ملياردير أمريكي يخزن ذكريات دماغه رقميا بـ 10 آلاف دولار

ملياردير أمريكي يخزن ذكرياته رقميا بـ 10 آلاف دولار

ملياردير أمريكي يخزن ذكرياته رقميا بـ 10 آلاف دولار

سام ألتمان ينضم لقائمة انتظار لتخزين ذكرياته

سام ألتمان ينضم لقائمة انتظار لتخزين ذكرياته

تخزين الذكريات عملية تهدد بالموت فعليا

تخزين الذكريات عملية تهدد بالموت فعليا

دفع الملياردير الأمريكي سام ألتمان البالغ من العمر 32 عاما فقط، مبلغ 10 آلاف دولار، لإحدى شركات التقنية للاحتفاظ بصيغة رقمية من دماغه، وأقدم سام على هذه العملية رغم علمه بأنها تهدد حياته وتشبه عملية انتحار يشرف عليه طبيب مختص.

سام ألتمان ينضم لقائمة انتظار لتخزين ذكرياته

الفكرة ببساطة تتمثل في تحميل معلومات الدماغ إلى جهاز كمبيوتر، بحيث تبقى ما بعد وفاة الشخص ، وقام سام ألتمان، بالانضمام إلى قائمة انتظار تشمل فعليًا آخرين يؤمنون بالهدف نفسه.

تخزين الذكريات عملية تهدد بالموت فعليا

 الإشكال الذي يواجه هذه العملية أنها قاتلة وتهدد بخطر فعلي، لأن الدماغ يخضع لعملية تحنيط وهو على قيد الحياة وذلك عبر مواد كيمائية، بحيث يتم نقل المعلومات بفعالية، وتم تشبيه العملية بانتحار يتم بواسطة طبيب، ومن هنا يكمن الخطر الكبير.

موضوع تخزين الذكريات معقد ولا يوجد دليل حقيقي حوله

ولا يزال موضوع تخزين الذكريات أو استرجاعها خارج نطاق الدماغ البشري، من الأمور المعقدة ولا يوجد دليل واضح عليه، ولا يوجد دليل على أنه يمكن استخلاص المعلومات من أنسجة ميتة، لكن ألتمان يرى أن هذه الأبحاث والبرامج قد تفتح الآفاق للمستقبل في هذا المجال.