8 مقومات هامة للزوج السعيد

 8 مقومات هامة للزوج السعيد

8 مقومات هامة للزوج السعيد

الزواج السعيد حلم يراود كل رجل وإمرأة مقبلين على الإرتباط وتكوين أسرة، فما هي أهم مقوماته ليصبح الحلم حقيقة وينعم طرفي الحياة الزوجية به

مقومات الزواج السعيد

الإحترام

للإحترام دور كبير في تحقيق الزواج السعيد، فلا يمكن أن يسعد طرفيه بدون إحترامهما لبعضهما البعض، فالإحترام المتبادل حصن أمان ودرع واقي للزواج من أي أمور تعكر صفوه

المودة والرحمة

تعتبر المودة والرحمة من المقومات الأساسية والهامة للزواج السعيد، فلا يمكن أن ينجح الزواج بدونهما، وإلا سيطر الحزن والكآبة على الزواج، ويصبح الزواج تعيسا، أما الزواج السعيد فنجده منتعشا بالمودة والرحمة

الوفاء والإخلاص

لا يمكن أن يتحقق الزواج السعيد بدون وفاء وإخلاص الطرفين لبعضهما البعض، ذلك لأن الخيانة هي العدو الأكبر للزواج السعيد

التفاهم

يلعب التفاهم دورا كبيرا في تحقيق إستقرار الحياة الزوجية، ومن ثم تحقيق الزواج السعيد، فبالتفاهم تلين العقبات وتنحل العقد وتذوب الخلافات

الإهتمام

الإهتمام أحد المقومات الهامة للزواج السعيد، لأن إهتمام طرفي الحياة الزوجية ببعضهما البعض، يحقق سعادتهما وبالتالي تحقيق الزواج السعيد، كما أن الإهتمام يعد دلالة حب أكيدة وفيه رسالة هامة لمتلقيها مفادها تحقيق الإطمئنان على العلاقة والتأكد من عاطفة شريك الحياة

التقدير

يعد التقدير من المقومات الهامة للزواج السعيد، لما له من آثار إيجابية كبيرة على الزوجين، كما أن تقدير التقدير لبعضهما البعض يحقق سعادتهما وبالتالي تحقيق الزواج السعيد، ولأن التقدير يحقق فوائد معنوية عديدة للطرفين

الشعور بالأمان

يساهم الشعور بالأمان في تحقيق الزواج السعيد، فما من رجل وإمرأة على وجه الأرض لا يحتاجا للشعور بالأمان في العلاقة، فما إن يتحقق إلا وتتحقق سعادتهما وبالتالي الزواج السعيد