جوجل تصدر محرك بحث جديد متخصص للعلماء والباحثين

جوجل تصدر محرك بحث جديد متخصص للعلماء والباحثين

جوجل تصدر محرك بحث جديد متخصص للعلماء والباحثين

 الإصدار الأول من قاعدة البيانات سيغطي العلوم البيئية والاجتماعية

الإصدار الأول من قاعدة البيانات سيغطي العلوم البيئية والاجتماعية

اكتشاف المقالات العلمية

اكتشاف المقالات العلمية

يبدو أن جوجل في طريقها لتنفيذ حلمها في تنظيم المعلومات العلمية وقواعد البيانات الرقمية الخاصة بالباحثين والعلماء، بعد أن قامت بتنظيم المعلومات على نطاق تجاري من خلال محرك بحثها الشهير على شبكة الإنترنت، حيث تحدثت تقارير جديدة عن إطلاق جوجل لخدمة جديدة تحمل اسم Dataset Search، ومن المقرر أن تكون بمثابة خدمة مكملة لبرنامج Google Scholar الشهير وهو محرك بحث شهير يستخدم للدراسات والتقارير الأكاديمية.

المؤسسات التي تنشر بياناتها عبر شبكة الإنترنت، مثل الجامعات والمؤسسات الحكومية، ستحتاج إلى تضمين معلومات تعريفية موجزة عن بياناتها المنشورة تتضمن وصف للبيانات، وهوية من قام بإنشائها، ووقت نشرها، وطريقة جمع البيانات والمعلومات المتحصل عليها وما إلى ذلك، حتى تصبح جزء من قاعدة بيانات جوجل الجديدة، وبعدها سيتم فهرسة هذه المعلومات من خلال Dataset Search وستدمج مع المدخلات من الرسم البياني للمعرفة المقدم من جوجل والذي يعرف باسم Knowledge Graph، وستظهر مع نتائج البحث نبذة مختصرة عن المعهد أو الجهة البحثية صاحبة البيانات بمجرد كتابة اسمها في مربع البحث الخاص بقاعدة بيانات Dataset Search.

اكتشاف المقالات العلمية

ناتاشا نوي (Natasha Noy)، وهي باحثة في قسم الذكاء الصناعي لدى جوجل وساهمت في إنشاء قاعد بيانات Dataset Search الجديدة، قالت في تصريح لها لموقع The Verge، إن الهدف من إنشاء قاعدة البيانات الجديدة هو توحيد عشرات الآلاف من المقالات العلمية المنشورة وقواعد البيانات على الإنترنت، وقالت عن ذلك: "نريد أن نجعل هذه البيانات قابلة للاكتشاف، وأن تظل في موضعها".

الإصدار الأول من قاعدة البيانات سيغطي العلوم البيئية والاجتماعية

من المقرر أن يغطي الإصدار الأولي من قاعدة بيانات Dataset Search مجالات مختلفة من العلوم تشمل العلوم البيئية والاجتماعية والبيانات الحكومية ومجموعات البيانات من المؤسسات الإخبارية مثل ProPublica، وفي حالة نجاح الخدمة يتوقع أن ينضم إليها المزيد من المؤسسات والجهات العلمية في المستقبل وأن يتسابق الكثيرون لجعل قواعد بيناتهم متاحة من خلال قاعدة بيانات جوجل الجديدة.