموحة، ومن ضمن جهود "بينالي” الدرعية الحدث الفني المهم الذي شهدته المملكة على أرضها في 2022/2021، نصور لحظات تمجّد المرأة إلى جانب العمل الفني الذي يعكس موقع المرأة السعودية "ركائز النورة” للفنان المعاصر حمود العطاوي الذي استلهم إبداعه من أعمدة حي الطريف التاريخي ويهديه لسبع سيدات سعوديات لمساهماتهن الكبيرة في تشكيل تاريخ المملكة.

قياديات سعوديات من هيئة تطوير بوابة الدرعية يتحدثن لـ "هي" بمناسبة يوم المرأة العالمي

وإيماناً منها بأهمية دعم المرأة وتمكينها في مختلف المجالات، تحتفل دار "بوميلاتو" Pomellato على صفحات مجلة "هي" بيوم المرأة العالمي مع العنود بنت عبدالله الشويعر، المدير العام في وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية. وفي حديث خاص وشيّق، تغوص الشويعر في موضوعات وقضايا عدة تخص المرأة السعودية وأبرز إنجازاتها، في عهد تمكين المرأة السعودية في ظل القيادة الرشيدة، والوقود الذي يشعل مسيرتها لخلق أثر مستدام في المجتمع.

العنود بنت عبدالله الشويعر لـ"هي": الإنجاز الحقيقي للمرأة هو تجاوزها للتحديات بإرادتها وتحويلها إلى فرص تحفزها لتحقيق طموحاتها

وبعد أن خطفت المذيعة السعودية الشابة أجواء الجودي الأنظار بجمالها العربي وذكائها وموهبتها في تقديم البرامج. وباتت شهرتها واسعة وسط الجمهور العربي نظرا لتألقها المستمر بأبهى الإطلالات وأرقاها خلال برنامجها “بوليفارد المواهب”، ها هي اليوم وبمناسبة شهر المرأة العالمي تجسّد أناقة المرأة العربية بألوان الدار الإيطالية "فالنتينو" Valentinoعبر إطلالات وحقائب فاخرة في جلسة تصويرية خاصة من قلب السعودية.

المذيعة الشابة السعودية أجواء الجودي

كما يتضمن العدد مجموعة من المقالات بمناسبة يوم المرأة حيث تكتب رئيسة تحرير مجلة "هي" مي بدر مقالةً بعنوان "قصتي مع الرجال"، أما الأميرة نورة بنت فيصل آل سعود مدير عام تطوير القطاع وتنفيذ البرامج هيئة الأزياء وزارة الثقافة السعودية فتكتب "المرأة وهج الحاضر والمستقبل"، الدكتورة أفنان الشعيبي المديرة التنفيذية لمنظمة تنمية المرأة في الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي تكتب "الطموح والأمل والنجاح"،  صوفي دوارو الرئيسة التنفيذية لـ"كارتييه" في الشرق الاوسط والهند وإفريقيا تكتب "ثقافة تمكين النساء"، هند العويس نائب رئيس أول المشاركات الدولية في إكسبو 2020 دبي "الكفة تميل لمصلحتها"  د. ريم عبدالغني رئيسة مركز "تريم للعمارة والتراث" تكتب "لا مقابل لما يقدمن"، المبدعة السعودية لينا ملائكة تكتب "قوة لامحدودة"، المؤثرة الاجتماعية ناتالي فنج تكتب "إلى جانب الرجل لا خلفه"، استشارية التدريب والتطوير في مجال الرفاهية مايا دريان تكتب "قصص مذهلة"، رئيسة شركة MK Design  ومديرتها الإبداعية مارينا خليل تكتب "للمتزوجات فقط"، سيدة الاعمال جمانة مارتيني تكتب "ملهمة وقوية"، أخصائية الجلدية والتجميل د. ملداء الداودي تكتب "مظهر صحي نضر".

 

إقرأي الآن العدد الجديد من "مجلة هي" 

×