المرأة ليست نكدية ولكنها عاطفية

المرأة ليست نكدية ولكنها عاطفية

المرأة ليست نكدية ولكنها عاطفية

للمرأة شهرة كبيرة في عالم المشاعر والأحاسيس ما يجعلها ملكة متوجة عليه، لأنها تتفوق على الرجل في كثير من الأمور أهمها العاطفة ومشاعرها المرهفة، وهذه ليست عيبا بل هي ميزة لا يعلم قيمتها إلا من لمس قيمة عاطفة المرأة معه وعليه

المرأة ليست نكدية  

وفقا لدراسات عديدة طرحت في عاطفة المرأة والرجل، والتي كان من بينها دراسة أجرى مركز "أميركان كلينيكس"، تبين أن النساء لسن نكديات كما أذيع عليهن، إذ تبين من خلال دراسة 64 ألف صورة مقطعية للمخ للمقارنة بين مخ الرجل والمرأة أن مخ المرأة أكثر نشاطا من الرجل في عدة مناطق، ما يخلق إحساس بمشاكل التعب والأرق، ويعود السبب إلى أن مخ المرأة أكثر نشاطا من مخ الرجل وتحديدا في منطقة قشرة الفص الأمامي المسؤول عن التركيز والتحكم في رد الفعل والحالة المزاجية، وهو السبب وراء حساسية المرأة الزائدة عن الرجل ووراء عاطفتها الجياشة التي تفوق الرجل

العاطفة قوة المرأة

قد يتعجب البعض من قوة المرأة وإرادتها الحديدية وعزيمتها القوية التي تظهر وقت الحاجة لأنهم لا يعلمون أن هؤلاء هم نتاج عاطفة المرأة، لأن المرأة تستمد قوتها وعزمها من عاطفتها التي ميزها الله عز وجل بها عن الرجل، ويمكن ملاحظة ذلك بسهولة بمراقبة المرأة بعد وقوعها في المشاكل وبعد أن تعترضها صدمات الحياة، فبعد البكاء والضعف وخيبة الأمل تأتي المرحلة الأهم هي مرحلة القوة والكبرياء والإصرار والعزيمة ولذلك تخرج المرأة من الصدمات أفضل بكثير مما كانت عليه قبلها وهذا كله بفضل عاطفتها التي تجعل منها مثالا للعزم والقوة والإصرار