سلوكيات الأكل مؤشر جديد على إصابة الطفل بالتوحد

سلوكيات الأكل مؤشر جديد على إصابة الطفل بالتوحد

سلوكيات الأكل مؤشر جديد على إصابة الطفل بالتوحد

توجد بعض العلامات والمؤشرات الهامة التي تدل على إصابة الطفل بالتوحد منها، وعدم قدرة الطفل على التواصل مع الاخرين وإضطراب علاقته بالمحيطين بهم، كرار الطفل لأكثر من كلمة او جملة وهو ما يعرف بالروتين اللفظي، وتفضيله للعزلة والإنطوائية

مؤشر جديد للتوحد

والجديد اليوم في علامات ومؤشرات التوحد هو طريقة الأكل، حيث أفادت دراسة أميركية حديثة أجراها باحثون في مستشفى ولاية بنسلفانيا الأميركية أن سلوكيات الأطفال غير المعتادة في تناول الطعام قد تكون مؤشرا جديدا على إصابتهم بالتوحد

وقد نشرت نتائج الدراسة في العدد الأخير من مجلة دوريةResearch in Autism Spectrum Disorders العلمية، والتي تمثلت في سلوكيات الأكل وتناول الطعام غير المعتادة تشمل إنتقاء الطعام، وفرط الحساسية لقوام الطعام أو درجة حرارته، وتناول الطعام دون مضغه جيدا

عينة الدراسة

قام الباحثون بتقييم سلوكيات الأكل لأكثر من 2000 طفل، عن طريق عمل استطلاع رأي لأمهاتهم لمراقبة سلوكيات الأكل الغير المعتادة بين الأطفال الأصحاب وآخرين مصابين بالتوحد ونقص الإنتباه وفرط الحركة، حيث وجد الباحثون أن سلوكيات الأكل غير المعتادة اقترنت بـ 70% من الأطفال المصابين بالتوحد، وهذه النسبة أكثر شيوعا بمقدار 15 مرة من الأطفال العصبيين

كما خلصت الدراسة إلى أن أطفال التوحد يأكلون نوعية محدودة من الأغذية تتكون من منتجات الحبوب، مثل المكرونة والخبز وشرائح الدجاج، لأنهم لا يحبون التغيير