النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

نظام غذائي للحامل من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه

نظام غذائي للحامل من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه
1 / 2
نظام غذائي للحامل من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه
المكسرات مفيدة ضمن اي نظام غذائي للحامل لنمو قلب الجنين وتقوية عظامه
2 / 2
المكسرات مفيدة ضمن اي نظام غذائي للحامل لنمو قلب الجنين وتقوية عظامه

نظام غذائي للحامل من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه، سيجعلنا نؤكد على معلومة هامة في المقام الأول، وهي أن الغذاء غير المتوزان وغير الصحي للحامل يؤثر على نقل الغذاء عبر المشيمة، ما يؤثر ذلك على صحة الجنين في المجمل العام.

وبالتالي أي نظام غذائي للحامل من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه، سيكون جزء لا يتجزأ من نظامها الغذائي الصحي الشامل جميع العناصر الغذائية اللازمة لتلبية احتياجات جسمها التي تعد بمثابة المخزون الصحي الذي ينتقل عبر المشيمة لنمو الجنين خلال مراحل شهور الحمل بالشكل الصحي السليم.

وفي هذا السياق، لن نستطيع  الإشارة إلى نظام غذائي محدد من دون التعرف على طبيعة جسم الحامل وحالتها الصحية واحتياجاتها من الفيتامينات والمعادن وقت حدوث الحمل، خصوصا أن قلب الجنين يبدأ تكوينه قي الثلث الأول من الحمل.

المكسرات مفيدة ضمن اي نظام غذائي للحامل لنمو قلب الجنين وتقوية عظامه
المكسرات مفيدة ضمن اي نظام غذائي للحامل لنمو قلب الجنين وتقوية عظامه

وذلك بخلاف عظام الجنين التي تبدأ بعد الشهر الثالث لتكون أكثر صلابة وطولا عن طريق نقل كميات كبيرة من الكالسيوم الموجود في جسم الحامل عبر المشيمة لبناء العظام والشعور في الأسبوع الثامن عشر من الحمل ببعض الحركات.

لذا سنركز خلال السطور القادمة على الفيتامينات والمعادن اللازمة لتغذية الحامل، والتي يمكن ضمها لأي نظام غذائي، من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه، كي يستطيع جسمها تلبيه احتياجاته عبر المشيمة وفي نفس الوقت تعزز مجزون جسمها من دون أي أضرار صحية أو أمراض مفاجئة بعد الولادة.

من هذا المنطلق، سنتعرف على أهم الفيتامينات والمعادن الواجب توافرها في أي نظام غذائي للحامل من أجل نمو القلب وتقوية عظامه، بناء على توصيات كل من استشارية النساء والتوليد الدكتورة  سهير صقر واستشارية التغذية العلاجية فيروز مجدي من القاهرة.

الفيتامينات والمعادن اللازمة لأي نظام غذائي للحامل

إليك عزيزتي الحامل أهم الفيتامينات والمعادن التي يجب توافرها ضمن أي نظام غذائي صحي متبع من الثلث الأول في الحمل ولحين انتهاء الثلث الأخير منه، من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه وباقي أعضاء جسمه من دون استثناء، على النحو التالي: 

الكالسيوم

احرصي عزيزتي الحامل على تناول الأطعمة الغنية بعنصر الكالسيوم، خصوصا منتجات الألبان القليلة الدسم، بما لا يقل عن 1000 جم من الكالسيوم يوميا، فإذا كان نظامك الغذائي لا يوفر لك هذه الكم، فلابد من تناول مكملات غذائية تحوي هذه الكمية، من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه من الشهور الأولى في الحمل، فتناول الأطعمة الغنية به لابد أن تكون ضمن أي نظام غذائي للحامل خلال مراحل شهور الحمل.

النحاس

اعتمدي عزيزتي الحامل على إضافة الفاصوليا، الكبدة البقري، المشروم والكاجو إلى نظامك الغذائي المخصص لك بما لا يقل عن 1 مجم من النحاس يوميا، فهي أفضل الأطعمة الصحية الغنية بعنصر النحاس، والتي يمكن إضافتها لأي نظام غذائي للحامل من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه خلال شهور الحمل.

نظام غذائي للحامل من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه
نظام غذائي للحامل من أجل نمو قلب الجنين وتقوية عظامه

الفوسفور

انتظمي عزيزتي في تناول الأطعمة الغنية بعنصر الفوسفور ضمن نظامك الغذائي محدد لك، خصوصا الأسماك، البقوليات، الحبوب الكاملة، المكسرات، منتجات الألبان، فجميعها مفيدة لنمو قلب الجنين وتقوية عظامه على مدار شهور الحمل، لذا ينصح بتناول ما لا يقل عن 700 مجم من الفوسفور يوميا ضمن أي نظام غذائي للحامل بصفة عامة.

فيتامين ب1 " الثيامين "

عززي نظامك الغذائي المحدد لك، بإضافة الأطعمة الغنية بعنصر الثيامين، فهو أحد العناصر اللازمة لنمو قلب الجنين وتقوية عظامه، خصوصا " البيض، البقوليات، الأسماك، الأرز البني، الحبوب الكاملة، الكبد، بذور القمح، النخالة ومعظم منتجات اللحوم، وينصح بتناول ما لا يقل عن  1.4 مجم من الثيامين يوميا ضمن أي نظام غذائي للحامل.

×