أحاديث ممنوعة في ليلة الزفاف

أحاديث ممنوعة في ليلة الزفاف

أحاديث ممنوعة في ليلة الزفاف

ليلة الزفاف من أهم الليالي التي تمر على الرجل والمرأة في الزواج وهي تحتاج لأمور كثيرة جدا، منها الهدوء وصفاء الذهن وتجنب القلق والتوتر والثقة بالنفس وتحتاج لحسن التصرف ويتضمن ذلك القول والفعل على حد سواء

وفي ليلة الزفاف هناك أمور كثيرة يجب عدم التطرق لها حتى لا تفسد فرحة العريس والعروسة وحتى لا تكون هناك ذكريات سلبية في تلك الليلة فهي ليلة العمر ويجب أن يكون لها أثر جميل في نفس كل منهما، وليحدث ذلك يجب الإنتباه جيدا لكل ما يقال لأنه توجد أحاديث ممنوعة في ليلة الزفاف

أحايث ممنوعة

في ليلة الزفاف لا يجب أبدا على العريس والعروسة التطرق لبعض الأحاديث الممنوعة ومن هذه الأحاديث ما يلي

أحاديث لفرض السيطرة

بعض الرجال يستمعون لخبرات غيرهم فيقومون بالحديث عن أمور كثيرة الغرض منها فرض السيطرة وتوجيه رسالة معينة للعروس لتهاب العريس وهو الرجل شريك حياتها، وليس ذلك من الحكمة في شيء فبدلا من أن يسمع الرجل عروسه كلاما معسولا يجعلها سعيدة وفرحة وبدلا من أن يطمئنها أخزنها وجعلها تفقد الشعور بالأمان

وقد تخطئ المرأة أيضا إذا إستغلت تلك الليلة في محاولة لإستخدام جمالها وتعلق الرجل بها لتفرض سيطرتها عليه بالحديث عن كثير من الأمور التي لا معنى لها إلا أنها لا تحبه فمن يحب لن يخطط ولن يستعجل الحديث في أمور غريبة بدلا من التعبير عن الفرحة والسرور

التعبير عن المشاعر السلبية

فمثلا ليس من المنطقي أن تعبر العروس للعريس عن مشاعرها السلبية تجاه أهله وأقاربه وهو أيضا لأن الحديث عن المشاعر السلبية سيفقد ليلة الزفاف رونقها وأهميتها بالنسبة لهما وبالتالي ستفسد فرحتمها

أحاديث عن خبرات سيئة في مثل ذلك اليوم

ليس من الحكمة أبدا أن يتطرق الطرفين أو أحدهما لخبرات سيئة تعرض لها أطراف أخرى في ليلة الزفاف حتى ولو كان ذلك على سبيل التوعية من وجهة نظرهما

أحاديث عن سلوك أهل الطرفين في حفل الزفاف

من الخطأ الحديث والتعليق على سلوك أهل العريس والعروسة خلال حفل الزفاف حتى لا تتعكر تلك الليلة من لا شيء

وأخيرا على العريس والعروسة التفكير مليا في كل قول وكل فعل حتى لا يقعان في أخطاء قد تترك ذكرى سلبية لهم في ليلة الزفات ليلة العمر