الحمل أثناء الرضاعة .. ماهي أعراضه؟

أعراض الحمل أثناء الرضاعة

أعراض الحمل أثناء الرضاعة

لا يمكن بأي حال من الأحوال الإعتماد على فترة الرضاعة كمانع طبيعي لحدوث الحمل ، إذ يمكن حدوث الحمل في أي وقت أثناء الرضاعة .

و يجب التأكيد على ضرورة ايجاد طريقة أخرى لمنع الحمل تكون أكثر إيجابية من الرضاعة .

الحمل أثناء الرضاعة

من الممكن يحدث الحمل أثناء الرضاعة دون أن تكون المرأة على علم بذلك ، إعتقادا منها أن الحمل لن يحدث في هذا الوقت ، ما يجعلها تهمل أعراض هامة قد تكون دلالة أكيدة على حدوث الحمل ، فماهي تلك الأعراض؟

أعراض الحمل أثناء الرضاعة

حدد الأطباء المختصين مجموعة من الأعراض الهامة التي تشير إلى حدوث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية و هي :

آلام  و حساسية زائدة بالثدي

تعد آلام الثدي من أكثر الأعراض المعروفة التي تشير إلى حدوث الحمل أثناء الرضاعة ، إذ تويد حساسية حلمة الثدي فتظهر تلك الآلام أثناء الرضاعة أو في الوقت الذي لا يرضع فيه الطفل أيضا.

قلة إدرار الحليب

قد يكون إنخفاض كميات الحليب في الثدي دلالة هامة تشير إلى حدوث الحمل .

رفض الطفل المفاجئ للحليب

إذا بدأ الرضيع في رفض الرضاعة على الرغم من جوعه ، دل ذلك على حدوث الحمل ، و يرجع سبب ذلك إلى تأثير هرمونات الحمل الملحوظ ، و القوي على طعم الحليب و مذاقه .

التعب والإرهاق

شعور المرأة بالتعب و الإرهاق خلال الرضاعة و فقد النشاط من علامات الحمل خصوصا إذا كانت الشعور بهما قويا ، و تزامن مع حدوثهما الرغبة في النوم .

القيء و الغثيان 

يعد القيء من العلامات الهامة التي تدل على حدوث الحمل في الحالات التي لا يكون فيها إرضاع ، إلا أنه يكون أكثر قوة ، إذا حدث الحمل أثناء الرضاعة .

وأخيرا ، يجب على المرأة الإهتمام بجميع الأعراض السابق ذكرها أعلاه ، و طلب الإستشارة لعمل التحاليل اللازمة للتأكد من حدوث الحمل من عدمه .

إقرأ أيضا

للحوامل : ماهي اعراض الحمل المبكرة

أعراض الحمل بتوأم

الحمل خارج الرحم .. هذه أقوى علاماته