ملكة بريطانيا تتحدث عن الطفل الملكي الجديد في أحدث ظهور لها

إعلان قصر باكنغهام عن ولادة الطفل الملكي

إعلان قصر باكنغهام عن ولادة الطفل الملكي

الملكة سعيدة بولادة ميغان ماركل

الملكة سعيدة بولادة ميغان ماركل

تاريخ وسام الاستحقاق

تاريخ وسام الاستحقاق

ملكة بريطانيا تتحدث عن الطفل الملكي الجديد في أحدث ظهور لها

ملكة بريطانيا تتحدث عن الطفل الملكي الجديد في أحدث ظهور لها

حضرت الملكة إليزابيث الثانية (Queen Elizabeth II) ملكة بريطانيا غداء عمل لأعضاء وسام الاستحقاق (Order of Merit) في وندسور يوم الثلاثاء، وانضم إليها في ذلك الوقت وزوجها الأمير فيليب (Prince Philip) دوق إدنبره، في أول ظهور له في مناسبة علنية هامة منذ تورطه في حادث سيارة في شهر يناير في هذا العام.

ملكة بريطانيا تتحدث عن الطفل الملكي الجديد في أحدث ظهور لها

الملكة سعيدة بولادة ميغان ماركل

الملكة سعيدة بولادة ميغان ماركل

خلال غدا العمل الذي حضرته الملكة، سئلت الملكة عن الطفل الملكي الجديد وعن شعورها حيال ذلك، حيث سألها أحد الضيوف قائلا: "الحياة جيدة يا صاحبة الجلالة؟ كل شيء على ما يرام"، وهو ما أجابت عليه الملكة قائلة: "نعم شكرا لسؤالك"، بعدها قال لها آخر: "تهانينا، أصبح لديك ابن حفيد جديد"، وهو ما ردت عليه الملكة وقالت: "نعم أعلم ذلك أصبح لدي 8 أبناء أحفاد"، وأضافت قائلة إنها سعيدة للغاية بالطفل الجديد في العائلة المالكة.

انضم إلى الملكة وزوجها الأمير فيليب في غداء العمل، عالِم الطبيعة السير ديفيد أتينبورو (Sir David Attenborough)، والفنان ديفيد هوكني (David Hockney)، ورئيسة مجلس العموم السابقة البارونة بوثريد (Baroness Boothroyd)، ومخترع شبكة الويب العالمية سير تيموثي بيرنرز لي (Sir Timothy Berners-Lee)، وآخرين، كما قامت الملكة وزوجها بالتقاط صور تذكارية بصحبة الحضور.

تاريخ وسام الاستحقاق

تاريخ وسام الاستحقاق

وسام الاستحقاق تأسس في عام 1902 على يد إدوارد السابع (Edward VII)، لتكريم القادة في مختلف المجالات وخاصة الفنون والعلوم والثقافة والعلوم العسكرية، ويقتصر عدد الأفراد الأحياء الحاصلين على الوسام حتى الآن على 24 عضو فقط، من بينهم الأمير فيليب 97 عام، والذي حصل على الوسام في عام 1968.

إعلان قصر باكنغهام عن ولادة الطفل الملكي

إعلان قصر باكنغهام عن ولادة الطفل الملكي

يأتي ظهور الملكة وزوجها في غداء العمل في قصر وندسور بعد يوم واحد فقط من الإعلان رسميا عن مولد الطفل الملكي الجديد، وكان قصر باكنغهام قد أصدر بيان بخصوص ذلك الشأن تضمن ما يلي: "تم إعلام الملكة ودوق أدنبره وأمير ويلز ودوقة كورنوال ودوق ودوقة كمبريدج، ليدي جاين فيلورز (Lady Jane Fellowes)، ليدي سارة مكوركوديل (Lady Sarah McCorquodale)، وإيرل سبنسر (Earl Spencer)، بالنبأ السعيد، دوريا رادلان (Doria Ragland)، والدة الدوقة، سعيدة للغاية بأنباء مولد حفيدها الأول، وهي تقيم حاليا بصحبة دوق ودوقة ساسيكس في منزلهما Frogmore Cottage، صاحبة السمو والطفل بخير".