النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

Balmain




31

عرضت دار Balmain مجموعتها لموسم خريف وشتاء 2022-2023 خلال أسبوع الموضة في باريس. ما تم تصوره منذ أشهر على أنه فكرة مجازية - للدروع الواقية، والعتاد التكتيكي، والملابس الواقية، ووسادات الضغط- لرسم موضوع شخصي للمصمم Olivier Rousteing، أصاب العين حتماً في أحدث مجموعات الدار.

قبل العرض بفترة وجيزة، نشر روستينغ على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة به بياناً جاء فيه: "نحن ندرك جيدًا أن هناك أشياء أكثر أهمية تحدث في العالم اليوم. من الصعب أن تشعر بالرضا حيال التركيز على مدارج عروض الأزياء والملابس، حيث نستمع بقلب مثقل لآخر الأخبار. أفكارنا وصلواتنا مع الأوكرانيين. نستلهم كرامتهم ومرونتهم وتفانيهم في الحرية". وفي الملاحظات الخاصة بهذا العرض، قال: "إطلالات مجموعة خريف وشتاء 2022-2023 لم يتم تصميمها كرد مباشر على الغزو المروع الأخير لجيراننا، ولن أجرؤ أبدًا على التفكير في مقارنة المعاناة التي يمرون بها الآن مع المشاكل التي واجهتها على وسائل التواصل الاجتماعي. ومع ذلك، بينما نشاهد الأخبار، أضع أنا وفريقي في الاعتبار رسالة هذه المجموعة: متحدون في تضامن، يمكننا الاعتماد على قوة الأمل والحقيقة لمواجهة الكراهية والأكاذيب والعدوان".

بشكل مثير للإعجاب، انتهى هذا العرض المكون من ثلاثة أجزاء - والذي افتتح برقصة قبيلتين قبل أن ينتقل إلى الخط الرئيسي - بمجموعة من سبعة فساتين جمعت بين زخارف هذه المجموعة وبعض التوقيعات التي كُتبت لأول مرة على المدرج في أكتوبر 1945 من Pierre Balmain في أول عرض تقديمي للدار على الإطلاق.

يمكن تجزيء المجموعة إلى قسمين، البداية كانت مع مجموعة من التصاميم التي طغى عليها اللون الأبيض: تصاميم بقصة الأكتاف العريضة والبارزة، الدروع الذهبية اللامعة وأخرى باللون الأبيض، كما حضرت التصاميم الرجالية القويّة كالبدلات لكن مع لمسة أنثوية بإمتياز، إضافة إلى معاطف الفرو الضخمة وسترات البايكر جاكيت، كذلك البناطيل والتنانير الـ الـ pencil skirt المبطّنة.

في القسم الثاني، تحوّلت التصاميم من الأبيض وبعض الدنيم، إلى اللوان الأسود مع بعض لمسات الأبيض والذهبي، مثل البلايزر بالأكتاف المحدّدة والكورسيهات والملابس المصنوعة من الجلد والتي جاءت لترسم جسد المرأة وتعانقه.

الفكرة الأساسية من التصاميم كانت اقتراح درع ضد خلل الصورة على الإنترنت، كما استوحى المصمم الملابس الواقية مجازًا من الضمادات التي أُجبر روستينغ على ارتدائها بعد تعرضه لحروق بالغة، وكذلك معدات رياضة السيارات، والدروع القديمة، وأزياء Marvel.







×