أسباب تمايل المرأة في مشيتها

أسباب تمايل المرأة في مشيتها

أسباب تمايل المرأة في مشيتها

تمايل المرأة في مشيتها هل هو أنوثة طاغية أم دلال ودلع أم أنه طبيعة خلقت عليها، إذ يعتقد الرجال أن تمايل المرأة في مشيتها ما هو إلا دلع ولفت نظر لهم.

اسباب تمايل المرأة في مشيتها

يعتقد الرجال أن تمايل المرأة في مشيتها ما هو إلا دلع ودلال ولفت إنتباه لهم لجذبهم ولكسب إعجابهم، ولكن في الحقيقة أن السبب في تمايل المرأة في مشيتها يعود إلى حقيقة علمية.

وبحسب ما توصل إليه العلماء مؤخرا فإن تمايل المرأة في مشيتها يعود للبناء الجسدي المختلف للمرأة عن الرجل، وكذلك تركيبة الهيكل العظمي للمرأة ، والسبب في ذلك كبر حجم حوض المرأة عن الرجل ومن هنا يحدث التمايل لأنها تحتاج إلى جهد أكبر للمشي، إضافة إلى أن أرداف المرأة مع الركبة بهما ميلان أكثر من الرجل مما يؤدي لتكسرها أثناء المشي فيظهر ميلها في مشيتها.

ومن أسباب تمايل المرأة في مشيتها أيضا، أن التنفس عند المرأة أسرع وأكثر ، وجسم المرأة أقوى من جسم الرجل فيما يتعلق بإنتاج الدم، كما أن ضربات قلب المرأة تكون أسرع من ضربات قلب الرجل، حيث تصل ضربات قلب المرأة إلى 90 مرة في الدقيقة بينما تصل ضربات الرجل إلى 80 مرة في الدقيقة، ولذلك تتمايل المرأة في مشيتها لأسباب علمية واضحة.

وأخيرا، لا يمكن إنكار أن طريقة المشي تختلف من إمرأة إلى أخرى، لأن التمايل في المشي طبيعي في كل النساء، ولكنه يحدث بدرجات متفاوتة من إمرأة إلى أخرى بحكم الأنوثة وطبيعة المرأة التي خلقت عليها، فقد يكون التمايل شديد عند إمرأة وأقل منه عند إمرأة أخرى.