العودة للمدارس أهمية تناول الطفل لوجبة الإفطار

العودة للمدارس أهمية تناول الطفل لوجبة الإفطار

العودة للمدارس أهمية تناول الطفل لوجبة الإفطار

تعد وجبة الإفطار من الوجبات الهامة جدا في حياة الطفل وبخاصة قبل ذهابه إلى المدرسة لذا يجب الحرص عليها وأن لا يتم إهمالها لأي سبب من الأسباب لما لها من أهمية كبيرة  

أهمية وجبة الإفطار للطفل

لتناول الطفل وجبة الإفطار العديد أهمية كبيرة لأنها تمد الطفل بالطاقة اللازمة له وجعله نشيطا طوال اليوم الدراسي وبخاصة عند إحتوائها على الحبوب والحليب والعناصر الغذائية المفيدة، كما أنها تعزز من تركيز الطفل لأنها تعمل على تنشيط الدماغ

ويجب أن تحتوي وجبة الإفطال على العناصر الغذائية الأساسية بما في ذلك الحديد والكالسيوم والفيتامينات مثل فيتامين B وC وغيرها، لما لهم من أهمية كبير في تعزيز النمو الجسدي والعقلي للأطفال

ولا داعي للإلحاح على أن تكون وجبة الافطار في المنزل قبل ذهاب الطفل الى المدرسة، لأن بعض الأطفال لا يشعرون بالجوع فور إستيقاظهم صباحا، وإنما بعد مرور مدة زمنية معينة فقد توصلت دراسة سابقة كانت قد طرحت في أهمية وجبة الإفطار للأطفال إلى أن حوالي 25% من الأطفال ما بين 3 إلى 11 عاما و40% ما بين 12 إلى 14 عاما لا يتناولون وجبة الإفطار قبل الذهاب للمدرسة وأن 30% من الأطفال يتناولون وجبة إفطار صحية تحتوي على الحبوب الكاملة

وأشارت الدراسة إلى أن شهية الأطفال تبدأ في الساعة العاشرة والنصف أو الحادية عشرة صباحا، لذا يجب أن تقوم الأم بإعطاء الطفل وجبة خفيفة صحية تحتوي على الحبوب الكاملة، ليأكلها في الطريق الى المدرسة قبل الذهاب الى المدرسة، كما يمكن أن تعد للطفل مشروبا دافئا او فاترا، يحتوي على الحليب، أو حبوب الافطار