النسخة الإلكترونية

الملك فيليب يتابع آخر تطورات أزمة ثوران بركان لا بالما

الملك فيليب يتابع آخر تطورات أزمة ثوران بركان لا بالما
1 / 2
الملك فيليب يتابع آخر تطورات أزمة ثوران بركان لا بالما
تطورات أزمة ثوران بركان لا بالما
2 / 2
تطورات أزمة ثوران بركان لا بالما

كشفت تقارير جديدة عن أن الملك فيليب السادس ملك إسبانيا King Felipe of Spain، على اطلاع دائم بالتطورات المحيطة بأزمة ثوران بركان جزيرة لا بالما في جزر الكناري الإسبانية، وطبقا لما أعلنته الهيئة الدستورية لدعم ملك إسبانيا والمعروفة باسم Casa Real، فإن الملك فيليب قد تحدث مع رئيس جزر الكناري أنخيل فيكتور توريس Ángel Víctor Torres، حول آخر تطورات الأزمة، وللاستفسار عن أحوال السكان المحليين في ظل الأزمة.

كما أرجأ رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز Pedro Sanchez رحلته إلى نيويورك والتي كان من المقرر أن يقوم خلالها بحضور اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، ليقوم بزيارة جزر الكناري لتفقد الوضع الراهن في أعقاب الأزمة، وحتى الآن لم يصدر الملك فيليب أي تصريح رسمي أو معلن بشأن أزمة ثوران بركان لا بالما.

الملك فيليب

اندلع بركان لا بالما في جزر الكناري

يأتي ذلك بعد أن اندلع بركان في لا بالما في جزر الكناري في يوم الأحد من هذا الأسبوع والموافق ليوم 19 سبتمبر 2021، بعد سلسلة من الزلازل التي هزت المنطقة خلال عطلة نهاية الأسبوع، ويعد هذا أول هو أول ثوران لبركان كمبر فيجا Cumbre Vieja volcano الخامد منذ عام 1971، وكان أول ثوران بركاني تم تسجيله في لا بالما عام 1430.

تطورات أزمة ثوران بركان لا بالما

تناثر الحمم البركانية في لا بالما

طبقا للتقارير المنشورة فلقد تناثرت الحمم البركانية في الهواء في لا بالما، وسقط بعضها في الأنهار القريبة ووصلت إلى قريتين، ولقد قامت السلطات المحلية في لا بالما بإجلاء الحيوانات والضعفاء من القرى المجاورة في حوالي الساعة 14.15 عصرا من نفس اليوم، وبعدها بساعتين، أجبرت السلطات على إخلاء أربع قرى أخرى مهددة بالحمم البركانية، وطبقا لما أعلنه الحرس المدني الإسباني، فإنهم يقومون حاليا بالمساعدة في إجلاء ما بين 5000 إلى 10000 شخص. طبقا لما أعلنه رئيس جزر الكناري، فإنه لم ترد أنباء عن وقوع إصابات جراء ثوران البركان، حتى الآن.

×