الأجهزة الإلكترونية ومخاطرها على الأطفال وطرق الوقاية منها

الأجهزة الإلكترونية ومخاطرها على الأطفال وطرق الوقاية منها

الأجهزة الإلكترونية ومخاطرها على الأطفال وطرق الوقاية منها

بدأت العطلة الصيفية في جميع المدارس تقريبا، وبدأ معها الفراغ وفوضى عارمة من حيث كل شيء، الأمر الذي يستدعي إنتباه الوالدين بسلوكيات الأطفال خلال العطلة الصيفية حتى لا تتعارض مع صحتهم وأمانهم

ويأتي قضاء وقت طويل على الأجهزة الإلكترونية والرقمية على رأس السلوكيات الخاطئة التي يقوم بها الأطفال خلال العطلة الصيفية، وهي ظاهرة مخيفة ومنتشرة بين صفوف الأطفال وتدعو للقلق

مخاطر الأجهزة الإلكترونية على صحة الأطفال

حذرت مستشفى مورفيلدز دبي للعيون من الأخطار التي قد تنجم عن إستخدام الأطفال المكثف للحاسب الآلي والأجهزة الرقمية والتي من بينها ما يلي

  • زيادة الحساسية للضوء
  • صعوبة التركيز
  • الصداع
  • إجهاد العين
  • حرقة أو حكة العينين وعدم وضوح الرؤية أو الرؤية الضبابية

وفقاً لدراسة أوروبية حديثة، أثبتت النتائج أن 68% من الأطفال بحلول سن الثالثة يستخدمون جهاز الكتروني أو رقمي بشكل منتظم، وأن 54% منهم يقومون بممارسة العديد من الأنشطة على الانترنت  وجدير بالذكر أنه منذ عام 1971، تضاعفت حالات قصر النظر في الولايات المتحدة الأمريكية لتصل إلى ما يقارب 42%، بينما وصل عدد المراهقين والبالغين في آسيا الذين يعانون من قصر النظر إلى ما يقارب ال 90%.

وأكد دكتور نمير كافل حسين، إستشاري طب عيون الأطفال وأختصاصي أمراض عيون الأطفال وجراحة تصحيح الحول والكتاراكت لدى الأطفال، أنه مع جلوس الأطفال لفترات طويلة على الأجهزة الرقمية والتحديق طويلاً في شاشات الحاسب الآلي، تزداد المخاطر التي قد يتعرض لها الأطفال من قبلهم، مشيرا إلى أن حالات إجهاد العين أو كما يطلق عليها البعض متلازمة رؤية الكمبيوتر أصبحت سائدة بشكل متزايد في السنوات العشرين الماضية، حيث يقدر أن يصل عدد الأطفال الذين يعانون من حالات إجهاد العين ما يقارب ال 20%.

نصائح طبية

ومن خلال إستقبال مستشفى مورفيلدز دبي للعيون العديد من الأطفال الذين يعانون من مشاكل تتعلق بالتحديق في شاشات الأجهزة الرقمية لفترات طويلة، يقدم الدكتور حسين النصائح التالية لأولياء الأمور لحماية نظر أطفالهم من خطر الشاشات والأجهزة الإلكترونية والرقمية

  • قم تخصيص وقت محدد لجلوس الأطفال على شاشات الحاسب الآلي أو الأجهزة الرقمية باستخدام أجهزة توقيت مختلفة لمساعدتك على تحقيق هدفك
  • بعد إنتهاء الأطفال من تشغيل الألعاب على الهواتف النقالة أو أجهزة الحاسب الآلي، ينصح الطفل بالنظر من خلال النافذة لمدة 20 ثانية كاستراحة لكل 20 دقيقة يمضيها في استخدام الأجهزة الرقمية
  • تشجيع الأطفال على قراءة الكتب الورقية وبدل بينها وبين الكتب الإلكترونية
  • تشجيع الأطفال على ممارسة الرياضات والأنشطة المتنوعة في الهواء الطلق كالسباحة وكرة القدم  فالتعرض لأشعة الشمس يعمل على الوقاية من قصر النظر
  • قم بضبط إضاءة ودرجة سطوع وتباين الهواتف النقالة أو أياً من الأجهزة الإلكترونية التي يستخدمها طفلك للحفاظ على مستوى النظر من التدهور والضرر المحتمل على المدى الطويل
  • تجنب إستخدام الأجهزة الرقمية في الخارج مع الضوء الساطع لأنه قد يعمل على زيادة إجهاد العين
  • يجب تفعيل الوضع الليلي للقضاء على إنبعاث الضوء الأزرق من الأجهزة ومنع إستخدامها قبل النوم بساعة واحدة على الأقل من أجل تنظيم نمط النوم
  • قم تذكير الأطفال بترف العين أثناء استخدام الأجهزة الرقمية
  • تشجيع الأطفال على ترك مسافة 18-24 إنش بين الجهاز والعين
  • تشجيع الأطفال على الجلوس بوضعية صحية مناسبة عند استخدام الأجهزة الرقمية للتخفيف من آلام الرقبة والكتف