النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

دراسة تكشف فوائد وأضرار لقاح كورونا على الحوامل

دراسة تكشف فوائد وأضرار لقاح كورونا على الحوامل
دراسة تكشف فوائد وأضرار لقاح كورونا على الحوامل

تتوالى الدراسات حول مخاطر الإصابة بفيروس كوفيد-19 بالنسبة للحوامل، اليوم دراسة طبية جديدة تكشف عن المخاطر التي تتربص بالحوامل غير الحاصلات على اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، وتشير إلى الفوائد التي تعود على الحوامل بعد تلقيهن للقاح.

 

دراسة

وتفيد الدراسة التي قام بها باحثون من معهد أوشر بجامعة إدنبرة، والتي نشرت نتائجها في مجلة "نيتشر ميديسن"، بحسب موقع " سكاي نيوز عربية " إلى خطورة إصابة الحوامل غير الملقحات بفيروس كورونا، كاشفة عن مضاعفات عديدة تتربص بهن.

 

نتائج

وكان من نتائج هذه الدراسة، أن إصابة الحوامل بالفيروس قبل 28 يوم من موعد ولادتهن، يلحق بهم أضرار خطيرة، إذ يزيد من إحتمالات تعرضهن للولادة المبكرة، وموت الجنين في بطن أمه أيضاً، أو وفاة الرضيع بعد الولادة، وذلك وفقا لما نشرته وكالة "يو بي آي" للأنباء.

 

ولم تقف نتائج الدراسة عند هذا الحد، بل كان من نتائجها أيضاً، أن وفيات الأطفال الرضع الذين ولدوا لأمها لم يتلقين اللقاح، أعلى أربع مرات، كما أن احتمالات احتياجهن دخولهن لوحدة العناية المركزة عند الإصابة بالفيروس أعلى من النساء الأخريات اللاتي تلقين اللقاح.

 

وشملت الدراسة استقصاء بيانات  أكثر من 87 ألف سيدة حامل في اسكتلندا، كنّ حوامل بين ديسمبر 2020 عندما بدأ التطعيم ضد كورونا، وأكتوبر 2021، حيث تبين أنه من بين الأطفال المولودين لنساء مصابات بكوفيد-19، ولم يتلقين اللقاح، قد توفي 22.6 لكل 1000، وهو معدل مرتفع مقارنة بالمتوسط العادي والبالغ 5.6 لكل 1000، كما تم تسجيل ولادة 16.6%من الأطفال قبل موعد ولادتهم، مقارنة بـ 8 %، وهو المعدل المتوسط للولادات المبكرة لكل 1000 حالة.

 

وأخيراً، فقد حذرت الدراسة من خطورة التسليم بالمعلومات المتداولة غير الصحيحة مثل أن التطعيم ضد كورونا يزيد من مخاطر العقم في المستقبل، أو أنه يزيد من احتمالات تعرض الحامل للإجهاض، أو إصابة الأجنة بتشوهات خلقية.

×