النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ما هي طريقة عقاب الطفل في عمر السنة والنصف

ما هي طريقة عقاب الطفل في عمر السنة والنصف
1 / 3
ما هي طريقة عقاب الطفل في عمر السنة والنصف
توجيه الطفل وتعليمه الكلمات الجديدة احد الاساليب التربوية الصحية لعقابه في عمر السنة وانصف
2 / 3
توجيه الطفل وتعليمه الكلمات الجديدة احد الاساليب التربوية الصحية لعقابه في عمر السنة وانصف
شد انتباه الطفل لاشياء اخرى مفيده عند نوبات الغضب من الاساليب الناحجة لعقاب الطفل في عمر السنة والنصف
3 / 3
شد انتباه الطفل لاشياء اخرى مفيده عند نوبات الغضب من الاساليب الناحجة لعقاب الطفل في عمر السنة والنصف

عقاب الطفل في عمر السنة والنصف للتعامل مع سلوكياته الخاطئة له تأثيرسلبي على شخصيته وتكوينه العقلي والذهني والنفسي على المدى الطويل، لذا الجملة الفاصلة في هذا الأمرهو أنه لا عقاب في عمر السنة ونصف أبداً، ألا يقولون " دلله سبعاً وأدبه سبعاً".

في الحقيقة تعديل سلوك الطفل يمكن أن يبدأ من عمر العام، لكن بوسائل مختلفة عن العقاب، لأن إدراكه لا يزال غير مكتمل حتى السابعة، وبالتالي أساليب عقاب الطفل في عمر السنة والنصف المتبعة من قبل الوالدين، لن تكون مجدية وستظل مؤذية له ولنفسيته ولعلاقته بأمه وأبيه، وسترسم شخصيته بسلبيات غير مطلوبة، قد تُؤثرعلى تكوينه خلال مراحل أعماره المتطورة.

من هذا المنطلق، سنتعرف على إجابة سؤال ما هي طريقة عقاب الطفل في عمرالسنة والنصف من خلال استشاري الطب النفسي للأطفال الدكتور سعيد عبد الرحمن من القاهرة.

شد انتباه الطفل لاشياء اخرى مفيده عند نوبات الغضب من الاساليب الناحجة لعقاب الطفل في عمر السنة والنصف
شد انتباه الطفل لاشياء اخرى مفيده عند نوبات الغضب من الاساليب الناحجة لعقاب الطفل في عمر السنة والنصف

الطفل في عمر السنة والنصف

  • مراحل تطور الطفل في عمر السنة والنصف
  • صفات الطفل في عمر السنة والنصف
  • طرق عقاب الطفل في عمر السنة والنصف

مراحل تطور الطفل في عمر السنة والنصف

أوضح دكتورسعيد، أنه لابد على كل أم أن تُدرك وتعرف مراحل تطور الطفل في عمر السنة والنصف، قبل أن تعاقبه، إذ تتطور مهاراته الحركية واللغوية والإجتماعية من شهر إلى آخر، كما يتطور نموه البدني، لذا سنجد أن الطفل في عمر السنة والنصف يمتلك مهارات حركية على سبيل المثال " الجري، القفز، الانحناء إلى الأمام"، كذلك المهارات اللغوية فقد تكون حصيلته اللغوية من 10 إلى 20 كلمة، أما بالنسبة عن مهاراته السلوكية فقد يدخل في نوبات غضب شديدة، إذ إن مهاراته اللغوية لا تستطيع أن تعبرعن كل ما يحتاجه، وبالتالي عقاب الطفل في عمر السنة والنصف أمر شديد الخطورة  ومؤثرعلى تكوين شخصيته وتنمية مهاراته المستقبلية حسب مراحل أعماره المتطورة.

صفات الطفل في عمر السنة والنصف

أكد دكتور سعيد، أن البيئة المحيطة بالطفل في عمر السنة والنصف لها دور أساسي في تكوين شخصيته وقدرته على اكتساب مهارات وسلوكيات سوية خلال هذه المرحلة، وذلك بخلاف طريقة تربية الوالدين ومدى قدرتهما على احتوائه من عدمه.

ولكن بصفة عامة يحتاج الطفل في عمر السنة والنصف إلى تزويده بالكلمات الجديدة المعبرعن احتياجاته، دعم مشاعره وحثه على الاستقلالية، تعزيز مهاراته الذهنية والمعرفية والحركية بأساليب تربية صحيحة وليس باتباع العقاب الذي لن يُدركه مهما حاولت الأم، بل إن أسلوب التوجيه والحوار والصبر على أخطائه أساس شخصيته السوية.

مع العلم أن سلوب الطفل الخاطئ في عمر السنة والنصف هو أخطاء بسيطة جداً، قد لا تتعدى رفضه للطعام أو لعبه بالأشياء أو وضع يده بجانب الكهرباء أو استمراره في البكاء مصرأ على شراء شيء ما وما إلى ذلك.

من ناحية أخرى، يمر الأطفال في عمر السنة والنصف بكثير من التغيرات التي تجعلهم يتصرفون بطريقة قد تبدو للأم على أنها عناد، ولكنه سلوك طبيعي، فهو يمارس استقلاليته، ويحاول معرفة ما يمكنه فعله وما لا يمكنه، كما أنهم لديهم فضول طبيعي لاستكشاف العالم من حولهم رغم افتقادهم المهارات الجسدية والمعرفية للقيام بكل ما يرغبون فيه.

توجيه الطفل وتعليمه الكلمات الجديدة احد الاساليب التربوية الصحية لعقابه في عمر السنة وانصف
توجيه الطفل وتعليمه الكلمات الجديدة احد الاساليب التربوية الصحية لعقابه في عمر السنة وانصف

طرق عقاب الطفل في عمر السنة والنصف

أشار دكتور سعيد، إلى أن عقاب الطفل في عمر السنة والنصف من الأساليب التربوية الخاطئة والتي يجب الامتناع عنها نهائيا سواء الصراخ أو الضرب أو أي وسيلة تعنيفية تؤذي كيانه ومشاعره التي لا يستطيع التعبيرعنها خلال هذه المرحلة.

وبما أن الطفل في عمر السنة والنصف قد يبدأ فهم بعض التوجيهات، لكن هذا لا يعني أنه سيتبعها، فقد يعبرعن غضبه أو تعبه أو رفضه بنوبات الغضب المتفاوتة.

لذا عليك عزيزتي تجنب عقاب طفلك في عمر السنة والنصف واتباع النصائح التالية:

  • وفري التغذية الجيدة لطفلك.
  • حافظي على جدول نومه.
  • وفري بيئة مناسبة كي يتحرك ويلعب بآمان، دون وجود أشياء لا ترغبين في أن يمكسها أو يتعامل معها.
  • كوني صبورة وحافظي على هدوئك عندما يبدأ طفلك في نوبة الغضب.
  • استخدمي وسائل مختلفة لجذب انتباه عندما يبدأ في نوبات الغضب، بدل من عقابه في عمر السنة والنصف.
  • تعاطفي معه وأظهري لطفلك حنانك وحبك له، عل ىسبيل المثال قولي له " أنت حزين لأن لعبتك تحطمت" وضميه حتى يهدأ.
  • تحدثي مع طفلك وتأكيدي أن يمتص تصرفات الإيجابية عند توضيح الأمور له بدل من عقابه بالضرب.
  • احرصي على مدح طفلك على سلوكه الجيد، حتى لا يشعر أنه دائمًا ما يتعرض للعقاب.
  • تجنبي قول " لا " كثيراً، فيصبح أكثر تحدياً وعنادًا لكِ، كذلك بدلاً من قول " لا تجري" قولي " أريدك أن تمشي.
  • ابحثي عن محفزات لطفلك في عمر السنة والنصف، على سبيل المثال إذا كان طفلك يقاومك دائمًا عند ركوب السيارة، إذ أنه لا يرغب في الجلوس في مقده الخاص، فيُمكنك أن تجعلي الأمر ممتعاً، من خلال إعطائه كتاب أو لعبة يحبها كثيراً، لكن إذ استمر في المقاومة، لا تستمري في التفاض، خاصة في موقف غير قابل للتفاوض مثل هذا، قولي له " لن نفعل سيئًا أي شيء حتى تجلس في مقعدك".
  • لا تستسلمي لمطالب طفلك عندما يصرخ، حتى وإن كان يفعل ذلك في الأمكان العامة، اصطحبيه غلى خارج المكان وانتظري حتى يهدأ.

وأخيراً، طريقة عقاب الطفل في عمر السنة والنصف متوقفه على أسلوبك التربوي وصبرك وقدرتك على التعامل معه، والأهم مخاطبة عقلك بأن عقاب الطفل في عمر السنة والنصف سيكون حصاد لشخصية لا تتمنين أن يكون طفلك عليها في المستقبل القريب.

×