أي الرجال أحب إلى قلب المرأة

أي الرجال أحب إلى قلب المرأة

أي الرجال أحب إلى قلب المرأة

تختلف كل إمرأة في نظرتها للرجل، وتختلف أيضًا الصفات التي تضعها المرأة للرجل الذي تتمنى أن يكون شريك حياتها في يوم من الأيام من إمرأة إلى أخرى، وعلى الرغم من تلك الإختلافات إلا أن هناك تشابه وإتفاق بين النساء من حيث الرجل الأحب إلى قلوبهن، فمن يا ترى أحب الرجال إلى قلب المرأة.

أحب الرجال إلى قلب المرأة 

رجلا وفِيا أدمن طعم الوفاء

أروع الرجال رجلا أدرك معنى الوفاء وأدمنه، فالرجل الوفي يأسر قلب المرأة ويجعلها مُحبة له للأبد، لأن الوفاء صفة نبيلة تزين من يتصف بها وتجعله متربعا على قلب من يحبه.

رجلا احترمها وقدرها حق تقديرها

تحب المرأة الرجل الذي يحترمها ويقدرها حق تقديرها، لأن يعي كيف يقدر أنثاه ويحترمها ليجبر الآخرين على إحترامها.

رجلا صادقا

الصدق أهم ما يميز الرجل ويجعل المرأة عاشقة له لأن الصدق من شيم الرجولة، فالرجل الصادق أحب الرجال إلى قلب المرأة، معه تكون المرأة في راحة بال وإطمئنان.

رجلا حنونا 

من قال أن حنان الرجل ورقة قلبه تفقده هيبته لا يعي شيئا عن الرجولة، فحنان الرجل ورقة قلبه من معاني الرجولة العميقة، ولذلك فالرجل الحنون هو أحب الرجال إلى قلب المرأة والأكثر سعادة وحظًا معها لأنها ستتفانى في حبه.

من يكون لها لا عليها

أحب الرجال إلى قلب المرأة رجلا يكون لها ولا يكن أبدًا عليها، رجلًا تتكأ المرأة عليه دون الخوف من روعة السقوط بعد أن وثقت فيه وأتخذت منه متكئا لها، فهو السند والظهر هو الرجولة بمعناها العميق.

من يشعرها بأنوثتها

الرجل الذي يشعر المرأة بأنوثتها هو رجل تتهافت عليه قلوب النساء، لأنه يقدر إحتياجات المرأة ويشعرها بأنوثتها أغلى ما تملك، ولذلك نجده أحب الرجال إلى قلب المرأة.

من يُشعر أنثاه بالأمان

أحب الرجال إلى قلب المرأة هو الرجل الذي يشعرها بالأمان، والأمان هنا لا يقف عند إشباعه للماديات التي تحتاج إليها، ولكنه يمتد ليشمل أمان الشعور بالإكتفاء به وأمان الأنس به ومعه، والشعور بالأمان بأنها الوحيدة التي يفكر فيها ويخلص لها ويحرص عليها وعلى الحياة معها في كل مراحلها.

وأخيرا، أحب الرجال إلى قلب المرأة، رجلا يكون لها كل شيء، رجلا يستطيع أن يملأ حياتها بمشاعر جميلة وحب وإخلاص، رجلًا إن كرهها يوما أحسن عشرتها ولم يظلمها أبدا، رجلًا يحفظ كرامتها ويصونها ولا يجرح مشاعرها.