النسخة الإلكترونية

بعدما أخفى الأمر لسنة Olivier Rousteing يكشف عن تعرضه لحادث مأساوي وعلاجه السري

أبقى المصمم علاجه سرياً عازياً السبب إلى الهوس بالكمال الذي تشتهر به الموضة ومخاوفه الشخصية
1 / 3
أبقى المصمم علاجه سرياً عازياً السبب إلى الهوس بالكمال الذي تشتهر به الموضة ومخاوفه الشخصية
قال Rousteing أن عرضه الأخير حول الإحتفال بالشفاء من الألم
2 / 3
قال Rousteing أن عرضه الأخير حول الإحتفال بالشفاء من الألم
كشف ‏Olivier Rousteing عن إصابته بجروح بالغة في حريق شبّ في منزله منذ عام
3 / 3
كشف ‏Olivier Rousteing عن إصابته بجروح بالغة في حريق شبّ في منزله منذ عام

كشف مصمم الأزياء ‏Olivier Rousteing عن حادث مأساوي تعرّض له منذ سنة أثناء تواجده في المنزل لكنه أبقى الأمر طيّ الكتمان وقرر الإعلان عنه عبر صفحته على إنستجرام، حيث كشف مصمم الأزياء ‏Olivier Rousteing عن علاجه السريّ في المستشفى عازياً السبب إلى الهوس بالكمال الذي تشتهر به الموضة ومخاوفه الشخصية.

كشف ‏Olivier Rousteing عن إصابته بجروح بالغة في حريق شبّ في منزله منذ عام

مصمم الأزياء ‏Olivier Rousteing تعرّض لحادث مأساوي

نشر مصمم الأزياء ‏Olivier Rousteing صورة تُظهر إصابته البالغة، وعلّق في منشور عبر صفحته على إنستقرام قائلاً " قبل عام. أخيرًا أشعر بأنني مستعد لمشاركة هذا الأمر الذي كنت أخفيه لفترة طويلة وحان الوقت لتعرفوا عنه. قبل عام بالضبط، انفجرت المدفأة داخل منزلي. استيقظت في صباح اليوم التالي في مستشفى Saint Louis في باريس. لقد اعتنى بي الموظفون الموهوبون في ذلك المستشفى الشهير، والذي كان يتعامل مع عدد لا يصدق من حالات كوفيد في الوقت نفسه. لا أستطيع أن أشكرهم بما فيه الكفاية."

وتابع "لقد فعلت كل شيء لإخفاء هذه القصة عن أكبر عدد ممكن من الأشخاص ومحاولة الحفاظ على السر مع فريقي وأصدقائي لفترة طويلة. لأكون صريحًا، لست متأكدًا حقًا من سبب شعوري بالخجل الشديد، ربما هذا الهوس قال Rousteing أن عرضه الأخير حول الإحتفال بالشفاء من الألمبالكمال الذي تشتهر به الموضة ومخاوفي الخاصة ...عندما تعافيت، عملت ليل نهار فقط لكي أنسى وقمت بإبتكار كل مجموعاتي، محاولًا إبقاء العالم يحلم بمجموعاتي وفي الوقت نفسه قمت بإخفاء الندوب بأقنعة الوجه والسترات ذات الرقبة العالية والأكمام الطويلة وحتى الخواتم المتعددة، خلال العديد من المقابلات وجلسات التصوير."

وأضاف "أدركت حقًا أن قوة وسائل التواصل الإجتماعي تكمن في الكشف عن ما تريد إظهاره فقط! وتجنّب ما لا نرغب في رؤيته أو إظهاره: هذا هو عالمنا الجديد." وتابع "الآن، بعد عام – لقد شفيت، سعيد وبصحة جيدة. أدرك كم أنا مُبارك حقًا وأشكر الله كل يوم في حياتي .. كان عرضي الأخير حول الإحتفال بالشفاء من الألم، وأشكر جميع العارضات والإنتاج وفريقي وعائلة دار Balmain، وأصدقائي الذين أتوا ودعموا ليس فقط سنواتي العشر في بالمان ولكن ولادتي من جديد. اليوم، أشعر بالحرية، وأنا جيد جدًا ومحظوظ جدًا. أبدأ فصلاً جديدًا بابتسامة على وجهي وقلب مليء بالامتنان."

وشكر مصمم الأزياء ‏Olivier Rousteing الأطباء والممرضات في مستشفى سانت لويس، وجميع من ساعدوه خلال فترة الشفاء الطويلة وأبقوا الأمر سراً، وتوجّه إليهم بالقول "شكراً جزيلاً لكم. أنا أحبّكم. بارك الله فيكم جميعًا. ️ومرة ​​أخرى لا تستسلموا أبدًا! الشمس تشرق دائماً بعد العاصفة."

أبقى المصمم علاجه سرياً عازياً السبب إلى الهوس بالكمال الذي تشتهر به الموضة ومخاوفه الشخصية

وكانت الأخبار عن إصابة روستينغ بدأت تنتشر للمرة الأولى في أواخر سبتمبر الماضي، وقد تسبب جروحه البليغة بدخول المستشفى مرات عدة لمدة شهرين.

مسيرة مصمم الأزياء ‏Olivier Rousteing كانت إنطلقت في أوائل العشرينات من عمره، وقد إرتبط إسمه بالعديد من النجمات مثل بيونسيه، Zendaya، جينيفر لوبيز والكارداشيان. وكان إحتفل مؤخرًا بالذكرى السنوية العاشرة لتوليه دار الأزياء الفرنسية Balmain، ويأتي إعلانه عن إصابته في أعقاب الفيلم الوثائقي عن حياته Netflix's Wonder Boy الذي كشف عن رحلة عاطفية للبحث عن والديه كوسيلة للتواصل مع جذوره وإكتشاف هويته الحقيقية.

×