انهيار ممر جليدي ضخم في الأرجنتين في ظاهرة تحدث كل أربع سنوات

يتشكل نهر بيريتو مورينو الجليدي بشكل طبيعي

يتشكل نهر بيريتو مورينو الجليدي بشكل طبيعي

نهر بيريتو مورينو الجليدي مساحته الإجمالية 100 ميل

نهر بيريتو مورينو الجليدي مساحته الإجمالية 100 ميل

لوس غلاسياريس

لوس غلاسياريس

انهيار ممر جليدي ضخم في الأرجنتين في ظاهرة تحدث كل أربع سنوات

انهيار ممر جليدي ضخم في الأرجنتين في ظاهرة تحدث كل أربع سنوات

المتنزه الوطني لوس غلاسياريس أحد مواقع التراث العالمي

المتنزه الوطني لوس غلاسياريس أحد مواقع التراث العالمي

هناك الكثير من الأنهار الجليدية في العالم، ولكن نهر بيريتو مورينو الذي يوجد في المتنزه الوطني لوس غلاسياريس في مدينة الكالافات في مقاطعة سانتا كروز الأرجنتينية، يختلف عن غيره من الأنهار الجليدية، بل ويمكن القول أيضا أنه من بين أكثر الأنهار الجليدية إثارة للانبهار في عالمنا هذا، والسر وراء ذلك هو الظاهرة الطبيعية المبهرة التي يشهدها النهر بيريتو مورينو كل أربعة سنوات: وهو إسقاط بيريتو مورينو التي تشبه القوس لكتل ثلجية ضخمة تزن الآلاف من الأطنان من الجليد لتتصادم في بحيرة أرخنتينو أدناها، في مشهد مذهل يجعل الكثيرين يذهبون المتنزه الوطني لوس غلاسياريس خصيصا من أجل مشاهدة ذلك المشهد.

المتنزه الوطني لوس غلاسياريس أحد مواقع التراث العالمي

هذا الأسبوع التقطت الصور في المتنزه الوطني لوس غلاسياريس-وهي أحد مواقع التراث العالمي لليونيسكو-بعد أن بدأت الكتل الثلجية في التساقط من الجانب السفلي من القوس، والذي يربط النهر الجليدي بشاطئ بحيرة أرخنتينو.

يتشكل نهر بيريتو مورينو الجليدي بشكل طبيعي

عندما يتشكل نهر بيريتو مورينو الجليدي، يكون ما يشبه السد مما يتسبب في توقف تدفق المياه حوله إلى بحيرة أرخنتينو، ويستمر ذلك حتى تتمكن المياه من شق طريقها في داخله مكونة ما يشبه نفق عريض ومع استمرار حركة تدفق المياه يتكون ما يشبه قوس جليدي، وفي نهاية المطاف، وبسبب عدم وجود دعامات يعتمد عليها الهيكل الجليدي الذي يشكل شكل القوس، يبدأ القوس في الانهيار تدريجيا في صورة كتل جليدية تسقط في البحرية متسببة في موجات قوية من المياه على سطح البحيرة والذي غالبا ما يكون هادئا.

نهر بيريتو مورينو الجليدي مساحته الإجمالية 100 ميل

نهر بيريتو مورينو الجليدي بطول 19 ميل وتبلغ مساحته الإجمالية 100 ميل مربع تقريبا، وتبدأ الكتل الثلجية للنهر في التساقط تدريجيا كل أربع إلى خمس سنوات وذلك بعد أن ينتهي النهر الجليدي في تشكيل هيكل جليدي ضخم يشبه السد على الجزء الجنوبي من بحيرة أرخنتينو، قبل أن يزداد ضغط المياه على جسم الهيكل الجليدي على شكل سد وينجح في اختراقه مكونا ما يشبه الممر ثم شكل القوس في وقت لاحق.