النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

"ريما الجفالي" تفتخر بوالدتها وتروي قصتهما معا .. بمناسبة يوم المرأة العالمي

ريما الجفالي
1 / 5
ريما الجفالي
سائقة السباقات السعودية ريما الجفالي
2 / 5
سائقة السباقات السعودية ريما الجفالي
ريما الجفالي تفتخر بوالدتها بمناسبة يوم المرأة العالمي
3 / 5
ريما الجفالي تفتخر بوالدتها بمناسبة يوم المرأة العالمي
ريما الجفالي تفتخر بوالدتها وتروي قصتهما معا .. بمناسبة يوم المرأة العالمي
4 / 5
ريما الجفالي تفتخر بوالدتها وتروي قصتهما معا .. بمناسبة يوم المرأة العالمي
ريما الجفالي مع والدتها سما الجفالي
5 / 5
ريما الجفالي مع والدتها سما الجفالي

تعد سائقة السباقات السعودية "ريما الجفالي" نموذجا ملهما للشباب والشابات السعوديات من خلال مسيرتها الرياضية المُشرفة والزاخرة بالعديد من المحطات الهامة والإنجازات المتميزة في هذا المجال، فلقد خاضت العديد من المنافسات الدولية، وسجلت اسمها كأول سائقة سعودية تنافس في بطولة دولية على أرض المملكة، وتم اختيارها لتكون سفيرة رسمية لجائزة السعودية الكبرى للفورومولا 1 وهو الحدث الرياضي العالمي الذي استضافته المملكة للمرة الأولى.. وبمناسبة يوم المرأة العالمي عبرت "ريما الجفالي" عن فخرها بوالدتها "سناء" وروت قصتهما معا واصفة إياها بأنها الداعم الأكبر لها خلال مسيرتها المتميزة.

"ريما الجفالي" تفتخر بوالدتها وتروي قصتهما معا .. بمناسبة يوم المرأة العالمي

بمناسبة يوم المرأة العالمي نشرت "ريما الجفالي" عبر موقعها قصتها الملهمة للسعوديات، وعبرت عن فخرها بوالدتها كونها القدوة الأهم والداعم الأكبر لها خلال مسيرتها المُشرفة، مؤكدة بأن رحلتها لم تكن لتتحقق لولا حب ودعم عائلتها وخاصة والدتها لها.

وبطريقة مميزة اختارت "ريما الجفالي" مشاركة قصتها مع والدتها من خلال حوار مُلهم تبادلت فيه الجفالي ووالدتها "سناء" خبراتهما الشخصية ووجهات نظرهما، مؤكدة بأن اليوم العالمي للمرأة هو فرصة لتسليط الضوء على إنجازات جميع النساء، ومشاركة قصصهن لتكون إلهام لجميع النساء حول العالم.

أبرز ما جاء في الحوار المُلهم بين "ريما الجفالي" ووالدتها "سناء"

حول أهمية الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، أشارت "ريما" بأن هذا اليوم فرصة هامة لجميع النساء لكي يدعمن بعضهن البعض، بينما أكدت والدتها بأن النساء قادرات على فهم احتياجات بعضهن البعض حيث تفتقر الأغلبية منهن إلى الدعم الذي تحتاجه وتستحقه، ما يتطلب العمل بجد واجتهاد أكثر لإثبات أنفسهن وأهمية الاعتراف بإنجازاتهن.

وحول شعار اليوم العالمي للمرأة 2022 #BreakTheBias"كسر التحيز"، ومدى علاقته برياضة السيارات، أكدت ريما بأنها تؤمن بنفسها وبقدراتها وبالخطوات التي تخطوها دون أن تسمح للآراء الخارجية بالتأثير على قراراتها وخياراتها الشخصية، وهي المسؤولية الملقاة على عاتق كل سيدة حول العالم، وأن مسارها في رياضة السيارات الغير تقليدي قد جاء نتاج جهودها الحثيثة نحو تحقيق حلمها، معربة عن رغبتها في رؤية المزيد من النساء في هذا المسار، ومساعدتهن على تسلق هذا السلم في جميع تخصصات رياضة السيارات، بينما نوهت والدتها إلى أن الوقت قد حان لتؤكد كل امرأة قدراتها في كافة المجالات وعدم الاهتمام بالتحيز والقوالب النمطية الموجودة، وأشارت إلى أنه على الرغم من أن الرجال يشكلون الأغلبية في رياضة السيارات، إلا أنه من غير الصحيح أن النساء هن الجنس الأضعف جسديًا وعاطفيًا وأنهن غير قادرات على خوض هذا المجال.

وأشارت "ريما" إلى أن أهم نصيحة قدمتها لها والدتها دائما هي التأكيد على سعادتها وثقتها فيما تفعله، ولا بأس بمراجعة خطواتها لإعادة التفكير والتقييم عندما تشعر بأهمية ذلك، مؤكدة بأنها كانت الداعم الأكبر لها بقدرتها على فهم كافة المواقف التي مرت بها.  

بينما وجهت "سناء" كأم لسائقة سباقات، نصيحتها للأمهات الأخريات، بأنهن ولا شك جميعهن قلقات، ويرغبن بحماية أبنائهن وبناتهن إلا أن هذا المجال كغيره من المجالات كمجال الطب مثلا، فكافة المجالات تحتاج إلى التدريب الجيد لتحقيق النجاح ومواجهة التحديات كافة، وأعربت عن فخرها بالنجاحات التي حققتها ابنتها حتى اليوم.

واختتمت "ريما الجفالي" حديثها بالتأكيد على أن والدتها هي قدوتها فلقد كانت هي الصخرة القوية التي ارتكزت عليها خلال مسيرتها وكانت هي الداعم الأكبر لها بما قدمته لها وعلمتها إياه، مؤكدة بأنها لم تكن ستصل إلى ما وصلت إليه اليوم بدون دعم والدتها.

الصور من الموقع الرسمي لـ "ريما الجفالي" وحسابها على "تويتر".

×