بالفيديو روسي يعرض حياته للخطر من أجل التقاط صورة سيلفي

روسي يعرض حياته للخطر من أجل التقاط صورة سيلفي

روسي يعرض حياته للخطر من أجل التقاط صورة سيلفي

انتهاء المغامرة بدون إصابات

انتهاء المغامرة بدون إصابات

اعتقال ألكسندر تشيرنيكوف عام 2015

اعتقال ألكسندر تشيرنيكوف عام 2015

البعض قد يقوم بأي شيء من أجل التقاط صورة سيلفي مثالية، ولكن مخاطر روسي قام بخدعة بالغة التهور من أجل التقاط صورة سيلفي لا مثيل لها، حتى أنه قام بالتعلق في حاجز شرفة حديدي وأداء عدة حركات رياضية على إفريز ضيق مخاطر بالسقوط من على ارتفاع عدة مئات من الأقدام من سطح الأرض.

الشاب الروسي الذي قام بتلك المخاطرة المتهورة يدعى ألكسندر تشيرنيكوف (Alexandr Chernikov)، ولقد تداولت عدة مواقع إخبارية مقطع الفيديو الجريء الذي ظهر فيه وهو يقوم بتنفيذ خدعته الخطرة من مبنى عالي في العاصمة الروسية موسكو، بينما يقوم بتصويره مجموعة من أصدقائه مستخدمين عصا سيلفي وأجهزة هواتفهم الذكية.

روسي يعرض حياته للخطر من أجل التقاط صورة سيلفي

في بداية مقطع الفيديو يظهر ألكسندر تشيرنيكوف وهو يقف بصحبة عدد من أصدقائه في شرفة مبنى مرتفع في موسكو، قبل أن يبدأ تشيرنيكوف في عبور الحاجز الحديدي للشرفة ليقف على الإفريز الضيق قبل أن يقوم بالاستلقاء على ظهره على الإفريز والاكتفاء بالتشبث في الحاجز الحديدي بذراع واحدة فقط.

انتهاء المغامرة بدون إصابات

انتهاء المغامرة بدون إصابات

بعد ذلك قام تشيرنيكوف بتنفيذ خدعة أكثر جرأة وهي الاستناد على يد واحدة على الإفريز الضيق للشرفة والتشبث بالحاجز الحديدي باستخدام الأخرى ثم رفع ساقيه لأعلى وتكرار هذه الحركة عدة مرات، بينما يستمر أصدقائه في تصويره، وانتهى مقطع الفيديو بعودة تشيرنيكوف إلى الشرفة مجددا والانضمام إلى أصدقائه بعد انتهائه من تنفيذ خدعته الخطرة.

اعتقال ألكسندر تشيرنيكوف عام 2015

اعتقال ألكسندر تشيرنيكوف عام 2015

ألكسندر تشيرنيكوف لديه تاريخ من محاولات تنفيذ الخدع الخطرة ولكن بداية شهرته الحقيقية كانت في عام 2015 عندما قام بتنفيذ خدعته الشهيرة التي أشعل فيها النار في نفسه وقام بالقفز بسرعة من ارتفاع تسعة طوابق من مبنى في بلدة نوفوالتيسك، في محافظة كراي ألطاي ليسقط على كومة من الثلوج ولقد قام تشيرنيكوف بتثبيت كاميرا على جسده لتسجيل قفزته المتهورة هذه والتي لم تنتهي كما خطط لها ولم يقتصر الأمر فقط على نقله إلى المستشفى لتقلي العلاج من الحروق التي أصابته في وقت لاحق، بل وتم اعتقاله أيضا.