النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

وضعية النوم الأمثل بعد الإجهاض

وضعية النوم الأمثل بعد الإجهاض
وضعية النوم الأمثل بعد الإجهاض

وضعية النوم الأمثل، الإجهاض تجربة مريرة تحمل كثير من الألم النفسي للمرأة، وخصوصاً بعد أن شعرت بنبض جنينها في رحمها، كما أن للإجهاض آلام جسدية قاسية حتى أن الجدات والأمهات يقولون أن الولادة كل يوم أفضل من الإجهاض كل عام، وذلك من شدة قسوة ما تتعرض به الأم من آلام نفسية وجسدية أيضاً، والسؤال الآن كيف يمكن أن تعتني الأم بنفسها بعد الإجهاض، وما هي الوضعية الأمثل بعده؟

وضعية النوم الأمثل

  • ما هي وضعية النوم الأمثل بعد الإجهاض
  • كيف تعتني الأم بنفسها بعد الإجهاض

ما هي وضعية النوم الأمثل بعد الإجهاض؟

حول الحديث عن وضعية النوم الأمثل بعد الإجهاض، يجب أن تعلم الأم بداية أنه لا توجد وضعية نوم محددة يمكن تعميمها على جميع الأمهات بعد تعرضهن للإجهاض، وذلك لأن الإجهاض يختلف وفقا لحالة كل أم وأسبابه، وتوقيته، فعلى سبيل المثال، قد تتعرض الأم للإجهاض مبكراً، وقد لا يكون هناك أي جروح في منطقة البطن، ولكن ولأسباب متعسرة بالإجهاض في مرحلة متأخرة من الحمل، كأن يحدث الإجهاض في الشهر الخامس أو السادس ويتم اللجوء إلى عمل جرح في البطن. في هذه الحالة يجب أن تتجنب الأم النوم على منطقة البطن تجنباً للضغط على منطقة الجرح والرحم، إذ يجب النوم على الجهة المقابلة للجرح إن وجد.

كيف تعتني الأم بنفسها بعد الإجهاض؟

يجب أن تعتني الأم بنفسها بعد الإجهاض جيداً وأن تلتزم بتطبيق النصائح التالية :

  1. يجب عدم الإستسلام للحالة النفسية السيئة بعد الإجهاض والتفكير فقط في إرادة الله عز وجل وأنه سبحانه وتعالى علام الغيوب ويقدر ويفعل ما هو خير للإنسان، لذا على الأم أن تكون الداعم الأول لنفسها بعد الإجهاض.
  2. الإهتمام بتناول المكملات الغذائية الموصوفة من قبل الطبيب.
  3. يجب أن تهتم الأم بغذائها لتعويض ما فقدته أثناء عملية الإجهاض وما بعدها لتتعافى بشكل صحي وسليم.
  4. النوم على مرتبة طبية ومريحة.
  5. تجنب النوم على منطقة الجرح إن وجد.
  6. عدم الضغط على منطقة البطن والحوض بعد الإجهاض.
  7. التحدث مع الأهل والزوج عن المشاعر التي تشعر بها وطلب المساعدة منهم.
  8. عدم التخطيط للحمل بعد الإجهاض إلا بعد إستشارة الطبيب عن المدة الملائمة لذلك.
×