النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ماذا تحتاج الحامل من زوجها وهل النفور بينهما واقعي؟

ما هي أسباب نفور الزوج من زوجته أثناء الحمل
1 / 2
ما هي أسباب نفور الزوج من زوجته أثناء الحمل
 أسباب نفور الزوج من زوجته أثناء الحمل قد تختفي بتفهم ما تمر به الحامل
2 / 2
أسباب نفور الزوج من زوجته أثناء الحمل قد تختفي بتفهم ما تمر به الحامل

أسباب نفور الزوج، ما إن يحدث الحمل، إلا ويبدأ تباعد غير مقصود بين الزوجين، وذلك لأسباب عديدة، وعلى الرغم من أن التباعد يكون من الطرفين إلا أن النساء الحوامل هن أول من يشكين إهمال أزواجهن لهن وعزوفهم عن التواصل الدافئ معهن، والذي كان موجوداً قبل حدوث الحمل، فيعتقدن أنهم ينفرون منهن، فهل ذلك حقيقة، وهل فعلاً ما يقال أن الزوج ينفر من زوجته أثناء الحمل، وإن كان كذلك، فما هي أسباب نفور الزوج من زوجته أثناء الحمل؟

أسباب نفور الزوج

  • هل ينفر الزوج من زوجته الحامل
  • ما هي أسباب نفور الزوج من زوجته الحامل
  • ماذا تحتاج الحامل من زوجها

 أسباب نفور الزوج من زوجته أثناء الحمل

هل ينفر الزوج من زوجته الحامل؟

للإجابة على هذا السؤال المهم إلتقت هي ببعض الأزواج لمعرفة الإجابة، وتلخصت ردودهم في أن رفض الزوجة يأتي أولاً، وفقاً لحدوث تغيير في بعض الأمور في علاقة الزوج بزوجته الحامل، وخصوصاً في ما يتعلق بالعلاقة الحميمة، وذلك بسبب ضعف الحامل، ومعاناتها من أعراض الوحام التي تلازمها طوال الشهور الأولى من الحمل، أي أن النفور من العلاقة يبدأ من المرأة الحامل أولاً.

ورداً على رفض الزوجة للعلاقة بسبب أعراض الوحام، يأتي نفور الزوج من الزوجة، ويعتقد أنه ربما كانت العلاقة مؤذية لها وللجنين أثناء الحمل، ومن هنا يحدث التباعد والنفور.

ما هي أسباب نفور الزوج من زوجته الحامل؟

يعود نفور الزوج من زوجته الحامل بسبب واحد أو أكثر من الأسباب التالية:

الخوف من المسؤولية

بمجرد سماع خبر الحمل، يشعر الزوج بمشاعر متضاربة، فيصبح فرحاً، وقلقاً، وخائفاً في نفس الوقت، والسبب في ذلك كله، المسؤولية، والخوف من عدم القدرة على سد إحتياجات فرد جديد في الأسرة، وهذا السبب نفسي أكثر من غيره من الأسباب.

التغيرات التي تطرأ على الحامل

قد تتفهم المرأة الحامل التغيرات التي تطرأ عليها أثناء الحمل، من زيادة وزن، وتغير بعض الملامح، وغيرها من الأمور مع تقبل شديد لها، وذلك بسبب غريزة الأمومة، الغريزة الأقوى في وجدان المرأة.

أما الزوج فقد لا يتقبل التغيرات التي تطرأ على زوجته بسهولة، وخصوصاً عندما لا يحاول فهم ما يحدث لها ولجسدها أثناء الحمل، لأنه لو تفهم، تحمل، وأصبح قريباً منها، يدعمها ويقويها على تحمل الوهن التي تشعر به أثناء الحمل. فيحدث نفور الزوج من زوجته الحامل لأنه لا يستطيع إستيعاب التغيرات التي طرأت عليها وغيرتها.

الخوف على الحمل

بعض الأزواج ممن يملكون قلوباً رقيقة، يبتعدون فقط ولا ينفرون، بدافع الخوف على الحمل وعلى زوجاتهم، وخصوصاً عندما يكون هناك ما يدعوا إلى ذلك، وهي نقطة إيجابية مهمة تحسب لهم لا عليهم.

شعوره بإهمال الزوجة له

تعد فترة الحمل من أدق الفترات التي تمر بها المرأة خلال مراحلها العمرية المختلفة، وفيها تشعر الحامل بوهن وضعف شديدان، ومن الطبيعي أن يحدث التقصير حيال ما عليها من واجبات تجاه زوجها، كما أنها لا تستطيع الإهتمام بزوجها بنفس القدر الذي كانت تقوم به قبل حدوث الحمل، على الأقل في الشهور الأولى من الحمل ، والنتيجة إستياء الزوج، ونفوره من زوجته الحامل لشعوره بأنه مهملاً منها.

 أسباب نفور الزوج من زوجته أثناء الحمل قد تختفي بتفهم ما تمر به الحامل

ماذا تحتاج الحامل من زوجها؟

تحتاج الحامل من زوجها أن يتفهم حالتها لتيحمل ما تمر به أثناء الحمل، وتحتاج منه أن يكون:

  1. أول من يشعر بها وبضعفها ومعاناتها أثناء الحمل.
  2. أول من يدعمها ويراعيها.
  3. أول من يلتمس لها الأعذار ويرفق بها.
  4. أول من يقدم لها المساعدة ودون أن تطلبها.
  5. أول من يشجعها على تقبل كل ما يحدث لها أثناء الحمل.
  6. أول من يحاول تحسين مزاجها.
  7. أول من يشعرها بالحب والحنان والأمان، وأول من يعطف عليها.
  8. أول من يهتم بها.
×