اعراض التهاب الجرح بعد الولادة القيصرية وطرق علاجه

اعراض التهاب الجرح بعد الولادة القيصرية وطرق علاجه

اعراض التهاب الجرح بعد الولادة القيصرية وطرق علاجه

تعتبر الولادة القيصرية اشهر انواع الولادات المتبعة حديثا، وذاع صيتها كثيرا منذ عقود، واصبحت الخيار الافضل لدى كثير من النساء الحوامل اللاتي يرغبن في الولادة القيصرية، على الرغم من كل المخاوف والمخاطر التي قد يتعرضن لها 

وفي بعض الحالات يكون قرار الولادة القيصرية بواسطة الطبيب المختص المتابع للحالة، وبناء على الحالة الصحية للام والجنين 

مخاطر الولادة القيصرية 

تتعدد مخاطر الولادة القيصرية وقد يكولها تاثيرا سلبيا على الام والطفل في نفس الوقت، ومن ذلك، زيادة احتمالات الاصابة بالتصاقات، والشعور بالم متكرر، وزيادة احتمالات الاصابة بالتهابات بطانة الرحم، وغيرها، ويعد التهاب جرح الولادة القيصرية من المخاطر التي يجب الانتباه لها، فما هي اعراضه؟

اعراض التهاب جرح الولادة القيصرية

تتعدد اعرض التهاب الجرح بعد الولادة القيصرية، ومنها ما يلي

•الشعور بألم شديد عند القيام بالحركة كالمشي او الجلوس 
•التهاب وتورم و احمرار في الجرح
•آلام شديدة في منطقة الجرح
•التهابات مهبلية وافرازات مهبلية ذات رائحة كريهة
•ارتفاع في درجة الحرارة
•نزيف بشكل مفاجئ
•آلام في الصدر 
•شد في العضلات يصاحبه الم 
•الشعور بالم في الرأس وصداع حاد و مزمن لأكثر من 72 ساعة من الانتهاء من الولادة القيصرية
•صعوبة في التبول 
•ضيق في النفس

واخيرا، قد يصاحب ذلك نزيف في البواسير، وعلى الام ان لا تنتظر اكتمال الاعراض السابقة حتى تذهب للطبيب، اذ يكفي تزامن اثنين منها معا لا ستشارته في الحال

علاج التهاب جرح الولادة القيصرية

يحتاج علاج التهاب جرح الولادة القيصرية الى ضرورة الالتزام بتعليمات الطبيب وبتناول الادوية الموصوفة في مواعيدها، خصوصا المضادات الحيوية، ويجب على الام الاهتمام بتنظيف الجرح وفقا لتعليمات الطبيب، وعدم الاستعانة بنصائح وتجارب الاخرين في هذا الصدد