سوء التغذية عند الاطفال وطرق علاجها

فقدان الشهية أو الإصابة بمرض مزمن احد اسباب سوء التغذية

فقدان الشهية أو الإصابة بمرض مزمن احد اسباب سوء التغذية

سوء التغذية لدى الأطفال في المناطق المنكوبة

سوء التغذية لدى الأطفال في المناطق المنكوبة

سوء التغذية عند الاطفال وطرق علاجها

سوء التغذية عند الاطفال وطرق علاجها

العناية الصحية بالأطفال المرضى بسوء التغذية

العناية الصحية بالأطفال المرضى بسوء التغذية

سوء التغذية عند الاطفال وطرق علاجها ، و تعرف سوء التغذية لدى الأطفال بأنها نقص العناصر الغذائية الأساسية في جسم الطفل مما يتطلب معالجة لإدخال هذه العناصر في نظامه الغذائي ، و كذلك القدرة على إطعام نفسه الكميات المناسبة و بالتالي تمثيل الغذاء في جسمهم بشكل طبيعي و تهيئة الجهاز العصبي لتقبل التغذية الصحية .

سوء التغذية للأطفال الصغار و فقدان الشهية

يعاني بعض الأطفال من سوء التغذية و يكون خطيرا على الأطفال الرضع خاصة و قد يؤدي إلى الموت ، و السبب هو عدم نيلهم القدر الكافي من الغذاء اليومي و الذي يحتوي على العناصر الغذائية الهامة ، و قد يكون بسبب عدم كفاية الحليب أو استخدام الحليب الصناعي غير الملائم للأطفال ، أو أهمال الوالدين لتغذية الطفل بسبب قاهر . كما يعد فقدان الشهية لدى الأطفال الأكبر سناً سببا بسوء التغذية في مراحل عمرية مختلفة ، و هذا يؤدي إلى أضطرابات بالنظام العضمي و إمتصاص الغذاء في جسم الطفل ،  و من الأسباب الأكثر خطورة هي إصابة الطفل بالإسهال المزمن بسبب مرض فيروسي أو أن يكون السبب نفسي سببه إضطرابات نفسية و إنفعالات عصبية قد تصيب الكبار أيضاً بذات المرض .

سوء التغذية الحاد لدى الأطفال

بحسب منظمة اليونيسيف ، يعرف سوء التغذية الحاد بأنه نقص التغذية و يظهر الضعف و الهزال على وجه الطفل و هيكله العظمي و يتطلب معالجة عاجلة ليتمكن الطفل من البقاء على قيد الحياة ، و قد تنشأ عن سوء التغذية تورم القدمين و الوجه و الأطراف ، و يعيش حوالي ثلثي هؤلاء الأطفال في آسيا و الثلث الأخير من أفريقيا .  و يتم استخدام الغذاء العلاجي الجاهز و الذي يسمح لهؤلاء الأطفال بالعلاج دون مضاعفات طبية في منازلهم و مجتمعاتهم المحلية ، مع العمل و التشجيع على حصول هذه المجتمعات على الخدمات الصحية و الأطعمة المغذية و تشجيع الرضاعة الطبيعية و ممارسات تغذية الأطفال الصغار .

و لمعالجة الطفل المصاب بهذه الحالة الصحية ، يجب إعتماد خطة علاج للمريض في البيت تحت إشراف خبير التغذية أو العلاج بالمستشفى للحالات الطارئة و المستعصية .

علاج سوء التغذية في المنزل

و هذا العلاج مناسب للأطفال المرضى القادرين على تناول الطعام و هضمه بشكل طبيعي بحسب نصائح الدكتورة أنانيا مندال ، من الموقع الطبي المتخصص News Medical .

  • وضع نظام غذاي بمساعدة مستشاري التغذية و المختصين لوضع توصيات و خطط نظام غذائي لتحسين تناول الأطعمة المغذية و العناصر الأساسية لجسم الطفل .
  • يحرص على أن يتناول الطفل العناصر الأساسية التي يعاني جسمها من نقص فيه و هي البروتينات و الكربوهيدرات و المياه و المعادن و الفيتامينات ، و تعطى له بطريقة تدريجية .
  • يضاف إلى النظام الغذائي المكملات الغذائية من الفيتامينات و المعادن و البروتينات .
  • يتم مراقبة مؤشر كتلةالجسم بإنتظام للتحقق من التحسن و الإستجابة التدريجية لجسم الطفل للتدخلات العلاجية و الغذائية.
  • تحتاج بعض الحالات للأطفال لمساعدات إضافية تسهل لهم البلع و المضغ للأكل ، لتسهيل تناول الطعام .

و بعيداً عن ذلك فإن التدخل الطبي المباشر للحالات المستعصية يكون هو الحل لمد جسم الطفل بالسوائل و الفيتامينات و الأغذية الصحية المدعمة بالبروتينات و الطاقة ، و التي تؤخذ إما عن طريق الوريد او مد الأنابيب بالفم لتصل إلى المعدة ، و خاصة لدى الأطفال المصابين بالأمراض المستعصية .