الترفيه تدشن برنامج الابتعاث الخارجي لدرجتي البكالوريوس والماجستير

الترفيه تدشن برنامج الابتعاث الخارجي لدرجتي البكالوريوس والماجستير

الترفيه تدشن برنامج الابتعاث الخارجي لدرجتي البكالوريوس والماجستير

مشروع القدية

مشروع القدية

الهيئة العامة للترفيه

الهيئة العامة للترفيه

تدشين برنامج الابتعاث الخارجي في تخصصات الترفيه

تدشين برنامج الابتعاث الخارجي في تخصصات الترفيه

ايمانا من الهيئة العامة للترفيه بقدرات الشباب السعودي على العطاء، والسعي إلى تمكينهم من قيادة قطاع الترفيه والمساهمة في تنمية الاقتصاد، دشنت الهيئة العامة للترفيه برنامج الابتعاث الخارجي لدرجتي البكالوريوس والماجستير في التخصصات الترفيهية.

الترفيه تدشن برنامج الابتعاث الخارجي لدرجتي البكالوريوس والماجستير

أعلنت الهيئة العامة للترفيه عن تدشين برنامج الابتعاث الخارجي لدرجتي البكالوريوس والماجستير في التخصصات الترفيهية حيث أطلقت أولى الدفعات بالشراكة مع شركة القدية للاستثمار، حيث سيدعم برنامج الابتعاث الخارجي في الهيئة التوطين وتمكين الشباب من قطاع الترفيه.

وفي إطار ذلك أوضحت الهيئة العامة للترفيه بأنهم يضعون تأهيل الشباب السعودي وتمكينهم ضمن أولوياتهم لصناعة ترفيه مستدام، وهو ما دعاهم للقيام بتوقيع اتفاقية الابتعاث الخارجي في التخصصات الترفيهية بالشراكة مع شركة القدية، لتأهيل الخريجين للعمل في قطاع الترفيه، حيث تحرص الهيئة عبر برنامج الابتعاث إلى تحقيق أهدافها الاستراتيجية في تطوير المحتوى المحلي وزيادته وجعل هذا القطاع داعماً للاقتصاد الوطني، وتوليد فرص وظيفية للكوادر الوطنية المؤهّلة للعمل في مجالاته المتنوّعة، ضمن مستهدفات برنامج "جودة الحياة"، أحد برامج رؤية المملكة 2030.

برنامج الابتعاث الخارجي

يستهدف برنامج الابتعاث الخارجي الذي دشنته الهيئة العامة للترفيه، تعليم الطلاب وتدريبهم في أعرق الجامعات العالمية التي تتوفر فيها تخصصات تناسب احتياجات سوق العمل السعودي في قطاع الترفيه بما في ذلك كلية روزن بجامعة وسط فلوريدا لتزوّد المبتعثين بالعلوم والمهارات التي تؤهّلهم للعمل في هذا القطاع الواعد في مختلف المجالات.

وتشتمل الدفعة الأولى من البرنامج على الابتعاث لدرجة البكالوريوس وتدريب الطلاب المبتعثين خلال فترة دراستهم في مدينة "6 فلاجز الترفيهية"، إضافة إلى توظيفهم في القدية حين عودتهم إلى المملكة، مساهماً في تحقيق أهداف القدية المتمثلة في تزويد الشباب السعودي بالحصة الأكبر من الفرص الوظيفية المتوقع توليدها والتي تصل إلى 25,000 وظيفة بحلول 2030.

هذا ودعت الهيئة العامة للترفيه وشركة القدية للاستثمار جميع الراغبين في الالتحاق بالبرنامج الدخول إلى الرابط التالي وتعبئة البيانات اللازمة.

التعاون بين الهيئة العامة للترفيه وشركة القدية

بيّن الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للترفيه الأستاذ عمرو بن أحمد باناجة، أن هذا التعاون الذي يجمع بين الهيئة العامة للترفيه مع شركة القدية للاستثمار ما هو إلا استمرار لحرص الهيئة على تطوير قطاع الترفيه وتعزيزه بكوادر أبنائها وبناتها، مؤكداً أن برنامج الابتعاث يهدف إلى تطوير المحتوى الترفيهي بخبرات محلية وبُعد عالمي يتوافق مع أهداف رؤية المملكة 2030، مما يساهم في نمو قطاع الترفيه ليكون رافداً اقتصادياً واعداً.

من جانبه، أعرب الرئيس التنفيذي لشركة القدية للاستثمار السيد مايكل رينينجر، عن سعادته بهذا التعاون بين الهيئة العامة للترفيه وشركة القدية للاستثمار والذي يمثل امتداداً للعمل الجاد الذي تقوم به القدية بهدف تطوير مهارات الشباب السعودي الذي سيقود عجلة التطوير ويخدم القطاعات المستحدثة في المملكة، منوها إلى أنهم يفخرون بهذه الشراكة ويتطلعون إلى الترحيب بالمبتعثين بعد انتهاء فترة الدراسة والتدريب للعمل في القدية حيث سيطبّقون مهاراتهم على أرض الواقع ويستأنفون مسيرتهم المهنية.