برعاية الشيخ محمد بن زايد.. انطلاق قمة أقدر العالمية في 29 أغسطس

قمة أقدر العالمية

قمة أقدر العالمية

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة .. تنطلق فعاليات " قمة أقدر العالمية" في العاصمة الروسية، موسكو خلال الفترة من 29 أغسطس وحتى الأول من سبتمبر المقبل تحت شعار "تمكين المجتمعات عالمياً: التجارب والدروس المستفادة".

وتناقش القمة القضايا التي تُعنى بتمكين المجتمعات سواء في أبعادها الإنسانية والحضارية أو في أبعادها الفكرية والثقافية بما يضمن مستقبلاً مشرقاً ومزدهراً لهذه المجتمعات، ويضمن لأوطانها الأمن والاستقرار والازدهار.

فعاليات متنوعة

تضم القمة عددا من الفعاليات منها المؤتمر الرسمي، والمعرض العالمي، إضافة إلى ورش العمل والجلسات الحوارية.

وتستضيف القمة في دورتها الثالثة - التي تقام بالتزامن مع منتدى موسكو العالمي - عددا من الوزراء وكبار المسؤولين في دولة الإمارات، لمناقشة عدد من القضايا الأساسية التي تعتبر مبادرة هي الأولى من نوعها، ووسيلة لتحقيق التلاحم الرسمي والمجتمعي بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية روسيا الإتحادية.

وتتضمن القمة لهذا العام مشاركة 12 مسؤولاً إماراتياً من بينهم 8 وزراء يتقدمهم الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الذي يلقي الكلمة الرئيسية في الافتتاح، وذلك ضمن أجندة رفيعة المستوى تتناول مختلف الموضوعات الهامة حول تمكين المجتمعات على مختلف الأصعدة التعليمية والثقافية والفكرية والتكنولوجية وتقوم بالتركيز على ثلاثة محاور رئيسية وهي "التعليم والخدمة الوطنية.. مقومات أساسية لتمكين الشباب الإماراتي"، و"الأمن التقني والفكري والغذائي..

ركائز استراتيجية لتمكين المجتمعات والشباب.. الإمارات نموذجاً "، و"العلوم المتقدمة والمشاريع المستقبلية.. وأدوارها في التمكين وتحقيق الرفاهية المجتمعية".

الانطلاق نحو الفضاء

تتناول الجلسة الأولى في القمة دور المؤسسات التي تعمل على بناء وتأسيس مقومات وأسس الولاء والانتماء الوطني الذي من خلاله يتشكل وعي المجتمع بشكل عام والشباب بشكل خاص بأدوارهم ومسؤولياتهم تجاه أوطانهم ومجتمعاتهم.

وتأتي في مقدمة هذه المؤسسات، وزارة التربية والتعليم حيث سيقدم معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم جلسة تحت عنوان "تطوير منظومة التعليم في الإمارات - نموذج المدرسة الإماراتية".

تليها جلسة بعنوان "الانطلاق نحو الفضاء وسياسات التعليم العالي والمهارات المتقدمة" يقدمها معالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي وزير دولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة.