أنواع الغذاء الصحي للأطفال الرضع

أنواع الغذاء الصحي للأطفال الرضع

أنواع الغذاء الصحي للأطفال الرضع

بعد انتهاء فترة الرضاعة وبمجرد إدخال الطعام الصلب إلى غذاء الرضع، يجب أن تنتبه الأمهات جيدا لغذائهم بحيث يكون متضمنا لكافة العناصر الغذائية التي يحتاجون إليها ليكون نموهم بطريقة طبيعية وسليمة وحتى يكون الجهاز المناعي لديهم قويا لمقاومة الأمراض والعدوى

أنواع الغذاء الصحي للرضع

تتعدد أنواع الغذاء الصحي للرضع وفقا لتوصيات أطباء الأطفال وخبراء التغذية كما يلي 

النشويات

كالمكرونة والأرز يجب أن تكون مطهية جيدا حتى يتم هرسها بسهولة ليستطيع الرضع تناولها دون أن تسبب لهم مشاكل بالهضم

الخضروات والفاكهة

بداية على الأم في بداية إدخال الطعام الصلب إلى الرضيع أن تقوم بإختبار حساسية الطفل له وبعد التأكد من عدم وجود عوارض صحية على الرضيع من بعد تناوله للخضروات يجب عمل قائمة له من الخضر والفواكه حتى يتم إستبعاد ما سبب له أعراض غيرة مريحة، وهنا أيضا يتم هرس الخضروات والفاكهة للرضيع ليكون من السهل عليه ابتلاعها وهضمها بسهولة  

وهنا وفي البداية يمكن إدخال فواكه الحمضيات و التوتيات و الفراولة إلى طعام الرضيع لأنها تعمل على تعزيز جهاز المناعة لديها لإحتوائها على فيتامين سي

الخبز والسيريال

إذ يسمح للرضيع بتناول أنواع عديدة من الحبوب مثل، الذرة و القمح و الشوفان و الشعير بجانب أنواع الخبز المختلفة

اللحوم والأسماك

في بداية إدخال الطعام الصلب للرضيع يمكن للأم الإعتماد على اللحوم البيضاء كالدجاج مع سلقه جيدا للتخلص من البكتريا، وهرسه جيدا للطفل ممزوجا مع شوربة الخضار أو غيرها من أنواع الشوربات المسموحة له

صفار البيض

هام جدا ومفيد للطفل لإحتواءه على فيتامين أ وكونه أحد مصادر البروتين الهام جدا لنمو الرضيع، ويمكن إعطاؤه للرضيع في الشهر العاشر من العمر

منتجات الحليب

مثل الحليب الكامل الدسم مع التأكد أولا من عدم وجود حساسية لدى الرضيع من الحليب وإستشارة طبيب الأطفال أولا، ويمكن أيضا تناول بعض أنواع الجبن مثل جبنة الدهن  

وأخيرا، يجب على الأم أن تلاحظ الطفل الرضيع جيدا بعد إدخال طعام جديد له لتراقب تأثيره عليه حتى تتأكد من عدم وجود مشكلة أو حساسية للطفل تجاه، كمنا يجب عليها إستشارة الطبيب في الحال عند حدوث أي عارض غير صحي على الرضيع