أضرار قلة النوم أو زيادة ساعاته على الصحة

أضرار قلة النوم أو زيادة ساعاته على الصحة
1 / 3
أضرار قلة النوم أو زيادة ساعاته على الصحة
تحديد ساعات النوم مهم لصحة كبار السن
2 / 3
تحديد ساعات النوم مهم لصحة كبار السن
مدة النوم المتوسطة تعزز الصحة العامة
3 / 3
مدة النوم المتوسطة تعزز الصحة العامة

النوم عملية رئيسية يقوم بها الإنسان له دور رئيسي في الحفاظ على الصحة العامة وتنظيم كثير من العمليات الحيوية به، إلا أن النوم له مجموعة من الاعتبارات من المهم الانتباه لها وتطبيقها حتى تتحقق فوائده، كما أنه وفي حال عدم تطبيق تلك الاعتبارات فهنالك أضرار على الصحة، ومن تلك الاعتبارات الصحية النوم لساعات محددة لا أكثر ولا أقل، كما أكدت الدراسة التالية.

أضرار قلة النوم أو زيادة ساعاته على الصحة

عدد ساعات النوم:

أكدت دراسة طبية حديثة أجراها باحثون من جامعة ستانفورد على اختبارات الذاكرة لكبار السن، تباينًا كبيرًا بين من يعانون قلة النوم (6ساعات أو أقل)، أو طوله ( 9 ساعات أو أكثر)، وبين المعتدلين الذين ينامون 7 أو 8 ساعات.

وتوصلت الدراسة إلى أن كبار السن الذين يعانون قلة النوم هم أكثر عرضة للإصابة بالزهايمر والخرف وغيره من المشكلات الإدراكية، بينما الذين ناموا 9 ساعات أو أكثر يعانون انخفاضا في الوظائف الإدراكية ومشاكل صحية أخرى، وذلك مقارنة بمن ينامون بشكل معتدل.

أهمية النوم:

شددت نتائج الدراسة التي نشرها موقع "أخبار 24" على أهمية الحفاظ على دورة نوم صحية للبالغين، خاصة مع تقدمهم في السن، لافتة إلى أن اضطراب النوم قد يحدث بسبب الاكتئاب، وأمراض القلب، والأوعية الدموية، وحالات أخرى.

وأضافت الدراسة أن هنالك علاقة بين النوم ووظيفة الدماغ، وأن وقت النوم الموصى به لكبار السن هو من 7 إلى 8، واكتشف الباحثون أن المرضى الذين ينامون لمدة 6 ساعات أو أقل لديهم مستويات أعلى من "بيتا أميلويد"، وهو بروتين في الدماغ يوجد عادة في مستويات عالية عندما يصاب المرء بمرض الزهايمر.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

×