مسلسل "ملوك الجدعنة" الحلقة 22 سرية وسفينة يحققان ثروة ضخمة وفاتن تعيش في الشارع

عمرو سعد

عمرو سعد

مصطفى شعبان

مصطفى شعبان

الفنان مصطفى شعبان

الفنان مصطفى شعبان

أحمد كشك

أحمد كشك

مسلسل

مسلسل "ملوك الجدعنة"

مسلسل

مسلسل "ملوك الجدعنة"

ياسمين رئيس

ياسمين رئيس

عمرو سعد

عمرو سعد

عمرو سعد "سرية" و"سفينة" مصطفى شعبان في الحلقة 22 من مسلسل "ملوك الجدعنة ينجحان في تحقيق ثروة بسبب الألماس والمواد الممنوعة، ويبدأ كل منهما في تنفيذ المخططات الجديدة.

فاتن تعيش في الشارع بعد طرد شقيقتها لها

تخرج "فاتن" ياسمين رئيس من الحارة ولا تجد مكانا لتقيم به فتضطر للنوم في الشارع، بينما يفشل مصطفى شعبان "سفينة" وحبيبته في إيجاد مكان لهما، وتتهمه لكونه السبب في كل ما يحدث بسبب الحياة التي اختارها ورغبته في مساندة الجميع، بينما يقرر سفينة أن يعيد التفكير في كل مواقفه، ويذهب مع حبيبته "روان" إلى شقة إيجار من أجل أن تقيم بها حتى يستطيع بيع الألماس الذي معه بواسطة أحد التجار.

عمرو سعد "سرية" يبدأ التخطيط في إعادة الألماس ويعتقد ومعه "مصطفى" محمد عبدالعظيم أنه قد يكون في المخزن الكبير لـ"زاهي العتال" عمرو عبدالجليل، ويطلب سرية من مصطفى أن يستعد هو ورجاله لعملية بحث مستمرة على الألماس كما يتم مراقبة مجدي بشكل مكثف كونه أحد رجال زاهي العتال القدامى.

ياسمين رئيس

سرية يسقط مجدي ويصبح أحد رجال سليم

يذهب "ناصر" أحمد كشك إلى زوجته "نجلا" رانيا يوسف في المصحة من أجل زيارتها ويتذكر معها أهم اللحظات السعيدة التي جمعتهما منذ قرار زواجهما، ويعبر لها عن ندمه على كل ما فعله معها والاعتداء عليها، وعن مدى شوقه لابنتهما "حبيبة" التي توفيت، لكن نجلا تصاب بأزمة تستدعي تدخل الأطباء.

أحمد صفوت "مجدي" يسعى للاحتفاظ بزوجة العتال من أجل المساومة عليها مع سليم الذي يرغب في أن يدير سرية كامل أعماله، وينجح الأخير في الوصول لزوجة زاهي العتال في اللحظات الأخيرة من أجل إعادتها من جديد لشقيقها، ويعود سرية للحارة بعدما امتلاك الاموال ويطلب من شقيقه "سعيد" أن يأتي معه لكنه يرفض، ويعترف له بأنه الذي تسبب في سجن والدته "عطية" دلال عبدالعزيز.

عمرو سعد

سفينة يبيع الألماس ويمتلك ثروة ضخمة

سفينة يصل إلى أحد التجار الكبار من أجل أن يبيع الألماس له، ويكتشف بعد لقائه أن هذا الرجل كان رئيس زاهي العتال قبل موته، ويؤكد لسفينة أن كان يتابع كافة الأعمال التي قام بها ومعه سرية ضد العتال ورجاله، كما يوضح أنه الألماس كان ملك له قبل أن ياخذه العتال، وأنه الشخص المعروف عنه بلقب "الشبح"، ويطلب من سفينة أن يعمل معه وينضم لرجاله لكونه معجب بشجاعته وكذلك ذكاء هو وصديقه السابق سرية في إسقاط العتال وحصولهما على المواد الممنوعة وكذلك الألماس، ويوافق سفينة على إعطائه الألماس مقابل الحصول على 5 مليون جنيه.

الفنان مصطفى شعبان