النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات

كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات
1 / 2
كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات
كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات
2 / 2
كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات

حركة الجنين من أهم الأمور التي يجب أن تتابعها الحامل أثناء الحمل لأنها مؤشر لصحة الجنين، وعادةً ما تبدأ بين الأسبوع 18 إلى 24 من الحمل، وقد تشعر بها بعض الحوامل قبل ذلك في الأسبوع 16.

وفي بداية الحمل قد يكون من الصعب على الحامل التمييز بين حركة الجنين وحركة الغازات التي تعد علامة من علامات حدوث الحمل، في حين تستطيع الأم مع مرور الحمل وكبر حجم الجنين الشعور بشكل ملحوظ بحركة الجنين التي تتأثر بسلوكيات الحامل خلال مراحل الحمل المختلفة، فماذا عن المرحلة التي تسبق المخاض، وكيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات؟

كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة

حركة الجنين

  • كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات
  • كيف تكون حركة الجنين في الثلث الأول من الحمل؟
  • كيف تكون حركة الجنين في الثلث الثاني من الحمل؟
  • كيف تكون حركة الجنين في الثلث الثالث من الحمل؟
  • العلاقة بين حركة الجنين ونوعه

كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات؟

بحسب الدكتورة أمينة العسلي اختصاصية النساء والتوليد بمستشفى إنجاب، تتغير حركة الجنين مع دخول الحامل في الشهر التاسع لتصبح أقل نشاطاً من ذي قبل، حيث يبدأ الجنين في التحرك ببطء، نتيجة لكبر حجمه، بعدها يبدأ الجنين في النزول إلى الحوض برأسه، فتشعر الأم بوخزات خفيفة قد تزيد مع ثقل الحمل ونزول رأس الجنين في الحوض استعداداً للولادة.

وبحسب د.العسلي، لا تتشابة الحركة بين الأجنة قبل الولادة عند جميع الحوامل بساعات فقد يكون البعض نشطاً، في حين تكون حركة الجنين في حالات أخرى أقل، وذلك باختلاف توقيت الولادة.

بمعنى أن حركة الجنين تكون قوية وملحوظة في حالة الولادة المبكرة كالولادة في الشهر الثامن أو ما قبله، في حين تكون الحركة ضعيفة عند التأخر في موعد الولادة، كما يحدث في حالات الولادة المتأخرة، وذلك بسبب كبر حجم الجنين أكثر وأكثر، ولكنها لا تزال ملحوظة، ولذلك يجب أن تقوم الأم بعد حركات الجنين إذ يجب أن لا تقل عن 10 حركات، وعلى الحامل أن تستشير طبيبها على الفور إذا قلت عن ذلك.

كيف تكون حركة الجنين في الثلث الأول من الحمل؟

أوضحت العسلي أنه في بداية الحمل وخلال الشهور الثلاثة الأولى يكون من الصعب على الأم الشعور بحركة الجنين، وخصوصاً مع حدوث العديد من أعراض الحمل لها، ومعاناة فترة الوحام، وكذلك اختلاط الأمور على الحامل، وعدم قدرتها على التمييز بين حركة الجنين وحركة الأمعاء بسبب تراكم الغازات التي تصاحب حدوث الحمل.

كيف تكون حركة الجنين في الثلث الثاني من الحمل؟

كما أشارنا أعلاه تستطيع الحامل أن تشعر بحركة الجنين بداية من الأسبوع 18 إلى 24 من الحمل، وفي حالات أخرى تستطيع الحامل أن تشعر بها في مرحلة سابقة أي في الأسبوع 16( خلال الشهر الرابع).

ويمكن وصف حركة الجنين في الثلث الثاني من الحمل على أنها رفرفة خفيفة في البداية، ويزيد الشعور بها مع نمو الجنين أكثر عبر مراحل الحمل المختلفة.

كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات

كيف تكون حركة الجنين في الثلث الثالث من الحمل؟

مع كبر حجم الجنين وبدخول الحامل في الثلث الثالث من الحمل، يصبح شعور الحامل بحركة الجنين قوياً، إذ يكون باستطاعته الحركة بحرية والاستدارة داخل الرحم، ومع نموه أكثر تقل الحركة مع الدخول في الشهر الثامن من الحمل، ولكن تظل قدرة الجنين على الاستدارة والإلتواء موجودة.

وببدء الشهر التاسع من الحمل ومع استمرارية زيادة حجم الجنين أكثر، يقل شعور الحامل بها، ويعد ذلك أمراً طبيعياً، ولكن لا يعني ذلك عدم شعور الحامل بانقلاب الجنين داخل الرحم، لذا عليها أن تكون حذرة في عد حركات الجنين في الشهر التاسع للاطمئنان على سلامته إذ يجب أن لا تقل عن 10 حركات.

العلاقة بين حركة الجنين ونوعه

وأخيراً، وعن العلاقة بين حركة الجنين ونوعه، وبحسب خبرة الجدات والأمهات، قد توجد علاقة بينهما، إذ تبدأ للجنين الذكر في أوائل الشهر الرابع من الحمل، في حين تبدأ في حركة الجنين في الشهر الخامس في حالة الجنين الأنثى، ولكن وبحسب العسلي تبقى الآشعة بالموجات فوق الصوتية هي الطريقة الأكثر دقة لمعرفة نوع الجنين.

×